الرئيسية » الاخبار الرئيسة (صفحة 2)

الاخبار الرئيسة

المغرب بات يُشكّل خطرا كبيرا على المنطقة (عبدالقادر الطالب عمر)

أجرى عضو الأمانة الوطنية الأخ عبد القادر الطالب عمر عددا من اللقاءات مع الصحافة الجزائرية منها الإذاعة الوطنية و قناة النهار والشروق والحياة وموقع سبق ابريس الجزائري ، أوضح من خلالها أن المغرب بات يُشكّل خطرا كبيرا على المنطقة، بعد إعلانه لمخططاته الدنيئة وبإيعاز صهيوني.

وأشار عبد القادر الطالب عمر، إلى فضيحة التجسس بيغاسوس، وخلق المغرب لعدم الأمن والاستقرار في المنطقة، مبرزا الجهود التي قامت بها الجزائر من اجل التقارب والتعاون حفاظا على مصلحة شعوب المنطقة واستقرارها.

كما أكد أن قرار الجزائر الخاص بقطع العلاقات الدبلوماسية مع المغرب يستند إلى مبررات وحجج دامغة وثابتة كفيلة بالتأكيد على تحلي الدولة الجزائرية بضبط النفس والحكمة الدبلوماسية لمدة طويلة.

وأضاف عبد القادر الطالب عمر في تصريحاته ومقابلاته مع الصحافة الجزائرية ان الشروح التي قدم وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة في الندوة الصحفية والتفاصيل الدقيقة التي تضمنت مختلف الحجج والبراهين على السياسة العدائية المغربية كفيلة لمبررات قطع العلاقات مع المغرب ، و ان سياسة المغرب ومحاولاته للمساس من وحدة التراب الجزائري وتنصله من التزاماته الإقليمية والدولية والتهرب من تنظيم الاستفتاء في الصحراء الغربية وفقا
لقرارات الأمم المتحدة عوامل كلها يتحمل النظام المغربي مسؤوليته وحده فيها على جميع الأصعدة.

وأشار السفير إلى أن المغرب يحاول فرض أطماعه وسياساته التوسعية كأمر واقع في المنطقة ، إلى جانب تنفيذه لاجندات أجنبية لا تخدم مصلحة المنطقة ولا شعوبها ، وعلى هذا الأساس يوضح السفير سيبقى المغرب بلد معزول يسبح عكس التيار إلى أن يحترم قرارات الشرعية الدولية وعلاقات الاحترام المتبادل بين بلدان المنطقة ، و أن الجزائر في هذه الحالة لا تدافع عن نفسها فقط، بل تُدافع عن الحل السلمي الديمقراطي الذي يحترم إرادة الشعوب وبناء المنطقة بعيدا عن سياسات التوسع الدنيئة وخلق الفوضى.

وابرز السفير للصحافة الجزائرية في لقاءاته أن المغرب لازال يعيش على أوهام التوسع وسياسات الاستعمار والارتماء في أحضانه ،وهي سياسات وممارسات تجاوزها الزمن، فحق الشعوب، يقول السفير، في تقرير مصيرها تماشيا مع القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة ،مرجعيات لا يمكن للمغرب وحلفاؤه مهما حاولوا القفز عليها ، وعلاقات الدول و الشعوب تبنى وتقام على أساس الثقة و الاحترام المتبادل و التعاون البناء انطلاقا من الاتفاقيات والتعهدات الثنائية والإقليمية والدولية خدمة لشعوب المنطقة وأمنه واستقراره.

وذكر السفير خلال هذه اللقاءات بممارسات النظام المغربي وسياساته في المنطقة من أطماع واحتلاله للصحراء الغربية واستغلاله غير الشرعي لثرواتها خلافا للقانون الدولي وانتهاكاته لحقوق الإنسان وإنتاجه وتصديره للمخدرات وغيره الممارسات التي ينتهجه اليوم المغرب ، والتي لا يمكن لأي بلد أن يتقبل مثل هذه السياسات .

الإذاعة الوطنية الصحراوية

صوت الشعب الصحراوي المكافح

مقاتلو جيش التحرير الشعبي الصحراوي يستهدفون عدة مواقع تابعة للعدو المغربي بأقصاف مركزة على طول جدار العار

نفذت وحدات جيش التحرير الشعبي الصحراوي الأماجد هجمات مركزة، إستهدفت جحور وتخندقات قوات الإحتلال المغربي في نقاط متفرقة من جدار الذل والعار، حسب البلاغ العسكري رقم 290، الصادر عن وزارة الدفاع الوطني.

وخلال اليوم السبت، إستهدفت وحدات مقاتلينا الميامين القوات الغازية المغربية بأقصاف عنيفة ومركزة خلفت هلعا وذعرا بصفوف جنود الاحتلال في المواقع التالية :

قصف تمركزات العدو بمنطقة اعظيم ام الجلود، قطاع اوسرد.

قصف مواقع العدو بمنطقة فدرة المرس، قطاع حوزة.

قصف تخندقات العدو بمنطقة واد ديرة، قطاع حوزة.

قصف قوات العدو شرك فدرة لغراب، قطاع حوزة.

وكانت مفارز متقدمة من بواسل جيش التحريرالشعبي الصحراوي الأماجد قد ركزت نيران أسلحتها في وقت سابق من يوم الجمعة، مستهدفة تخندقات القوات الغازية بقطاعات المحبس والبكاري وبمناطق العرية وسبخة تنوشاد وام الدكن.

وتستمر هجمات دراغم جيش التحريرالشعبي الصحراوي الاماجد مستهدفة تخندقات القوات الغازية المغربية التي تكبدت خسائر فادحة في الارواح والمعدات على طول جدار الذل والعار.

وحرب التحرير تضمنها الجماهير

الإذاعة الوطنية الصحراوية

صوت الشعب الصحراوي المكافح

أعضاء اللجنة السياسية للمجلس الوطني الصحراوي يجتمعون بالطاقم المركزي لوزارة شؤون الأرض المحتلة والجاليات

عقد اليوم السبت، أعضاء اللجنة السياسية للمجلس الوطني الصحراوي إجتماعا مع الطاقم المركزي لوزارة شؤون الأرض المحتلة والجاليات، بحضور كل من الأمين العام للوزارة أحمتو محمد أحمد، ورئيسة اللجنة السياسية بالمجلس الوطني خدو الحاج.

اللقاء كان محطة للإضطلاع على اخر المستجدات  بالأرض المحتلة وأهم الأنشطة على مستوى ساحات الفعل الوطني النضالي للجاليات.

وخلال اللقاء، ثمن أعضاء المجلس الوطني صمود وتحدي المناضلة سلطانة خيا وعائلتها لبطش الة القمع المغربية، مطالبين المجتمع الدولي بضرورة التدخل العاجل لرفع الحصار عنها وعن عائلتها.

كما بحث الإجتماع تطوير أساليب و طرق مؤازرة العمل النضالي في الأرض المحتلة، من أجل توسيع دائرة التضامن لكسر الحصار البوليسي والإعلامي المفروض على نضال عائلة اهل سيدابراهيم خيا، في معركتها البطولية ضد المحتل المغربي، ودعم و مؤازرة كافة الأسرى المدنيين الصحراويين القابعين في سجون الاحتلال المغربي وعائلاتهم والتخفيف من معاناتهم وفك العزلة عنهم والتعجيل بإطلاق سراحهم والكشف عن مصير الاسير محمد لمين هدي.

الإذاعة الوطنية الصحراوية

صوت الشعب الصحراوي المكافح

الحلقة الدراسية للجنة الخاصة بتصفية الاستعمار تؤكد أن إنهاء الاستعمار يبقى أولية من أولويات الأمم المتحدة وتتبنى جملة توصيات حول الموضوع

اختتمت  أمس الجمعة بمقاطعة سانت جون، بكمنولث دومينيكا، أشغال الحلقة الدراسية الإقليمية لمنطقة البحر الكاريبي التي نظمتها اللجنة الخاصة المعنية بحالة تنفيذ إعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمَرة (لجنة الأربعة والعشرين) التابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة.

وفي نهاية أشغال الحلقة الدراسية التي نُظمت هذا العام للنظر في موضوع تنفيذ العقد الدولي الرابع للقضاء على الاستعمار،  تبنى أعضاء اللجنة الخاصة المشاركون مجموعة من الاستنتاجات والتوصيات بشأن تنفيذ العقد الدولي الرابع للقضاء على الاستعمار.

وأكد أعضاء اللجنة الخاصة المشاركون على أن القضاء على الاستعمار هو إحدى أولويات الأمم المتحدة وأنه لا يزال يمثل إحدى أولوياتها في العقد الدولي الرابع الذي بدأ في عام 2021، كما أكدوا من جديد على دور اللجنة الخاصة المعنية بحالة تنفيذ إعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمَرة بوصفها الوسيلة الرئيسية لتعزيز عملية إنهاء الاستعمار

ولاحظ أعضاء اللجنة الخاصة أن تنفيذ الإعلان المتعلق بمنح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمَرة، المنصوص عليه في قرار الجمعية العامة 1514 (XV) الصادر في 14 ديسمبر 1960، لن يكتمل مادام هناك أقاليم لم تمارس بعد حقها غير القابل للتصرف في تقرير المصير وفقاً للقرارات ذات الصلة المتعلقة بجميع الأقاليم المسجلة على جدول أعمال اللجنة الخاصة.

وفي هذا السياق، تم تبني مجموعة من التوصيات حول الأقاليم التي تم النظر في موضوعها ومن بينها إقليم الصحراء الغربية حيث تم التذكير بولاية اللجنة الخاصة بشأن تقرير مصير شعب الصحراء الغربية والتأكيد من جديد على جميع قرارات الجمعية العامة بشأن مسألة الصحراء الغربية.

كما أخذ أعضاء اللجنة الخاصة في الاعتبار قرار الجمعية العامة 1803 (XVII) المتعلق بسيادة الشعوب على ثرواتها ومواردها الطبيعية وفقاً للميثاق والقرارات ذات الصلة الصادرة عن الأمم المتحدة بشأن إنهاء الاستعمار.

وشارك في الحلقة الدراسية الدكتور سيدي محمد عمار، عضو الأمانة الوطنية ممثل الجبهة بالأمم المتحدة، الذي القى يوم الخميس كلمة أمام أعضاء اللجنة ومندوبي الدول الأعضاء المشاركين أطلعهم فيها على آخر التطورات المتعلقة بقضية الصحراء الغربية وخاصة بعد خرق دولة الاحتلال المغربي لوقف إطلاق النار للعام 1991 واعتدائها على التراب الصحراوي المحرر في 13 نوفمبر 2020.

وأكد ممثل الجبهة بالأمم المتحدة في كلمته أنه وبينما نظل ملتزمين التزاماً تاماً بالتوصل إلى حل سلمي ودائم لإنهاء الاستعمار من الصحراء الغربية، فإن شعبنا لن يتخلى أبداً عن حقه غير القابل للتصرف وغير القابل للمساومة في تقرير المصير والاستقلال، وأننا سنواصل استخدام جميع الوسائل المشروعة للدفاع عن حقوقنا وسيادة بلدنا .

الإذاعة الوطنية الصحراوية

صوت الشعب الصحراوي المكافح

وحدات جيش التحرير الشعبي الصحراوي تركز هجماتها على جنود الاحتلال بقطاعات المحبس ، أوسرد والكلتة

 شن مقاتلو جيش التحرير الشعبي الصحراوي هجمات جديدة مركزة إستهدفوا من خلالها تخندقات جنود الإحتلال المغربي بقطاع المحبس ، أوسرد والكلتة ، حسب البلاغ العسكري رقم 284 الصادر عن وزارة الدفاع الوطني .

وأبرز البلاغ العسكري أن مفارز متقدمة من جيش التحرير الشعبي الصحراوي شددت أقصافها على جنود الإحتلال بمنطقة أعظيم أم أجلود مرتين متتاليتين ومنطقة كلب النص بقطاع أوسرد .

وأضاف البلاغ أن وحدات متقدمة من جيشنا المغوار استهدفت بأقصافها مقر قيادة الفيلق الثالث والأربعين بمنطقة أميطير لمخينزة بقطاع المحبس .

كما ركزت مفارز أخرى أقصافها على منطقة أركز بقطاع الكتة .

إلى ذلك ، تتواصل هجمات اسود جيش التحرير الشعبي الصحراوي، مخلفة خسائر فادحة في الأرواح والمعدات على طول جدار الذل والعار.

وحرب التحرير تضمنها الجماهير

الإذاعة الوطنية الصحراوية

صوت الشعب الصحراوي المكافح

اللجنة الصحراوية لحقوق الإنسان تدين الاعتداء الجبان الذي طال المناضلة سلطانة خيا ، وتدعو المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته

عبرت اللجنة الصحراوية لحقوق الإنسان عن إدانتها الشديدة للإعتداء الذي تعرضت له الناشطة الحقوقية سلطانة خيا على يد قوات القمع المغربي ومداهمة منزلها بوجدور المحتلة ، داعيا المجتمع الدولي بمختلف هيئاته إلى تحمل مسؤولياته .

وجددت اللجنة في بيان تحلصت ” واص ” على نسخة منه إدانتها وبشدة لهذا العدوان الجبان ضد عائلة اهل سيد ابراهيم خيا بمدينة بوجدور المحتلة، معلنة تضامنها معها ومع جميع كل المتضامنين معهم ومع ضحايا الة القمع المغربي.

وأعتبر البيان الإعتداء  جريمة موصوفة تكشف بالملموس الوجه القبيح لنظام الاحتلال، ومدى تهوره واستهتاره بأرواح وسلامة الصحراويين العزل في محاولة يائسة لاخفاء جرائمه الممنهجة، والتي ترتكب في ظل حصار امني وعسكري شامل على الجزء المحتل من الجمهورية الصحراوية من خلال انتهاجه اسلوب منع الصحافيين والمراقبين الدوليين من الدخول الى المنطقةخاصة بعد استئناف الحرب منذ 13 نوفمبر 2020.

ونبهت اللجنة الصحراوية لحقوق الإنسان جديد كل الهيئات والأليات الدولية المعنية بحقوق الإنسان والشعوب من ضياع هيبة الأليات المعنية بالإتفاقيات الدولية الخاصة بحقوق الإنسان والشعوب، أمام صمت العالم عن استخفاف الاحتلال المغربي بها، وتجاهل المؤسسات والاليات الأممية لهذه الجرائم الممنهجة و المتكررة لنصوصها.

وناشدد البيان اللجنة الضمير الإنساني العالمي لحقوق الإنسان والمؤسسات الدولية والاتحاد الافريقي والاتحاد الأوروبي والبرلمان الأوربي ومؤسسات هيئة الأمم المتحدة من أجل الضغط على النظام المغربي لوقف عدوانه على المدنيين الصحراويين والإفراج عن جميع المعتقلين السياسيين الصحراويين وارسال بعثات دولية للتحقيق فيما يجري خلف الستار.

وجددت اللجنة الصحراوية لحقوق الإنسان دعوتها  مرة اخرى اللجنة الدولية للصليب الاحمرالمنوط بها أصلا حماية المدنيين الصحراويين تحت الاحتلال وتذكرها بمسؤوليتها تجاه الصحراء الغربية المحتلة كبلد لم يتمتع بعد بحقه في تقرير المصير والاستقلال، وتطالبها باتخاذ الخطوات العاجلة لضمان أمن وسلامة المواطنين الصحراويين العزل والعمل على إرسال بعثة طبيةعلى وجه السرعة الى مدينة بوجدورلمعاينة ما يجري من انتهاكات لقواعد القانون الدولي الانساني واتفاقيات جنيف في حق عائلة اهل سيدابراهيم خيا التي تعيش ظروفا مأسوية ولا انسانية بسبب ممارسات النظام المغربي المارق على الشرعية الدولية..

كما دعت الجماهير الصحراوية في كل مكان والحركة التضامنية الدولية بكل مواقعها بضرورة التحرك العاجل والتضامن مع عائلة اهل  سيد ابراهيم خيا وفك الحصار عنها والتضامن مع جميع المعتقلين السياسيين الصحراويين بالسجون المغربية ومع عائلة المعتقل السياسي محمد لمين هدي والكشف عن مصير ابنها.

الإذاعة الوطنية الصحراوية

صوت الشعب الصحراوي المكافح

محاولة تصفية المناضلة الصحراوية سلطانة خيا وعائلتها من طرف قوات الاحتلال المغربي

تعرضت عضو الهيئة الصحراوية لمناهضة الاحتلال المغربي الناشطة الحقوقية, سلطانة سيد ابراهيم خيا و عائلتها, فجر يوم الأحد, لمحاولة تصفية جسدية على يد عناصر قوات الاحتلال  المغربي, الذين اقتحموا البيت واعتدوا بشكل همجي على أفراد العائلة و مناضلين اخرين.

وقالت سلطانة خيا الموجودة تحت الإقامة الجبرية بمنزلها بمدينة بوجدور المحتلة في تصريح لواج, إن فرقة خاصة من المقنعين تابعة لأجهزة الاحتلال المغربي اقتحمت في حدود الساعة الرابعة فجرا منزل عائلتها, وقامت بالاعتداء على كل المتواجدين به, وتعذيبهم ومحاولة تصفيتهم جسديا, كما قامت ذات العناصر بسرقة بعض محتويات المنزل و تحطيم اخرى.

وأوضحت الناشطة الحقوقية, أن عناصر قوات القمع ” قامت بتكبيلها هي و بعض افراد عائلتها و محاولة خنقهم”, ناهيك عن رش مادة سامة و كريهة الرائحة في اركان البيت, ، منددة بالمحاولات المستمرة لعناصر الاحتلال, لتصفيتها, بسبب نضالها الشرس داخل المدن المحتلة.

وتابعت تقول, ” عناصر قوات القمع  المغربي هددوني بكل وضوح بالموت اذا ما واصلت التعبير عن مواقفي السياسية, وكسر محاولة سلطات الاحتلال التعتيم على القضية الصحراوية في المدن المحتلة”.

واسفر الهجوم, تضيف, عن إصابة اختها المناضلة الواعرة خيا على مستوى الوجه ومناطق متفرقة من جسمها, الى جانب اصابة امها, وافراد من عائلتها, بينهم  ابن الواعرة خيا, الذي  تعرض هو الآخر للتعذيب وترك مضرجا بدمائه بعد اصابة بليغة على مستوى الرأس.

وذكرت اللجنة الاعلامية بمدينة بوجدور المحتلة, أن ” الهجوم البربري على عائلة اهل خيا لا يزال متواصلا, وان قوات القمع المغربي ارتكبت مجزرة أمام المنزل واعتدت مرة أخرى على بنات اهل خيا, كما اعتدت على أخوهم بوليها, مضيفة أن التدخل الهمجي طال كذلك المناضلة فاطمة الحافيظي, وعدد من المتضامنين الذين حضرو مآزرة للعائلة.

وقالت اللجنة في بيان لها,”  ليلة أخرى مروعة تعيشها عائلة أهل المقاومة, حيث إستفاقت العائلة فجرا على تدخل همجي بعد أن أقدمت فرقة خاصة, تابعة لشرطة الإحتلال على اقتحام المنزل بشكل مروع ووحشي على كل من فيه, بما فيهم إبن أخت الناشطة الحقوقية سلطانة خيا, والذي لم يتجاوز عمره 4 سنوات.

وأردفت ” عناصر الفرقة المغربية أعتدوا بشكل فظيع على كل من الواعرة خيا, التي تعرضت لإصابة خطيرة على مستوى العين كما تم الإعتداء على ابنها”, مشيرة الى أن الاعتداء الهمجي, لم يسلم منه باقي نساء العائلة, حيث تعرضن للضرب والتفتيش المقرون بالتحرش.

كما قامت ذات العناصر, بالعبث بمحتويات المنزل وتلطيخه بالقاذورات والمخلفات البشرية, الى جانب سرقة العديد من الهواتف النقالة ومستلزمات البيت.

وكثفت عناصر القمع  المغربي, الأيام الأخيرة من عدوانها على منزل الناشطة الحقوقية سلطانة خيا, الموجودة تحت حصار جائر على منزلها منذ اكثر من 278 يوما, حيث تعمل على اقتحام البيت في جنح الظلام  و الاعتداء على كل من فيه و تعنيفهم, كنوع من الانتقام الأعمى.

وكانت  المناضلة الصحراوية, سلطانة خيا, أدلت في وقت سابق بشهادة مروعة عما لاقته من سوء معاملة من طرف الشرطة المغربية, مؤكدة انها تعرضت للضرب والاغتصاب لأنها طالبت بحق تقرير مصير الصحراء الغربية.

وفي مقال رأي لها نشر على موقع ” CNN.com ” قالت سلطانة خيا “بصفتي مدافعة شرسة عن حق تقرير المصير في الصحراء الغربية, لطالما كنت مستهدفة من حكومة الاحتلال المغربي”, مضيفة “لقد تعرضت للضرب والتعذيب والاختطاف من طرف الشرطة المغربية حين كنت اشارك في مظاهرات سلمية”.

وتتواصل الحملة الوطنية والدولية لرفع الحصار عن عائلة أهل خيا, كما تتوالى ردود أفعال المنظمات والهيئات الدولية وكذا المقررين الأمميين, من استنكار وتنديد بما يقوم به النظام المغربي في حق المناضلة الصحراوية سلطانة سيد إبراهيم وعائلتها وكل المناضلين الصحراويين بالجزء المحتل من الصحراء الغربية.

الإذاعة الوطنية الصحراوية

صوت الشعب الصحراوي المكافح

“المطلوب من الملك المغربي التحلي بالشجاعة لتنظيم الإستفتاء وإنهاء الإحتلال بدل المغالطة وتعليق الفشالات على مشجب الآخرين” (دبلوماسي صحراوي)

شدد عضو الأمانة الوطنية، السفير المكلف بأوروبا والإتحاد الأوروبي، الأخ أبي بشرايا البشير على أنه وفي ظل التطورات التي تعرفها قضية الغربية، لا خيار أمام ملك المغرب سوى التحلي بالشجاعة المطلوبة للخروج من المأزق وحل النزاع وفق الإتفاق الوحيد مع الطرف الصحراوي برعاية الأمم المتحدة سنة 1991 والقاضي بإجراء إستفتاء تقرير المصير للشعب الصحراوي .

أبي بشريا البشير وفي تصريح للإذاعة الجزائرية ردًا على خطاب ملك المغرب، يوم أمس السبت، أوضح ” أن خطاب ملك المغرب الأخير لا يعدو أن يكون إعادة إنتاج لنفس الخطابات التي تُزاوج من جهة بين الهروب إلى الأمام في سياسته التوسعية في الصحراء الغربية ورفض التسليم بالحقيقة التاريخية التي تقتضي الآن أو غدًا ضرورة تمكين الشعب الصحراوي من حقه غير القابل للتصرف في تقرير المصير والاستقلال”.

وأردف المسؤول الصحراوي ” أن خطاب ملك الرباط لم يأتي بجديد عدى تكرار نفس المغالطات ومحاولة تعليق الفشالات وأزماته إقليميًا ودوليا كالمعتاد على مشجب دول الجوار الأفريقي والأوروبي”.

وأضاف المكلف بأوروبا والإتحاد الأوروبي  ، ” أنه على ملك المغرب مواجهة الحقيقة الثابتة التي يعرفها الجميع وهي أن كل مشاكل نظامه إقليميا ودوليا مترتبة عن سياسته التوسعية في الصحراء الغربية، بما فيها مشاكله مع بعض الدول الأوروبية” .

السفير الصحراوي وفي معرض حديثه، ذكَّرَ بأن ” لا خيار آخر أمام ملك المغرب سوى أن يتحلى بالشجاعة المطلوبة لحل النزاع وفق الإتفاق الوحيد ألا وهو إستفتاء تقرير المصير وإنهاء إحتلاله العسكري لأجزاء من أراضينا الوطنية” .

وخلص عضو الأمانة الوطنية في الختام تصريحه إلى ” أن تمكين الشعب الصحراوي من إختيار مستقبله عبر إستفتاء تقرير المصير المُتفق عليه سلفا، سيمكن شعوب المنطقة بما فيها الشعب المغربي من التكامل والإزدهار والتقدم على أساس الإحترام الواجب والمطلوب بين كل بلدان الجوار”.

الإذاعة الوطنية الصحراوية

صوت الشعب الصحراوي المكافح

الأمين العام للمجلس الوطني يشرف على اجتماع موسع للأمانة العامة للمجلس

أشرف يوم السبت الأمين العام للمجلس الوطني السيد يوسف المامي التامك على إجتماع موسع للأمانة العامة للمجلس الوطني خصص لتقييم عمل مختلف المصالح الإدارية والتقنية بالمؤسسة والتحضير للمحطات القادمة لعمل لجان المجلس الوطني والدورة الخريفية المقبلة.

كما وقف الإجتماع على سير برنامج الأمانة العامة والتجاوب مع متطلبات المرحلة التي تطبعها حالة العودة للكفاح المسلح واستنهاض الجسم الوطني ومؤسسات الدولة الصحراوية لدعم توجه مابعد 13 نوفمبر.

كما كان  الإجتماع مناسبة لتقييم عمل الفرع السياسي للمجلس الوطني ومراجعة خلاياه وأدائه السياسي في المشاركة في مختلف المحطات الوطنية ودوره في الفعل الوطني والتعاطي مع البرامج المقررة على مستوى وطني كالبرنامج الخاص بالتلقيح والإلتزام بالإجراءات الإحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا.

وخلال الإجتماع أشاد الأمين العام للمجلس الوطني السيد يوسف المامي التامك بالعمل الذي يؤديه عمال المجلس الوطني في ترقية الإدارة والأرشيف وحفظ المداولات بطرق رقمية حديثة وتأمين الوثائق والحفاظ على المؤسسة بشكل يخلق الإرتياح لأعضاء الهيئتين التشريعية والتنفيذية خلال العمل المشرك لهما.

كما حث الموظفين على ضرورة تكثيف العمل والتحلي بالإنضباط والمثالية لعكس التوجه الوطني الذي تمليه المرحلة الراهنة.

الإذاعة الوطنية الصحراوية

صوت الشعب الصحراوي المكافح

الحكومة الصحراوية تدين خطاب ملك المغرب المبني على سياسة الهروب إلى الأمام والتعنت وعدم الرضوخ للشرعية الدولية

أدانت الحكومة الصحراوية خطاب ملك المغرب الذي القاه أمس بمناسبة ما يسمى ثورة الملك والشعب ، معتبرة إياها مبني على سياسة التعنت والهروب إلى الأمام وعدم الرضوخ للشرعية الدولية .

وأعتبرت الحكومة الصحراوية في بيان صادر عن الناطق الرسمي باسم الحكومة ، أن هذا الخطاب سيعرض المنطقة لمزيد من التوتر وعدم الاستقرار  في ظل عودة الحرب في الصحراء الغربية التي يعد المغرب خاصة في ظل حكم الملك الحالي محمد السادس المسبب الرئيسي لها، ضاربا بذلك جهود المجتمع الدولي لأكثر من ثلاثين سنة عرض الحائط.

نص البيان :

الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية

وزارة الإعلام

أطل علينا ليلة امس ملك المغرب في خطاب جديد غلبت عليه اثار فضيحة التجسس السيبيرانية التي تورط فيها المغرب والتي لم تسلم منها دول الجوار والشخصيات السياسية والحقوقية والإعلامية حتى بعض حلفائه التقليديين، تضاف لتلك التي سبقتها في استعمال المغاربة أسلحة بشرية في عمليات الابتزاز التي اعتادها، ضد جواره ومحيطه الإقليمي، وهي الفضيحة التي حاول تبريرها بشتى الصيغ، ولو بلعب دور الضحية أمام وضعية العزلة التي بدأت تتكشف يوما بعد اخر خاصة بعد التطبيع المذلوالارتماء المخزي في أحضان المحتل الصهيوني، وماأصبحت تشكله سياسات المغرب التوسعيةوالعدائية ، ضد امال وطموحات شعوب المنطقة في الامن والاستقرار والتكامل بينها، تلك السياسات التي أصبحت محل إدانة وشجب من طرف عديد الدول والشخصيات السياسية والمنظمات الحقوقية التي حاول ملك المغرب في خطابه هذا أن يوهم رأيه الداخلي انها مؤامرة كبرى تحاك ضد بلده.

هذا الخطاب الذي تميز كذلك بمزيد من الرفض والتعنت والاصرار على عدم الرضوخ للشرعية الدولية وتجسيد قراراتها فيما يتعلق بتمكين الشعب الصحراوي من حقه في ممارسة سيادته على كامل أراضيه، وبلغة تطبعها العنجهية والاصرار في التمرد على قرارات الهيئات الاممية والاتحاد الأفريقي.

ان حكومة الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية لا يفوتها إلا أن تدين وبأشد عبارات الادانة هذا التعنت المبني على سياسة الهروب الى الامام وتعريض المنطقة وامنها لمزيد من التوتر وعدم الاستقرار في ظل عودة الحرب في الصحراء الغربية التي يعد المغرب خاصة في ظل حكم الملك الحالي محمد السادس المسبب الرئيسي لها، ضاربا بذلك جهود المجتمع الدولي لاكثر من ثلاثين سنة، عرض الحائط.

إن الحكومة الصحراوية والجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب ليؤكدان من جديد تمسكهما بالحق الشرعي غير القابل للتصرف ولا للتقادم، للشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال وعزمهما الدفاع عن اهدافه الوطنية بما اوتيا من قوة ومهما تطلب ذلك من تضحيات،وليحذران من مغبة الاوضاع الخطيرة التي يجر لها نظام الاحتلال التوسعي في مملكة محمد السادس منطقة المغرب العربي برمتها، ومحيطها الاقليمي إضافة إلى تلك التي كانت قائمة على مستواها وعلى مستوى دول الساحل، والمعروفة اليوم للجميع.

إن ما ابان عنه المغرب منذ خرقه لوقف إطلاق النار في 13 نوفمبر ٢٠٢٠،من سياسات عدوانية اتجاه شعبنا وحقنا الثابت في الوجود،ليضعنا جميعا كصحراويين كل من موقعه أمام مسؤولياتنا التاريخية التي تحتم علينا أن نكون في مستوى تجسم مخاطر المرحلة التي يمر منها كفاح شعبنا البطل، وما تتطلبه من تجذير وتصليب لعود الوحدة الوطنية وافشال لاستراتيجيات وخطط الاحتلال ومؤامراته، والالتفاف حول رائدة كفاحنا الوطني الجبهة الشعبية لتحرير الساقيةالحمراء ووادي الذهب.

كفاح، صمود ، تضحية لاستكمال سيادة الدولة الصحراوية.

وزير الإعلام الناطق الرسمي بإسم الحكومة الصحراوية .

الإذاعة الوطنية الصحراوية

صوت الشعب الصحراوي المكافح