الرئيسية » الاخبار الرئيسة (صفحة 31)

الاخبار الرئيسة

فيروس كورونا : تسجيل حالة إصابة واحدة مؤكدة بالفيروس خلال الأسبوع الأول من شهر يناير

أعلنت  اللجنة الوطنية للوقاية من فيروس كورونا  عن تسجيل حالة إصابة  واحدة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد بمخيمات اللاجئين الصحراويين  خلال الأسبوع الأول من شهر يناير  ، حسب ما أعلنه الناطق الرسمي بإسم اللجنة الدكتور محمد سالم الشيخ .

محمد سالم الشيخ وفي تصريح صحفي أدلى به لوكالة الأنباء الصحراوية قال ” خلال الأسبوع الأول من شهر يناير  تم تسجيل حالة إصابة جديدة مؤكدة بالفيروس ، ليصل إجمالي الحالات المؤكدة إلى 34 حالة ، منها 28 حالة تماثلت للشفاء ، وأربع حالات وفاة ، حالتين تخضع للعلاج .

وأضاف الدكتور محمد سالم الشيخ أنه وفي إطار البحث المتواصل عن ايجاد لقاح لهذا الفيروس على مستوى المخابر الصحية العالمية ، يبقى التقيد بالإجراءات الوقائية المطروحة كالتباعد الجسدي ، إرتداء الكمامة  أو (اللثام أو النقاب ) في حالة عدم توفرها ، والتوجه فورا إلى أقرب نقطة استشفائية في حالة ظهور أعراض مشبوهة، مع الرعاية الفائقة لكبار السن والمصابين بأمراض مزمنة الحل الوحيد للحد من انتشار الفيروس ” كوفيد 19″  .

المصدر : وكالة الأنباء الصحراوية

السفير الصحراوي بالجزائر ” نأمل خيرا في إدارة الرئيس الأمريكي الجديد، الذي نتمنى أن يُصلح ما أفسده الرئيس المنتهية ولايته”

أكد السفير الصحراوي بالجزائر ، عضو الأمانة الوطنية السيد عبد القادر الطالب عمر  أن الشعب الصحراوي  يأمل خيرا في الادارة الجديدة للرئيس الأمريكي المنتخب جون بايدن في ان يصلح ما أفسده الرئيس المغادر دونالد ترامب .

السفير الصحراوي وفي تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية  قال “نحن نأمل خيرا في إدارة الرئيس الجديد الذي نتمنى أن يُصلح ما أفسده الرئيس المنتهية ولايته” .

من جهة اخرى ، عبر السيد عبد القادر الطالب عمر عن  “فخره بدعم القوى العادلة” للقضية الصحراوية  “ضد قوى الظلم و الطغيان”، مضيفا “وعلى رأس هذه الدول الصديقة الجزائر التي تبقى منارة لكل حركات التحرر في العالم”.

المصدر : وكالة الأنباء الصحراوية

” النظام المغربي تلقى صفعات متتالية من المجتمع الدولي ” (مسؤول صحر اوي)

قال السفير الصحراوي بالجزائر ، عضو الأمانة الوطنية السيد عبد القادر الطالب عمر  أن النظام المغربي “يتلقى الصفعة تلوى الأخرى” من المجتمع الدولي” بسبب تمرده على الشرعية الدولية ومحاولاته فرض سياسة الأمر الواقع في الصحراء الغربية التي تؤكد القرارات الأممية على حق شعبها في تقرير المصير.

وأضاف  السفير الصحراوي في تصريح ل(واج) – على هامش الوقفة التضامنية مع الشعب الصحراوي وبصفة خاصة مع النساء الصحراويات التي نظمها المنتدى الجزائري للنساء بمقر السفارة الصحراوية بالجزائر – أن سحب منظمة حلف الأطلسي (الناتو) لخريطة جغرافية للمغرب تدرج أجزاء من الصحراء الغربية،  وإدراج أخرى جديدة تحدد بوضوح الحدود المعترف بها دوليا بين المغرب و الصحراء الغربية يشكل “صفعة كبيرة للنظام المغربي” .

وأوضح عبد القادر الطالب عمر  أن “نظام المخزن حاول أن يختلق ضجة كبيرة ويستثمر في الخارطة الأولى لمنظمة حلف شمال الأطلسي  التي لم تتضمن في البداية الحدود المعترف بها دوليا بين المغرب و الصحراء الغربية،  معتقدا أنه موقف نهائي”,قبل أن تقوم المنظمة بسحب الخريطة القديمة بخريطة جديدة “تحدد بوضوح الحدود المعترف بها دوليًا”.

وكانت منظمة حلف شمال الأطلسي قد سحبت يوم الثلاثاء من مقال حول برنامج تعزيز تعليم الدفاع التابع للحلف (DEEP) خريطة جغرافية للمغرب تدرج أجزاء من الصحراء الغربية المحتلة. وقد سحب حلف الناتو الخريطة القديمة بخريطة جديدة تحدد بوضوح الحدود المعترف بها دوليًا بين الصحراء الغربية والمغرب.

وفي السياق ذاته ، أكد  السفير الصحراوي بالجزائر أن استثناء الاتحاد الاوربي للصحراء الغربية المحتلة من اتفاق النقل الدولي  للركاب بالحافلات المعروفة ب “انتر باص”يشكل “صفعة أخرى لنظام المخزن الذي لم يهضم الأمر و سارع إلى تجنيد صحافته لنفي هذه المعلومات قبل أن يفضحه الاتحاد على موقعه الرسمي وينشر مضمون الاتفاقية التي تؤكد أنها لا تشمل الأراضي الصحراوية المصنفة كإقليم غير مستقل”.

وتتوالى الهزائم – يؤكد السفير الصحراوي- خاصة بعد تصريحات الأمينة العامة للجمعية الفرنسية للصداقة والتضامن مع شعوب إفريقيا ميشيل ديكاستر أمس الأربعاء والتي أوضحت فيها أن “المغرب دفع تكاليف فتح قنصليتي بلدين” في كل من مدينتي الداخلة والعيون الصحراويتين المحتلتين في الوقت الذي لا يوجد لهما رعايا في هذه المناطق،  لافتا إلى أن السيدة ميشيل ديكاستر “تحدثت بوضوح حول نوايا المملكة المغربية في المنطقة”.

وقال السفير الصحراوي أن المجتمع الدولي “يُضيق الخناق على النظام المغربي  بسبب تماديه في التمرد على الشرعية الدولية وتحديه للقرارات الأممية بطريقة مفضوحة بتواطؤ مع بعض القوى الاستعمارية التي توفر له الدعم والحماية في مجلس الأمن الدولي”.

المصدر : وكالة الأنباء الصحراوية

جيش التحرير الشعبي الصحراوي يواصل قصف معاقل و تخندقات جنود الاحتلال المغربي لليوم السادس والخمسين تواليا

تواصل وحدات جيش التحرير الشعبي الصحراوي هجوماتها المركزة ضد أماكن تخندق جنود جيش الاحتلال المغربي على طول جدار الذل و العار المغربي، حسب ما جاء في البلاغ العسكري رقم 56 الصادر عن وزارة الدفاع الوطني.

ففي يوم الاربعاء السادس  من يناير الجاري ركزت وحدات متقدمة من جيش التحرير الشعبي الصحراوي ضرباتها  المدمرة على تخندقات الجيش الملكي المغربي الجبان  مستهدفة  قوات العدو في المواقع التالية :

  •         قصف عنيف استهدف قوات العدو في  منطقة  امقلي الدشرة  قطاع امقالا .
  •         قصف مدمر استهدف قواعد جنود العدو المتخندقة في منطقة  امقلي النبكة قطاع امقالا
  • قصف مركز استهدف قوات العدو في منطقة  روس لقطيطيرة قطاع حوزة .

اما اليوم السابع من يناير 2021 فقد استهدفت وحدات متقدمة من جيش التحرير الشعبي الصحراوي قواعد الجيش  الملكي المغربي المنهار  في المواقع التالية :

  •         قصف مدمر استهدف قواعد العدو المتخندقة في منطقة  روس اودي امركبة  قطاع  السمارة   .
  • قصف عنيف استهدف قوات العدو في منطقة  اميطير لمخينزة  قطاع المحبس  .
  • قصف عنيف استهدف قوات العدو المتمركزة في  قطاع ام ادريكة     .
  • قصف قوي لتخندقات الجيش الملكي المغربي في حزام الذل والعار في منطقة اكرارت الفرسيك    قطاع المحبس
  • قصف مدمر استهدف قواعد العدو المتخندقة في منطقة  فدرت المرس قطاع حوزة      .
  • قصف عنيف استهدف قوات العدو في منطقة  اعظيم ام اجلود قطاع اوسرد  .
  • قصف مدمر استهدف قواعد العدو المتخندقة في منطقة روس بن اعميرة قطاع الفرسية

وقد شوهدت السنة اللهب واعمدة الدخان تتصاعد من قواعد جيش العدو في مواقع عديدة من الجدار الرملي جراء ضربات وحدات جيش التحرير الشعبي الصحرواي الباسلة .

المصدر : وكالة الأنباء الصحراوية

المجلس الأعلى لمنظمات المجتمع المدني ينظم ندوة حول مسالة تطبيق القانون الدولي ومسؤولية اللجنة الدولية للصليب الأحمر في حماية الصحراويين العزل

نظم المجلس الدولي الأعلى لمنظمات المجتمع المدني  من خلال هيئة المراقبين ندوة رقمية حول مسألة تطبيقات القانون الدولي الإنساني  ومسؤولية اللجنة الدولية للصليب الأحمر في حماية الصحراويين العزل من بطش الاحتلال المغربي.

وخلال التدوة استمع المشاركون إلى شهادة المناضلة سلطانة خيا حول الوضع الصعب التي تعيشه الجماهير الصحراوية في المناطق المحتلة من قمع وحصار وممارسات مشينة تنتهك حق الصحراويين في الأمان والسلامة.

 من جهته قدم السيد  حما أحمد سالم يحظيه (القطب) شهادة حول مسألة الاختفاء القسري من خلال حالة أخيه المتخفي قسرا الحافظ أحمد سالم يحظيه،  موجها نداءا للجنة الدولية للصليب الأحمر بالكشف عن مصير جميع المفقودين الصحراويين لدى الإحتلال المغربي.

رئيس اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان السيد أبا الحيسن، قدم خلال الندوة مداخلة تضمنت سرد تاريخي للعديد من الإنتهاكات الخطيرة وجرائم الإبادة  وجرائم ضد الإنسانية التي أرتكبها المغرب منذ السنوات الأولى للاحتلال والمستمرة إلى اليوم،  متطرقا إلى الدور السلبي للجنة الدولية للصليب الأحمر  طيلة سنوات الإحتلال وإنتهاجها سياسة الانتقائية والتغاضي عن مسؤولياتها تجاه الصحراويين تحت سلطة الاحتلال .

 وختم أبا الحيسن مساهمته بمطالب اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان بضرورة تطبيق القانون الدولي الإنساني من أجل حماية المدنيين الصحراويين والإفراج عن جميع السجناء السباسيين الصحراويين بالسجون المغربية.

الخبير الدولي المحامي فابيو من إيطاليا من الجمعية الدولية للحقوقيين الديمقراطيين تطرق إلى الوضعية القانونية للصحراء الغربية كبلد محتل وضرورة تطبيق القانون الدولي وتمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير و الاستقلال.

من جهتها المحامية الإسبانية الينا باسكيس من جمعية الحقوقيين لليسار ،تحدثت عن خطوات عملية حول التحضير لعقد مؤتمر قانوني ينظمه المجلس بالتشارك مع الرابطة الدولية للمحامين الديمقراطيين لمساعدة الشعب الصحراوي لحسم قضيته العادلة انسجاما مع القانون الدولي.

الدكتور حيدر الزويني العراقي نائب رئيس المجلس الدولي الأعلى لمنظمات المجتمع المدني والدكتور محمد حميد أسد اتفقا على الإستمرار في عقد مثل هذه الندوات لتسليط الضوء على  القضية الصحراوية  وعبرا عن الدعم المطلق للشعب الصحراوي حتى تحقيق استقلاله.

للإشارة،  ادار جلسات الندوة الاخ حسان اميليد عضو المجلس الدولي الأعلى لمنظمات المجتمع المدني ورئيس هيئة المستشارين والمراقبين الدوليين وممثلي الشعوب والتحكيم الدولي .

خمس دول مساندة لكفاح الشعب الصحراوي تنضم إلى عضوية مجلس الأمن

شرعت كل من كينيا والمكسيك والهند والنرويج إلى جانب إيرلندا في ممارسة عضويتها رسميا داخل مجلس الأمن الدولي، خلال مشاركتها في أول اجتماع مصغر لأعضاء المجلس، الهيئة اللأممية المسؤولة عن السلام والأمن الدوليين.

ومن المنتظر أن تعمل الدول الخمس – التي شاركت في الاجتماع المخصص لمناقشة برنامج عمل أعدته تونس رئيسة الدورة الحالية لمجلس اللأمن – لمدة سنتين كأعضاء غير دائمين في المجلس الذي يضم 15 عضوا منهم خمسة أعضاء دائمين لديهم حق الفيتو يشمل كل من (الولايات المتحدة/ روسيا / الصين / فرنسا/ بريطانيا) و10 أعضاء غير دائمين تجدد عضويتهم نصفيا كل سنة.

وتؤكد المكسيك أنه للأمم المتحدة دور أساسي في عمليات إنهاء الاستعمار غير المحسومة، فالمكسيك تؤيد حق الشعوب غير القابل للتصرف في تقرير مصيرها، على نحو ما تنص عليه مبادئ سياستها الخارجية.

وقد أبلغت المكسيك الأمم المتحدة رسميا في رسالة حول موقفها من قضايا تصفية الاستعمار بالعالم دعمها القوي لتنظيم استفتاء بالصحراء الغربية يتمكن من خلاله الشعب الصحراوي من ممارسة حقه غير القابل للتصرف في تقرير المصير.

وقد أعلنت المكسيك اعترافها بالجمهورية الصحراوية سنة 1979 وتقيم معها علاقات دبلوماسية على مستوى السفراء، أما كينيا التي أعلنت اعترافها بالجمهورية الصحراوية سنة 2005 فتقيم علاقات دبلوماسية على مستوى السفراء.

أما النرويج فتحافظ منذ عقود على موقفها الداعم لنضال الشعب الصحراوي في تقرير المصير وتعتمد تمثيلية لجبهة البوليساريو بأوسلو وتساهم باستمرار في دعم اللاجئين الصحراويين، الى جانب ايرلندا التي ظلت كذلك متشبثة بدعم كفاح الشعب الصحراوي وتعتمد هي الأخرى ممثلية دبلوماسية لجبهة البوليساريو بدبلن.

من جهتها، تعتبر كينيا التي ستترأس مجلس الأمن شهر أكتوبر 2021، أن حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير غير قابل للتصرف أو المساومة وأن عملية تصفية الاستعمار يجب أن تستكمل لتحرير أراضي الجمهورية الصحراوية .

وكان الرئيس الكيني ، أوهورو كينياتا، قد جدد بمناسبة الذكرى ال44 لاعلان الجمهورية الصحراوية موقف بلاده القوي الداعم لكفاح الشعب الصحراوي.

وبالنسبة لجمهورية ايرلندا، فإن دعم حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير من “الثوابت” في السياسة الخارجية لهذا البلد الاوروبي الذي لديه مكانة دولية هامة.

وكان نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية والتجارة في جمهورية إيرلندا، سيمون كوفني، قد أكد في مناسبات عديدة أن بلاده متمسكة بدعم حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير. وأبرز المسؤول الأيرلندي ان بلاده ستعمل خلال عضويتها بمجلس الامن  شهر يناير 2021 بمراجعة جميع البنود المدرجة في جدول أعمال المجلس، والتي تشمل الحالة في الصحراء الغربية.

وأكد رئيس الدبلوماسية الأيرلندية بهذا الخصوص ان بلاده ستظل متمسكة بدعم حق تقرير المصير لشعب الصحراء الغربية الذي يملك حق اختيار مستقبله.

وأضاف وزير الخارجية الأيرلندية، أن بلاده ستقدم كامل الدعم للجهود المبذولة لدفع العملية التي تقودها الأمم المتحدة والتوصل إلى تسوية دائمة. والالحاح على ضرورة تعيين مبعوث اممي جديد في أقرب وقت ممكن.

اما بالنسبة للنرويج، فتعتبر القضية الصحراوية من القضايا العادلة في العالم والتي يكن حلها في تمكين شعبها من ممارسة حقه الثابت في تقرير المصير والحرية.

وهو ما أكد عليه وزير خارجيتها ايني إريكسون سوريد، في مناسبات مختلفة بأن موقف بلادها الداعم للقضية الصحراوية وحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير حازم ومعروف لدى الجميع.

وأوضحت رئيسة الدبلوماسية النروجية ان موقف بلادها من قضية الصحراء الغربية لن يتأثر بإعلان الرئيس ترامب الاعتراف بالسيادة المزعومة للمغرب على الصحراء الغربية.

المصدر : وكالة الأنباء الصحراوية

جيش التحرير الشعبي الصحراوي يواصل قصف معاقل و تخندقات جنود الاحتلال المغربي لليوم الرابع والخمسين تواليا

تواصل وحدات جيش التحرير الشعبي الصحراوي هجوماتها المركزة ضد اماكن تخندق جنود جيش الاحتلال المغربي على طول جدار الذل و العار المغربي، حسب ما جاء في البلاغ العسكري رقم 54 الصادر عن وزارة الدفاع الوطني.

       ففي يوم الاثنين الرابع من يناير الجاري ركزت وحدات متقدمة من جيش التحرير الشعبي الصحراوي ضرباتها  المدمرة على تخندقات الجيش الملكي المغربي الجبان  مستهدفة  قوات العدو في المواقع التالية :

  • قصف عنيف استهدف قوات العدو في منطقة قلب اظليم قطاع تشلة.
  • قصف مركز استهدف قوات العدو في منطقة أنقاب غزالة  قطاع  السمارة .
  • قصف مدمرلقواعد العدو المغربي المتخندقة في منطقة لفريرينة   قطاع السمارة .
  • قصف قوي على تخندقات الجيش الملكي المغربي في حزام الذل والعار في منطقة لحريشة قطاع حوزة

اما اليوم الثلاثاء الخامس  من يناير2021، فقد استهدفت هجومات  جيش التحرير الشعبي الصحراوي المركزة النقاط التالية :

  • قصف عنيف استهدف قوات العدو المتمركزة في منطقة سبخت العكريش  قطاع السمارة
  • قصف عنيف استهدف قوات العدو في منطقة ام لقطى  قطاع المحبس .
  • قصف عنيف استهدف قوات العدو في منطقة اسلوكية الشيظمية  قطاع المحبس  .
  • قصف قوي ركز على  تخندقات الجيش الملكي المغربي في حزام الذل والعار في منطقة روس اوديات اشديدة قطاع الفرسية

وقد خلفت هذه الهجمات هلعا شديدا في صفوف جيش الاحتلال المغربي، جراء الاضرار والخسائر التي نجمت عنها، فيما يواصل جيش التحرير الشعبي الصحرواي الباسل أقصافه النوعية، مستهدفا تخندقات الجيش الملكي المغربي على طول جدار الذل والعار.

للتذكير، فقد استؤنفت الأعمال القتالية لوحدات جيش التحرير الشعبي الصحراوي ضد قوات الغزو المغربي منذ الثالث عشر نوفمبر 2020 بعد خرق المغرب لوقف إطلاق النار بمنطقة الكركرات إثر هجومه على المدنيين الصحراويين المعتصمين هناك احتجاجا على فتح ثغرة الكركرات غير الشرعية.

المصدر : وكالة الأنباء الصحراوية

أبي بشرايا البشير : ” إستثناء الإتحاد الأوروبي للصحراء الغربية من مشروع إتفاق “إنتر باص” مع المغرب يُعد تطوراً إيجابيًا”

رحبت جبهة البوليساريو بموقف مجلس الإتحاد الأوروبي إستثناء الصحراء الغربية من مشروع إتفاقية النقل الدولي للركاب بالحافلات المعروفة بـ”إنتر باص” وذلك في مذكرة تفسيرية عقب موافقتها على طلب المغرب الإنضمام إلى هذه الإتفاقية. وقد أوضح المجلس فيما يخص إنضمام المملكة المغربية إلى مشروع إتفاقية “إنترباص” بأنه ومع مراعاة القرارات القضائية لمحكمة العدل الأوروبيةط في القضايا C-266/16 و C-104 / 16P و T-275/18 و T-180/14، ستكون الإتفاقية قابلة للتطبيق فقط على أراضي المملكة المغربية المعترف بها دوليا، ولكنها لن تشمل الصحراء الغربية الإقليم غير المتحكمة ذاتيا، وفي هذا الصدد، قال السيد أبي بشرايا البشير، عضو الأمانة الوطنية للجبهة، المكلف بأوروبا والإتحاد الأوروبي، أن هذا الموقف الذي تعتبره جبهة البوليساريو خطوة مهمة إلى الأمام. نظرًا للتحديات الحالية، وبالرغم من أن النقل بالحافلات لا يعد مسألة إستراتيجية، إلا أن أهمية النص تنبع من دعمه الواضح للأحكام القضائية الأوروبية السالفة، بعد أن ظل المجلس والمفوضية يتجهان دائمًا إلى تقييد نطاق الأحكام الصادرة عن المحكمة الاوروبية ، مشيرا في هذا الصدد أن هذا الموقف يترجم إعتراف الإتحاد الأوروبي بسلطة قرارات المحكمة الأوروبية ، مما يعني أنه لم يعد هناك مجال لأية عملية تمديد غير شرعية لتشمل الصحراء الغربية. كما أضاف الدبلوماسي الصحراوي، أن مشروع القرار يؤكد الفرق الواضح بين “إقليم المملكة المغربية” و “إقليم الصحراء الغربية غير المحكوم ذاتيا”، مما يوضح أنه وبالنسبة للإتحاد الأوروبي، قد أصبح الآن من الواضح أن أن هناك إقليمين منفصلين متمايزين، إضافة إلى تبني النص وضع الإقليم غير المحكوم ذاتيا، بإعتباره التصنيف الدقيق الوحيد في القانون الدولي الذي ينبع من حق تقرير المصير للشعب الصحراوي. إلى ذلك يضيف، أبي بشرايا البشير، أنه من المهم أن نرى رؤية مجلس الإتحاد الأوروبي تتوافق مع رؤية جبهة البوليساريو، التي إنتصرت في محكمة العدل التابعة للاتحاد الأوروبي في عام 2016 و 2018، مشددًا في السياق ذاته أنه وفي حالة ما إذا كانت هناك نية لتوسيع نطاق هذا الإتفاق ليشمل أراضي الجمهورية الصحراوية، فإن الممثل الشرعي للشعب الصحراوي جبهة البوليساريو ستضطر إلى بدء عملية نقض جديدة أمام القضاء الأوروبي. من جهة أخرى، وعقب موقف مجلس الإتحاد الأوروبي، أكد المسؤول الصحراوي أنه وبعد مشروع القرار هذا لم يبقى من بيان الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته ترامب هو في النهاية “ستار من الدخان” فيما يتعلق بالصحراء الغربية بعد إعتماد هذا الموقف الذي يستند إلى القانون الدولي والأوروبي، وهو ما يدل مجددا على عدم وجود أية مصداقية لإعلان ترامب، وخيبة رهان قوة الاحتلال -المملكة المغربية- على إحداث إختراق في هذا الصدد في موقف الإتحاد الأوروبي. هذا ويبقى جدير بالذكر أن الأحكام القضائية لمحكمة العدل الأوروبي الأربعة بشأن الصحراء الغربية، تخص إتفاقية الشراكة بين الإتحاد الأوروبي والمغرب (الحكم C-104/16 المؤرخ 21 ديسمبر 2016.) ، وإتفاقية الصيد بين الإتحاد الأوروبي والمغرب (الحكمان C-266/16 المؤرخان 27 فبراير 2018 و T-180/14 الصادر في 19 يوليو 2018) ثم إتفاقية الطيران بين الإتحاد الأوروبي والمغرب (الأمر T-275 / 18 من 30 نوفمبر 2018).

المصدر: وكالة الأنباء الصحراوية

مقاتلو جيش التحرير الشعبي الصحراوي يواصلون قصف تواجدات جنود الاحتلال المغربي لليوم الثالث والخمسين على التوالي

شن مقاتلو جيش التحرير الشعبي الصحراوي الباسل أمس الأحد واليوم الاثنين، هجومات مركزة ضد معاقل جنود الاحتلال المغربي على طول جدار الذل والعار، حسب البلاغ العسكري رقم 53 الصادر عن وزارة الدفاع الوطني.

فخلال يوم أمس، شنت وحدات جيش التحرير الشعبي قصفا مدمرا ضد قواعد العدو المغربي المتخندقة في منطقة لفريرينة بقطاع السمارة.

أما اليوم الاثنين، فقد استهدفت وحدات متقدمة من جيش التحرير الشعبي الصحراوي قواعد الجيش الملكي المغربي بالمواقع التالية :

– قصف عنيف استهدف قوات العدو في منطقة أعظيم أم أجلود بقطاع أوسرد مرتين متتالتين.

– قصف مدمر استهدف قواعد جنود العدو المتخندقة في منطقة تنوشاد قطاع المحبس.

– قصف شديد على تخندقات العدو بمنطقة روس السبطي قطاع المحبس.

– قصف قوي بمنطقة روس تاركانت قطاع حوزة.

– قصف عنيف استهدف قوات العدو بمنطقة فدرت العش قطاع حوزة.

– قصف مدمر استهدف قواعد جنود العدو المتخندقة في منطقة روس فدرة أعزيزة بقطاع حوزة.

للتذكير، فقد استؤنفت الأعمال القتالية لوحدات جيش التحرير الشعبي الصحراوي ضد قوات الغزو المغربي منذ الثالث عشر نوفمبر 2020 بعد خرق المغرب لوقف إطلاق النار بمنطقة الكركرات إثر هجومه على المدنيين الصحراويين المعتصمين هناك احتجاجا على فتح ثغرة الكركرات غير الشرعية.

المصدر: وكالة الأنباء الصحراوية

تقرير جديد لمركز أحمد بابا مسكة للدراسات والتوثيق يفضح تورط شركات دولية في نهب الثروات الصحراوية

أصدر المركز الصحراوي- الفرنسي للدراسات والتوثيق احمد بابا مسكة، تقريرا سنويا أعلن عنه اليوم الاثنين، كشف فيه لوائح أهم الشركات الدولية المتورطة في النهب الممنهج للثروات الطبيعية في الصحراء الغربية.

وصنف التقرير هذه الشركات حسب بلدانها، ومجالات اشتغالها، مذكرا بانتهاكها القانون الدولي، والاوروبي، الذي أشار بوضوح في الرأي الاستشاري الأممي لسنة 2002، والأحكام القضائية لمحكمة العدل الأوروبية الصادرة تباعا سنوات 2015، و2016 و 2018 بالإضافة إلى الرأي الاستشاري للاتحاد الأفريقي الصادر سنة 2015، والتي أكدت جميعها على عدم شرعية الاستغلال الأجنبي والمغربي للثروات الطبيعية للبلد المحتل.

وذكر التقرير بأن جبهة البوليساريو قد حذرت الرأي العام الدولي، والدول والأفراد منذ يوم 13 نوفمبر 2020 بأن الصحراء الغربية قد أصبحت ساحة مفتوحة لحرب التحرير برا وبحرا وجوا، ودعت الجميع لاحترام إرادة الشعب الصحراوي واحترام سيادته على أرضه وخيراته، والتوقف عن مشاركة دولة الاحتلال في النهب الممنهج للثروات الصحراوية.

وصنف التقرير الدول التي لديها أكثر عدد من الشركات المتورطة في هذا النهب، حيث جاءت اسبانيا على رأس اللائحة ب28 شركة، تلتها فرنسا ب16، والمانيا ب15، والصين ب12، وبريطانيا ب7 والولايات المتحدة الأمريكية ب6 شركات.

وخلص التقرير إلى أنه رصد تورط حوالي 153 شركة أجنبية في مختلف القطاعات، انسحبت منها 37 شركة خلال السنوات الأخيرة نتيجة الضغط المتنوع الذي تمارسه جبهة البوليساريو، وحركات التضامن الدولية مع الشعب الصحراوي، حيث تم رفع جملة من القضايا القانونية أمام محكمة العدل الأوروبية، والمحكمة العليا الجنوب أفريقية، والمحكمة النيوزيلندية، والمحكمة الفرنسية، وما تزال اللائحة مفتوحة، حيث أن السلطات الصحراوية قد أكدت نيتها بذل المزيد من المجهود في الجانب القضائي حسب الإمكانيات.

وجدير بالذكر أن المركز الصحراوي- الفرنسي للدراسات والتوثيق احمد بابا مسكة قد تأسس يوم 11 ابريل 2018 بالعاصمة الفرنسية، بمبادرة من مجموعة من الدكاترة الباحثين والكتّاب الصحراويين والأجانب، بهدف تأسيس قاعدة معلومات أكاديمية وطنية لإجراء البحوث والدراسات، وجمع المعلومات والبيانات ووضعها في خدمة الباحثين ومتخذي القرار وكذا التواصل مع مراكز البحوث والجامعات لتبادل الخبرات في مختلف المجالات خاصة المتعلقة بحقوق الإنسان الثروات الطبيعية والدراسات الاستراتيجية.

ويحمل المركز اسم المثقف والدبلوماسي الراحل احمد بابا مسكة، الذي يعتبر من أبرز المفكرين والكتاب الذين رافقوا مسيرة الشعب الصحراوي وكفاحه العادل من أجل الحرية والاستقلال، حيث التحق بصفوف الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب منذ بداياتها، وتم تعيينه ناطقا باسمها، كما انتخب عضوا للمكتب السياسي للجبهة في المؤتمر الثالث في اغسطس 1976، كما شغل منصب رئيس المجلس الوطني الصحراوي، وظل وفيا لمبادئه ينافح عن القضية الصحراوية حتى وافاه الأجل يوم الاثنين 14 مارس 2016.

المصدر: وكالة الأنباء الصحراوية