الرئيسية » أرشيف الكاتب: aminradio (صفحة 142)

أرشيف الكاتب: aminradio

لقاء خاص

الجريدة الإخبارية 15/07/2020

رئيس الجمهورية، الأمين العام للجبهة يهنئ رئيس الحكومة الباسكية بمناسبة فوز حزبه في الانتخابات الأخيرة

بئر لحلو (الأراضي المحررة) 15 يوليو 2020 – بعث رئيس الجمهورية، الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي رسالة تهنئة الى رئيس الحزب القومي الباسكي ومرشحه لرئاسة حكومة بلاد الباسك السيد انييغو اوركويو، وذلك بمناسبة فوز حزبه بالانتخابات التشريعية الجهوية ببلاد الباسك يوم الاحد الفارط.

وجاء في رسالة التهنئة: ” باسم الشعب الصحراوي، والجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، وباسم قيادة الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب، وبإسمي الخاص، نود أن نهنئكم على فوزكم في الانتخابات الأخيرة للبرلمان الباسكي كمرشح لرئاسة الحكومة الباسكية.

يمثل هذا الانتصار وإعادة انتخابكم المتوقع لرئاسة الحكومة الباسكية ـ تضيف الرسالة، فرصة سانحة لتحيتكم وتهنئتكم على نحو مضاعف، لحصولكم على ثقة حزبكم، الحزب القومي الباسكي  EAJ-PNV الذي ترأستم قائمته لتلك الانتخابات و لفوزكم بعهدة أخرى في  يوم انتخابي نموذجي اظهر فيه شعب الباسك طبيعته الديمقراطية على نحو استثنائي.

ان رهان المواطن الباسكي على دعم الحزب القومي الباسكي، وعلى شخصكم يمثل تكريما لمسيرتكم كعضو بارز للحزب وتشريفا لخبرتكم السياسية الواسعة والتي ستكون بلا شك عامل إيجابي لعموم مواطني بلاد الباسك، وهو ما يدفعني الى التعبير لكم عن تهانينا الخالصة. ومن خلالكم، يسعدني ايضا ان أتقدم بأحر التهاني لنواب الحزب القومي الباسكي المنتخبين حديثا، والذين حصلوا على تفويض من مواطنيهم لتعزيز القيم الأساسية، والتي من بينها على سبيل المثال لا الحصر قيم التضامن، المساواة، التسامح وقيم حقوق الانسان. وانا على قناعة تامة من انكم ستبذلون قصارى جهدكم لتحقيق تلك الوعود الانتخابية” تقول الرسالة.

وأضاف السيد إبراهيم غالي في رسالة التهنئة “اود ان اعبر لكم عن رغبتنا الصادقة في العمل معا بشكل وثيق للشروع في مرحلة جديدة من العلاقات مع الحكومة الباسكية، مع الاستحضار الدائم لروابط الصداقة والتضامن التاريخية التي توحد شعبينا، والتي يجب ان تحظى بالأولوية كمبدأ توجيهي سواء على مستوى العلاقات المؤسساتية او على مستوى العلاقة بين منظمتينا جبهة البوليساريو والحزب القومي الباسكي. أتمنى ان تتيح لنا هذه الدورة التشريعية الجديدة تعزيز الثقة المتبادلة في تكريس وتعميق التعاون المشتركة

وقال رئيس الجمهورية لمرشح رئاسة الحكومة الباسكية: “من الجدير بالقول ان المجموعة البرلمانية المشتركة “السلام للشعب الصحراوي” والمكونة من جميع القوى السياسية الممثلة بالبرلمان الباسكي قد قامت بعمل جبار وجدير بالثناء خلال مختلف الدورات التشريعية لهذه المؤسسة المرموقة. ولم تكن تلك المهمة لترى النور لولا التزام نواب الحزب القومي الباسكي الى جانب نواب اخرين. وهنا انتهز هذه الفرصة لأشيد بعمل بعض النواب البارزين من الحزب القومي الباسكي، أمثال زميلتكم جوني بيريوثابال بوبيذا والتي ساهمت من داخل المجموعة البرلمانية المشتركة ومن خارجها في ابراز قضية الصحراء الغربية داخل المؤسسات الباسكية، بهدف التوصل الى حل سياسي وعادل، يراعي احكام القانون الدولي قصد انهاء هذا النزاع الذي اكتوى به شعبنا“.

في ندوة صحفية : وزارة الصحة تؤكد أن الوقاية من فيروس كورونا تعتمد على وعي المواطنين بخطورة المرض والتقيد بالإجراءات الصحية الوقائية المتخذة في هذا المجال

الشهيد الحافظ ، 15 يوليو 2020  أكدت اليوم وزارة الصحة العمومية أن الوقاية من فيروس كورونا تعتمد بالأساس على عامل الوقاية  ووعي المواطنين بضرورة التقيد بالإجراءات الوقائية الصحية  التي  أقرتها  الآلية الوطنية للوقاية من الفيروس  واللجنة الوطنية للوقاية من فيروس كورونا

جاء ذلك خلال ندوة صحفية  نظمت بمقر الأرشيف الإعلامي نشطتها كل من وزيرة الصحة العمومية   خيرة بلاهي أباد وأعضاء من اللجنة الوطنية للوقاية من فيروس كورونا،  وبحضور وسائل الإعلام الوطنية . .

وزيرة  الصحة العمومية خيرة بلاهي في مستهل مداخلتها طمأنت المواطنين بعدم تسجيل أية حالة مؤكدة لمرض كورونا الى حد الساعة   في مخيمات اللاجئين الصحراويين والمناطق المحررة  ، مسجلة  انشغال الوزارة  حول تزايد حالات الإصابة  بالبلدان المجاورة.

وأكدت الوزيرة  أن الرهان يبقى  على عامل الوقاية  وتطبيق الإجراءات الصحية للوقاية من فيروس كورونا ، مشيرة  أن اللجنة الوطنية للوقاية من فيروس كرونا في حالة متابعة مستمرة للوضع  ، وهناك حملات تحسيس شملت كافة تواجدات الصحراويين.

وطلبت الوزيرة من كافة الصحراويين التحلي بالحذر  وتقدير  خطر  جائحة كورونا  والالتزام بالإجراءات المتعلقة بالوقاية من المرض وانتشاره ،خاصة بالنسبة للقادمين من مناطق موبوءة .   

رئيس اللجنة  الوطنية للوقاية من فيروس كورونا السيد عبد الرحمن الميراس  أكد  في مداخلة له أن الحالات التي أعلن عن الاشتباه بها لم يتم تأكيد إصابتها  بالمرض حتى الآن، وان الوزارة لازالت تنتظر نتائج التحاليل  الخاصة بهذه الحالات.

 وبخصوص الوضع الصحي بصفة عامة في المخيمات والمناطق المحررة  ، أكد عبد الرحمن أنه وضع جيد ولا توجد أوبئة ، مشددا على ضرورة  استنفار كل الطاقات وفي مقدمتها وعي المواطنين بخطورة فيروس كورونا  الذي أصبح منتشرا بمناطق مجاورة لنا .

و شدد عبد الرحمن على ضرورة احترام الاجراءات الصحية للوقاية من فيروس كورونا  ومنها مسافة  التباعد خاصة في أماكن الاكتظاظ  كالسوق ووضع الكمامات  وغسل اليدين  وتهوية المكان.

رئيس قسم الأوبئة والجوائح  بالوزارة السيد  محمد سالم  الشيخ  تحدث عن فيروس كورونا  و أعراضه وتشخيصه  ، وتصينيف العالم للمراحل التي يمر بها في التعامل مع المرض  والمصابين، متطرقا الى  حالات الإصابة في العالم بالأرقام .

منظمة فرنسية تدعو آليات الأمم المتحدة لحقوق الإنسان إيلاء إهتمام خاص للإنتهاكات الممنهجة لحقوق الشعب الصحراوي

جنيف، 15 يوليو 2020  طالبت حركة مناهضة العنصرية ومن أجل الصداقة بين الشعوب من آليات الأمم المتحدة لحقوق الإنسان إيلاء إهتمام خاص، كل في إطار ولايته للإنتهاكات الممنهجة لحقوق الشعب الصحراوي تحت الإحتلال المغربي في الصحراء الغربية المحتلة.

كما أشارت المنظمة الفرنسية، في بيان كتابي موجه لمجلس حقوق الانسان الأممي خلال أشغال دورته العادية الـ44، أن المملكة المغربية قوة الإحتلال العسكرية، تواصل إنتهاك القانون الدولي في الأجزاء المحتلة من الصحراء الغربية، سيما الحق في حرية التعبير وتكوين الجمعيات بالإضافة لمضايقة وإستهداف المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان.

من جهة أخرى، أوضحت المنظمة، أنه وفي الوقت الذي تتزايد فيه الدعوات لحماية حقوق الإنسان وتعزيزها في الصحراء الغربية، مايزال الإحتلال المغربي يواصل حصاره العسكري والإعلامي وغلق الإقليم في وجه المراقبين الدوليين (برلمانيون، محامون، مدافعون عن حقوق الإنسان وصحفيين) حيث بلغ عدد الأشخاص الذين جرى توقيفهم ومنعهم من دخول الإقليم منذ عام 2014،  275 شخصا من 20 جنسية مختلفة.

وإختتمت المنظمة الفرنسية بيانها بتذكير البلدان الأعضاء في مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان أن شعب الصحراء الغربية، الإقليم المدرج على جدول أعمال اللجنة الرابعة للأمم المتحدة المعنية بتصفية الإستعمار، يتعرض بشكل يومي للقمع الفظيع والإعتقالات التعسفية من قبل الأجهزة الأمنية المغربية التي تتبنى هذه السياسة بصورة ممنهجة وعلى أوسع نطاق بهدف تكميم الأصوات المطالبة بالحق في تقرير المصير والإنتقام من النشطاء الحقوقيين والإعلاميين.

الأمانة الوطنية تدعو مجلس الأمن لتحمل مسؤولياته ، وتؤكد استعداد الشعب الصحراوي لاتخاذ كل التدابير المشروعة للحصول على حقوقه

الشهيد الحافظ ، 14 يوليو 2020 – دعت الأمانة الوطنية مجلس الأمن الدولي إلى تحمل مسؤولياته تجاه تطبيق مخطط التسوية سنة 1991 ، مؤكدة استعداد الشعب الصحراوي لإتخاذ كل التدابير اللازمة للحصول على حقوقه المشروعة في الحرية والاستقلال .

الأمانة الوطنية وفي بيان توج اجتماع دورتها العادية الثانية برئاسة رئيس الجمهورية ، الأمين العام للجبهة السيد ابراهيم غالي ،  جددت نداءها إلى مجلس الأمن الدولي لتحمل مسؤولياته في فرض تطبيق مخطط التسوية لسنة 1991 الموقع تحت إشرافه من لدن الطرفين الصحراوي والمغربي، مؤكدة استعداد الشعب الصحراوي بقيادة جبهة البوليساريو في اتخاذ كل التدابير والطرق والوسائل المشروعة لفرض تطبيقه باعتباره العقد الذي تم بموجبه التوصل الى خطة الحل السلمي المتفق مع الطبيعة القانونية للقضية الصحراوية كقضية تصفية استعمار ويمنع الانحراف الذي يعمل المحتل المغربي على تكريسه.  

وذكرت الأمانة الوطنية أن جبهة البوليساريو والشعب الصحراوي لا يمكن أبدا أن يقبلا باستمرار الاحتلال المغربي لأجزاء من اراضي الجمهورية الصحراوية وكل المحاولات الرامية إلى تشريعه في وقت تواصل الأمم المتحدة الصمت المطلق حيال ذلك، كما أنها تجدد التأكيد على أن الطرف الصحراوي لن ينخرط في أي عملية سياسية أو مفاوضات لا تهدف إلى تمكين بعثة المينورسو من القيام بمهمتها ولا تسمح بالتالي للأمم المتحدة من إنهاء مسار تصفية الاستعمار من الصحراء الغربية، أخر مستعمرة في إفريقيا.    

وحملت الأمانة الوطنية الدولة الاسبانية المسؤولية في المعاناة والمآسي، إلى جانب المحتل المغربي، نتيجة لعدم وفائها بالتزاماتها كقوة مازالت مديرة لإقليم الصحراء الغربية، وهي مسؤولية لا تسقط بالتقادم ولا يمكن لإسبانيا أن تتخلي عنها من جانب واحد كما ورد في الرأي القانوني للأمم المتحدة سنة 2002.  إن هذه المسؤولية تبقي قائمة ما دام الشعب الصحراوي لم يمارس حقه الثابت في تقرير المصير والاستقلال. (واص)

اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان تطالب اللجنة الإفريقية لحقوق الإنسان والشعوب بالتحرك العاجل للإفراج عن جميع الأسرى المدنيين الصحراويين بالسجون المغربية

الشهيد الحافظ، 14 يوليو 2020  طالبت اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان في اشغال الدورة 66 للجنة الافريقية لحقوق الانسان والشعوب عبر الفضاء الافتراضي، بالتحرك العاجل للافراج عن جميع الاسرى المدنيين الصحراويين بالسجون المغربية..

وخلال البند الثالث من جدول أعمال الدورة المتعلق بحالة حقوق الانسان في إفريقيا مع التركيز على جائحة كورونا، قدم رئيس اللجنة الصحراوية لحقوق الإنسان مداخلة مباشرة عبر تقنية التواصل عبر الانترنت، حيث أطلع المشاركين على مجهودات الدولة الصحراوية منذ بداية انتشار جائحة كورونا في العالم، من خلال جملة من الإجراءات الاحترازية والوقائية ذات الصلة، منوها باستجابة المواطنين الصحراويين لتلك الاجراءات. وقدم جزيل الشكر للجزائر الشقيقة على دعمها التضامني المتعدد الاوجه، مذكرا بالمساعدة الانسانية المتعلقة ببناء مستشفى ميداني بمخيمات اللاجئين الصحراويين مخصص لذلك الغرض.

وعبر السيد ابا الحيسن عن قلق اللجنة الصحراوية لحقوق الانسان، بسبب الخطر الذي يشكله انتشار الفيروس التاجي وزيادة عدد الحالات المسجلة في الأراضي المحتلة من الجمهورية الصحراوية، والتي تهدد حياة السكان الصحراويين الذين يعيشون تحت الاحتلال. متطرقا الى انتشار وباء كورونا في العديد من المؤسسات السجنية في المغرب، هو أحد الشواغل الرئيسية التي تثير القلق، خاصة ما يتعلق بحالة السجناء السياسيين الصحراويين في السجون المغربية، الذين أدينوا وحوكموا من خلال محاكمات جائرة وصورية لم تستوفي معايير المحاكمة العادلة،  مذكرا المشاركين، ان سبب اعتقالهم هو ممارسة حقهم في التعبير والمطالبة بحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال، منبها الى الارتفاع المسجل لتفشي وباء Covid-19 في جميع أنحاء العالم، بما فيها المغرب، حيث وضعية السجناء المدنيين الصحراويين في السجون المغربية تثير القلق بسبب الظروف اللاإنسانية السائدة في تلك السجون، وهي الشواغل التي أعرب عنها رئيس الجمهورية الصحراوية في رسالته المؤرخة 22 مارس 2020 ، والموجهة إلى رئيس مجلس الأمن الدولي.

وحمل رئيس اللجنة الصحراوية لحقوق الإنسان، الدولة المغربية المسؤولية الكاملة عن حياة السجناء المدنيين الصحراويين، وطالب اللجنة الأفريقية لحقوق الإنسان والشعوب في إطار ولايتها التدخل العاجل لوضع حد لمعاناة السجناء المدنيين الصحراويين لحمايتهم و الافراج عنهم .

في ختام مداخلته، الح  السيد  ابا الحيسن على ضرورة تنفيذ القرار الذي اتخذه المجلس التنفيذي للاتحاد الأفريقي (القرار EX.CL/Dec.775 (XXIII) و EX.CL / 1164(د -25)، الذي يدعو اللجنة الأفريقية لحقوق الإنسان والشعوب إلى أداء مهمتها وزيارة الأراضي المحتلة في الجمهورية الصحراوية للتحقيق في الواقع  الخطير والمقلق لحالة حقوق الإنسان و الشعوب.

للإشارة، شارك في هذه الدورة  العديد من الدول الأعضاء في الاتحاد الإفريقي والوكالات والمؤسسات الوطنية  المعنية بحقوق الإنسان .

الأمانة الوطنية تسجل باعتزاز ما حققه الشعب الصحراوي من مكاسب على مختلف المستويات

الشهيد الحافظ ، 14 يوليو 2020  – سجلت الامانة الوطنية باعتزاز طبير المكاسب التي حققها الشعب الصحراوي على مختلف المستويات داخليا وخارجيا بقيادة ممثله الشرعي والوحيد جبهة البوليساريو .

الأمانة الوطنية وفي بيان توج اجتماع دورتها العادية الثانية بعد المؤتمر الخامس عشر للجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب ولدى تقييمها للوضعية الوطنية وتطوراتها خلال الأشهر المشمولة بالتقييم، وبالرغم من الظروف الناتجة عن الاحتلال والتقسيم وعقود من الانتظار بالإضافة إلى صعوبات اللجوء وقساوة الظروف المناخية ومحدودية الإمكانيات، سجلت باعتزاز ما حققه الشعب الصحراوي الصامد من مكاسب من خلال هيئات ومؤسسات الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب والجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية على الصعيدين الداخلي والخارجي.

وأضاف البيان أن كل البرامج والاستحقاقات الوطنية المبرمجة للأشهر الفارطة تم انجازها في ظروف جيدة وبنتائج مقبولة بدءا بتخليد ذكرى إعلان الجمهورية ومارطون الصحراء في طبعته العشرين وتخليد الذكريات الوطنية 10، 20، 21 و31 ماي و9، 17 و18 يونيو والمنتدى الشباني العالمي للتضامن مع الشعب الصحراوي وانتخابات أعضاء المجلس الوطني وتأسيسه وتعاطيه البناء مع الحكومة حول برنامجها السنوي ومصادقته عليه.

وعكفت الأمانة الوطنية في دورتها العادية على مناقشة وإغناء تقرير مكتبها الدائم وتحليل الأوضاع المحيطة بالقضية الوطنية والتحديات التي تواجه الفعل الوطني وآفاقه على مستوى كل الساحات .

كما وقفت الأمانة الوطنية في بداية أشغالها وقفة تقدير وإجلال وترحم على روح الشهيد أمحمد خداد مذكرة بمناقب مناضل وقائد سخر حياته في خدمة القضية الوطنية بكل جدارة وتفان.   (واص)

مع تصاعد وتيرة الإصابات بفيروس كورونا : اللجنة الوطنية للوقاية من الفيروس تشدد على ضرورة القيد بالإجراءت المطروحة

الشهيد الحافظ ، 14 يوليو 2020  – دعت اللجنة الوطنية للوقاية من فيروس كورونا المواطنين الى التقيد التام بالاجراءات المطروحة للوقاية من فيروس كورونا .

وأضاف اللجنة الوطنية في بيان لها انه ومع تصاعد وتيرة عدد الاصابات بفيروس كورونا ” كوفيد 19 ” خاصة في دول الجوار ، جددت اللجنة مطالبتها المواطنين بالتقيد الصارم بالاجراءات المطروحة للوقاية من الفيروس .

وأعلنت اللجنة في بيانها عن وجود حالات اشتباه بالفيروس .

نص البيان :

الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية

وزارة الصحة العمومية

اللجنة الوطنية للوقاية من فيروس كورونا

                       التاريخ : 14 يوليو 2020

      البيان 08

بناء على المعلومات المسجلة لدينا تعلن اللجنة الوطنية للوقاية من فيروس كورونا عن تسجيل اربع حالات يشتبه  في اصابتها بفيروس كورونا المستجد  من بينها  ثلاث حالات وافدة من مناطق موبؤة .

وقد تم اتخاذ كافة الاجراءات اللازمة للحد من انتشار الوباء .

وعليه نهيب بجميع المواطنين بضرورة الالتزام بالتدابير والاجراءات  الوقائية المتخذة من طرف اللجنة الوطنية للوقاية من فيروس كورونا سيما مع تزايد حالات الاصابات بالفيروس ببعض الدول المجاورة . (واص)

الأمانة الوطنية تشيد بالمجهودات التي تبذلها وحدات الجيش الصحراوي في حماية الأراضي المحررة ومكافحة المخدرات

الشهيد الحافظ ، 14 يوليو 2020  – أشادت الامانة الوطنية بالجهود التي تبذلها  وحدات الجيش الصحراوي في حماية الاراضي المحررة ومكافحة الجريمة المنظمة والمخدرات .

الأمانة الوطنية وفي بيان توج اشغال دورتها العادية الثانية ، نوهت بالمجهود الذي تقوم به وحدات جيش التحرير الشعبي لتأمين المنطقة ومحاربة عصابات المخدرات التي تسربها الحكومة المغربية عبر جدار الذل والعار في اتجاه دول المنطقة وما يرافق ذلك من أعمال إجرامية تصب في تمويل الإرهاب والجريمة العابرة للحدود، كما توقفت الأمانة عند الحصيلة الجديرة بالتشجيع خلال الأشهر الفارطة المتمثلة في حجز عدد من وسائل النقل والأسلحة والذخائر وأزيد من خمسة أطنان من المخدرات كانت بعثة المينورسو شاهداً على تدميرها.

كما حيت اختتام وحدات جيش التحرير الشعبي للسداسي الأول من خلال مجموعة البرامج والفعاليات في مجالات التكوين العسكري والتدريب والمشاريع التكتيكية وأنشطة رياضية وثقافية مختلفة كانت لها انعكاساتها الايجابية على استعداد الجيش ومعنوياته، وأوصت بمرافقة ودعم وتعزيز هذا التوجه للارتقاء به إلى المستوى الذي تمليه الظرفية وآفاق المرحلة.    

وفي سياق تقييمها للأوضاع في المناطق المحررة أشادت الأمانة الوطنية بما تحقق بفضل استعداد أبطال جيش التحرير الشعبي وما نتج عنه من انجازات تكرس ممارسة الدولة الصحراوية لكامل سيادتها على هذه المناطق من خلال النواحي العسكرية والبلديات القائمة ومختلف مرافقها الإدارية والاجتماعية وما تقدمه من خدمات جليلة للسكان هناك. (واص)