الرئيسية » أرشيف الكاتب: aminradio (صفحة 344)

أرشيف الكاتب: aminradio

الحكومة تشرع في جولة معاينة إلى ولاية الداخلة

شرعت اليوم الاثنين الحكومة الصحراوية تحت رئاسة عضو الأمانة الوطنية الوزير الأول السيد محمد الولي أعكيك ، في زيارة معاينة إلى كافة الامتدادات الجهوية بولاية الداخلة .

وقد خصص الفريق الحكومي الفترة الصباحية لعقد لقاءات مع الامتدادات ، أما المسائية فقد طبعها اجتماع مع المجلس الشعبي الجهوي حيث تلي تقرير الولاية حول أهم الانشغالات والعراقيل التي تقف في وجه تطبيق البرامج المحلية والجهوية.

وتستمر جولة المعاينة الحكومية حتى الثلاثين من الشهر الجاري ؛ ومن المنتظر أن تشمل غدا ولاية بوجدور والولايات الأخرى خلال الأيام القادمة.

وتهدف جولة المعاينة هذه إلى الوقوف على سير البرامج في مختلف المجالات وكذا الاستماع إلى الانشغالات المعبر عنها والوقوف على أهم العراقيل التي تحول دون تطبيق البرامج المسطرة.

الجمهورية الصحراوية تشارك في أشغال اجتماع الاتحاد الإفريقي حول تنفيذ أجندة 2063

شاركت الجمهورية الصحراوية في أشغال اجتماع الاتحاد الإفريقي حول تنفيذ أجندة 2063 بالعاصمة الكينية نيروبي.

وتداول ممثلو الدول الأعضاء خلال الاجتماع مجموعة من القضايا من قبيل : تقييم التطور المحرز وتبادل الخبرات بشأن العمليات والمنهجيات والترتيبات المؤسسية ، التحديات والدروس المستفادة بشأن إدماج خطة التنفيذ في الخطط الوطنية ، وكذلك إدماج أهداف التنمية المستدامة للعشرية الأولى ، إضافة إلى تحديد المساعدة الفنية والاحتياجات المطلوبة من مفوضية الاتحاد الإفريقي لدعم الدول الأعضاء.

كما يناقش الاجتماع تقديم إطار الرصد والتقييم إلى الدول الأعضاء ومناقشة أفضل طريقة لتنفيذه وكذلك تحديد جهات الاتصال ومناقشة الدول الأعضاء تقاريرها من خلال عرض التقرير المرحلي عن أجندة 2063 الذي سيقدم لمؤتمر قمة الاتحاد الإفريقي.

وقد مثل الجمهورية الصحراوية في هذا الاجتماع السيد محمد مولود محمد فاظل وزير ترقية الإدارة والسيد أباه المد عبد الله سفير بلادنا بكينيا ؛ حيث قدم الوزير عرضا مفصلا عن جهود الدولة الصحراوية في تنفيذ أجندة الاتحاد والهياكل التي اعتمدتها لتنزيل وتنفيذ ورصد خطة الاتحاد الإفريقي 2063. وشارك الى جانب الوزير.

( واص )

المعتقل السياسي الصحراوي سيدي عبد الله أحمد يضرب انذاريا عن الطعام

 شرع المعتقل السياسي الصحراوي ضمن مجموعة أگديم إزيك سيدي عبد الله أحمد سيدي أبهاه المتواجد بالسجن المحلي تيفلت2، اليوم الاثنين في إضراب إنذاري عن الطعام لمدة 48 ساعة يومي الاثنين و الثلاثاء 24 ، 25 سبتمبر 2018.

و يأتي هذا الاضراب الانذاري عن الطعام في ظل استفزازات الموظفين و كافة الممارسات غير القانونية التي تمارس عليه و التي كان آخرها الاعتداء الجسدي الذي تعرض له يوم 17 سبتمبر الماضي من طرف موظفي السجن ، حيث قرر المعتقل السياسي  سيدي عبد الله أحمد، خوض الإضراب الإنذاري عن الطعام تنديدا منه بسوء المعاملة القاسية التي يعاني منها و تضامنا مع المعتقل السياسي الصحراوي البشير العبد المحضار خدا الذي يخوض معركة الأمعاء الفارغة لليوم السابع على التوالي منذ 18 من سبتمبر.

و منذ ترحيل سيدي عبد الله ابهاه قادما من السجن المركزي القنيطرة في شهر ماي الماضي على السجن المحلي تيفلت 2 في ظروف جد قاسية و متدهورة إذ يعاني من العزلة التامة نتيجة الزج به في زنزانة انفرادية تفتقد للشروط الصحية الملائمة بدون أفرشة و أغطية ملائمة إضافة لمصادرة أوراق و أقلام خاصة به لمنعه عن كتابة أو تقديم شكاوى بخصوص ظروف اعتقاله المزرية التي يتواجد عليها وفق ما أفادت به عائلة هذا الأخير لرابطة حماية السجناء الصحراويين. (واص)

النص الكامل لكلمة رئيس الجمهورية ، الأمين العام لجبهة البوليساريو خلال اشرافه على افتتاح مدرسة الشهيد الولي الوطنية لتكوين الإطارات

– ألقى اليوم الاثنين، رئيس الجمهورية ، الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي كلمة خلال إشرافه على افتتاح مدرسة الشهيد الولي الوطنية لتكوين الإطارات .

وفيما يلي النص الكامل للكلمة :

بسم الله الرحمن الرحيم

الأخوات والإخوة، إطارات الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب،

الحضور الكريم،

أود في البداية أن ارحب أحر الترحيب بالوفد الكوبي الشقيق، معبرين له عن جزيل الشكر وعميق الامتنان، ومتمنين له قضاء أفضل الأوقات بين ظهران الشعب الصحراوي المضياف.

إنها لمناسبة سعيدة هذه التي نلتقي فيها اليوم لنفتـتح رسمياً مدرسة الشهيد الولي الوطنية لتكوين الإطارات. نقول نفتتح ولا نقول نؤسس، لأن تكوين وبناء الأطر شكل على الدوام انشغالاً ذا أولوية قصوى، منذ البدايات الأولى للثورة الصحراوية، بالنظر إلى ما تضطلع به هذه الشريحة من مكانة طليعية ودور محوري في مسيرة التحرير والبناء.

نحن اليوم إذن، إنما نخطو خطوة أخرى على طريق تعزيز وتكريس وتطوير هذه التجربة المتميزة التي أسس لها الرعيل الأول من الرموز القيادية الوطنية، وفي مقدمتهم شهيد الحرية والكرامة، مفجر الثورة الصحراوية، الولي مصطفى السيد، الذي تحمل هذه المؤسسة اسمه الخالد، والرئيس الشهيد محمد عبد العزيز وغيرهم كثير.

ولكننا في الوقت نفسه، نعمل انطلاقاً من التزام وطني باستكمال البناء المؤسساتي للدولة الصحراوية، وتقوية هياكل وبنيات تنظيمنا الوطني الثوري، الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب، وتطبيق خططها واسترتيجياتها وقراراتها والأولويات التي تحددها مؤتمراتها المتعاقبة.

إن بناء الإنسان والتركيز على العنصر البشري قد كان وسيظل أولوية أولى في استراتيجية الجبهة، والعمود الفقري في سياسات وبرامج الدولة الصحراوية. ومن هنا، يأتي الاهتمام والتأكيد من طرف المؤتمر الرابع عشر للجبهة على تنشيط وتفعيل مدارس تكوين الأطر، على مختلف المستويات.

نحن على قناعة كاملة بأن التنظيمات السياسية لا يمكنها النجاح في تحقيق برامجها وبلوغ أهدافها ما لم تقم بتكوين وإعادة تكوين وتأهيل إطاراتها، حتى يكونوا في مستوى القيام بمهامهم النبيلة ومسؤولياتهم الجسام وهم يقودون من موقع طلائعي ريادي هذا الشعب البطل المكافح إلى ربوع الحرية والكرامة والاستقلال.

إننا واثقون من أن هذه المدرسة على المستوى الوطني، بجذعها المشترك وفروعها السياسي والإداري والدبلوماسي، ستكون امتداداً ودعماً للمدارس المقرر تدشينها على مستويات أخرى، من أجل الرفع من مؤهلات الإطارات الصحراوية ومقدراتها الفكرية والسياسية والمهنية، وجعلها في مستوى التعاطي الناجح مع التطورات والمتغيرات المتسارعة، ليس فقط داخل المجتمع ولكن على مستوى المنطقة والعالم.

وإننا نذكر هنا بضرورة تجند جميع الإطارات، على كافة المستويات، من أجل التصدي للسياسات الذنيئة لدولة الاحتلال المغربي، والتي تلجأ إلى أخبث الأساليب، بما فيها الاستعمال المخابراتي للمخدرات، وهي أكبر منتج ومصدر لمخدر القنب الهندي في العالم، في زرع الخراب والدمار في المنطقة، عبر دعم وتشجيع عصابات الجريمة المنظمة والجماعات الإرهابية. ولا يفوتني هنا أن أشيد أيما إشادة بجيش التحرير الشعبي الصحراوي، حامي الحمى وصانع المجد، وأحييه بحرارة على جهوده الجبارة التي يقوم بها في هذا الصدد، إضافة إلى مهمته الأساسية، استكمال سيادة الدولة الصحراوية على كامل ربوع ترابها الوطني.

وإن من مسؤولية هذه المدرسة ليس فقط تلقين الدروس في مختلف مجالات الفكر والعلوم والسياسة وغيرها، بقدر ما هي مطالبة ببناء ذلك الإطار الصحراوي الواعي والمسؤول، المثالي في العمل والسلوك، المتشبع بمبادئ الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب، المؤمن بقضية شعبه، المتمسك بحقوقه، المتشبث بتحقيق أهدافه في الحرية والاستقلال، والمستعد لكل ما يتطلبه ذلك من تضحيات جسام.

ومما لا شك فيه اليوم أن الإطارات الصحراوية قد ساهمت أيما مساهمة في هذه النقلة النوعية التي حققها الشعب الصحراوي، بقيادة ممثله الشرعي والوحيد، الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب، من  تلك الأوضاع المقيتة التي أراد الاستعمار فرضها وديمومتها، والمتميزة بالجهل والتخلف والتقسيم والقبلية، إلى مصاف الشعوب والأمم الحديثة، في كنف الوحدة الوطنية وفي إطار دولته الفتية، الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية.

لقد حقق شعبنا تطورا واضحاً، يعكس رغبته وإصراره على تحقيق التغيير الشامل، من ذلك الواقع المرفوض، إلى واقع مطلوب، لم تكتمل ملامحه بعد، ولن تكتمل إلا باستكمال سيادة الدولة الصحراوية على كامل ترابها الوطني.

لكن شعبنا يمضى قدماً على ذلك الدرب المستنير، والإطارت الصحراوية في الطليعة، تلتصق بالجماهير، تقودها وتوجهها من داخل الخضم النضالي الكفاحي المتأجج، تتقدم الصفوف، لا تتراجع ولا تتخاذل، تدرك كل الإدراك بأنها رأس الحربة في معركة مصيرية لا نهاية لها إلا الانتصار.

وها هي جماهير شعبنا في الأرض المحتلة وجنوب المغرب والمواقع الجامعية تقدم أروع الأمثلة على التضحية والاستبسال والصمود. وإننا لنتقدم لها بهذه المناسبة بتحية التقدير والإجلال، ونبعث لها رسالة التضامن والمؤازرة والوفاء لعهد الشهداء، وإلى كل بطلات وأبطال انتفاضة الاستقلال، وفي مقدمتهم معتقلو اقديم إيزيك والصف الطلابي والمعتقلون الإعلاميون وامبارك الداودي ويحي محمد الحافظ إيعزة وجميع المعتقلين السياسيين الصحراويين في السجون المغربية.

الشعب الصحراوي يدرك جيداً بأنه يمضي على الطريق الصحيح، طريق الصمود والمقاومة والتحدي والإصرار حتى انتزاع حقوقه، مهما كلفه ذلك من ثمن ومهما اقتضى من زمن. فالنصر حتمي وقريب، ودولة الاحتلال المغربي من خيبة إلى خيبة ومن فشل إلى فشل، لأن قضية الشعب الصحراوي العادلة تتقدم باضطراد، ووضعيتها القانونية إنما تزداد رسوخاً داخل الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والاتحاد الإفريقي، أين تتبوأ الجمهورية الصحراوية مكانتها المستحقة كعضو مؤسس، نشط وفاعل في مختلف هياكل المنظمة القارية.

أحيي مرة أخرى الوفد الكوبي الشقيق، وأتوجه بالتحية والتهنئة إلى طاقم مدرسة الشهيد الولي الوطنية لتكوين الإطارات وإلى منتسبيها وإلى شعبنا قاطبة على هذه الخطوة الجديدة، بالغة الأهمية، مع تمنياتنا للجميع بالنجاح والتوفيق والسداد.

وقوة، تصميم وإرادة، لفرض الاستقلال والسيادة. (واص)

الجريدة الاخبارية 24-09-2018

“الحل الوحيد للقضية الصحراوية يكمن في تمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير” السفير الصحراوي بأنغولا

أكد أمس السفير الصحراوي بأنغولا السيد اباه الشيخ محمد أن الحل الوحيد للقضية الصحراوية يكمن في تمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير والاستقلال ،جاء ذلك خلال في مقابلة صحفية له مع  وكالة الأنباء الانغولية،

وأكد  الدبلوماسي  الصحراوي أن الحل الوحيد لإنهاء الاحتلال من الصحراء الغربية آخر مستعمرة في إفريقيا يكمن في تمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير عبر استفتاء حر عادل ونزيه من خلال تطبيق خطة التسوية الأممية التي صادق عليها مجلس الأمن سنة 1991 بعد 16 سنة من الكفاح المسلح ضد الغزاة.

” إن قبول الدولة الصحراوية الآلية الأممية التي صادقت عليها القمة الافريقية المنعقدة بالعاصمة الموريتانية نواكشوط، يؤكد جدية الطرف الصحراوي في دعم الاتحاد الافريقي من أجل تعزيز جهود العمل والتنسيق المشترك مع الامم المتحدة لتمكين الشعب من حقه غير القابل للتصرف في تقرير مصيره” يضيف السفير الصحراوي بأنغولا لوكالة الأنباء الانغولية..

وقد ذكر السيد أباه الشيخ ، استعداد الدولة الصحراوية العضو المؤسس للاتحاد الإفريقي، الدخول في مفاوضات مباشرة مع المملكة المغربية على أساس الاحترام الكامل للقانون التأسيسي للاتحاد الأفريقي وجميع القرارات الدولية.

واضاف السفير الصحراوي” أن قضية الصحراء الغربية قضية تصفية استعمار وفقا لقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة 15/14 والرأي الاستشاري لمحكمة العدل الدولية الذي يؤكد عدم وجود أي روابط سيادية بين الصحراء الغربية والمملكة المغربية، مثلما أكدته محكمة العدل الأوروبية في حكمها الصادر في عام 2016 و 2018 والذي يثبت بشكل قاطع أن الصحراء الغربية ليست جزءا من المملكة المغربية وأن اتفاقات الشراكة بين المغرب والاتحاد الأوروبي لا يمكن تطبيقها في الأراضي الصحراوية ومياهها الإقليمية..

وفي السياق ذاته ،أشاد السفير الصحراوي بدعم انغولا  الكامل للقضية الصحراوية على كل المستويات  مشيدا بقوة العلاقات الأخوية والصداقة والنضال التاريخي المشترك ضد الاستعمار الأجنبي، مذكرا أن أنغولا كانت من أوائل الدول التي اعترفت بالجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، في فبراير

جمعية أسترالية تنظم أُمسية تحسيسية حول القضية الصحراوية

 نظمت لجنة التضامن مع الشعب الصحراوي بأستراليا أمسية تحسيسية بالقضية الصحراوية يوم الخميس بسيدني ، تضمنت عرض أشرطة وثائقية ومعرض للكتب ومنتوجات من الصناعة التقليدية الصحراوية.

الأمسية افتتحت بكلمة لنائب البرلمان المحلي جيمي باركر ، الذي أوضح أن قضية الصحراء الغربية هي قضية تصفية استعمار ويجب تمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير والاستقلال ، متمنيا أن تتكلل مجهودات هورست كوهلر بالنجاح.

وأعرب المتحدث عن تضامنه ومؤازرته للشعب الصحراوي الذي يعاني انتهاكات صارخة لحقوقه من طرف نظام الاحتلال المغربي ، معبرا عن ارتياحه بالنجاح الذي حققته جبهة البوليساريو في الحد من نهب خيرات الصحراء الغربية.

وتخلل الأمسية عرض شريط “رياح المقاومة” للمخرج الكندي جوش كامبل الذي يحكي مقاومة الشعب الصحراوي وتورط شركة كندية في نهب الفوسفاط الصحراوي ، كما تم عرض فيلم بعنوان “لكويرة ، الأرض المنسية” وهو فيلم وثائقي من إنتاج جمعية إيطالية ، يحكي قصة مدينة لكويرة ومن خلالها يوضح قضية الشعب الصحراوي والمعاناة والتشريد الذي تعرض له نتيجة غزو واحتلال أرضه.

وبعد عرض الأشرطة الوثائقية ، تم تنظيم حلقة نقاش للإجابة على أسئلة الحاضرين شارك فيها ممثل جبهة البوليساريو بأستراليا السيد كمال فاضل والباحثة الأمريكية راندي اروين التي تحضر أطروحة الدكتوراه حول القضية الصحراوية ودور الثروات الطبيعية في النزاع الصحراوي.

للتذكير ، فقد أشرفت على حلقة النقاش الرئيسة السابقة للمجلس التشريعي ببرلمان ولاية نيو ساوث ويلز الدكتورة مَرديث بَرْگمان.

الأمين العام لاتحاد العمال يشارك في ندوة الجزائر الدولية حول السلم والأمن والحوار الإفريقي

 انطلقت اليوم بالعاصمة الجزائرية ، الندوة الدولية المنظمة من قبل الوحدة النقابية الإفريقية تحت عنوان ” السلم والأمن والحوار ودور النقابات والثلاثية ، التضامن النقابي الدولي وآفاقه” بمشاركة عضو الأمانة الوطنية الأمين العام لاتحاد العمال السيد سلامة البشير.

أشغال اليوم طبعها تنظيم ورشة تحت عنوان “السلم والأمن في إفريقيا ، العمل اللائق من أجل السلم والصمود” بحضور مختلف النقابات الإفريقية وبعض الضيوف من خارج القارة.

وعقد الأمين العام لاتحاد العمال على هامش الندوة لقاءات مع الوفود المشاركة : الأمين العام للعمال الجزائريين ، الأمين الوطني لعمال ليبيا ، الأمين العام لعمال مصر وكذا الأمين العام لعمال موريتانيا.

للتذكير ، تتواصل أشغال الندوة الدولية المنظمة من قبل الوحدة النقابية الإفريقية من 23 إلى 27 سبتمبر الجاري.

( واص )

الجريدة الاخبارية 23-09-2018

الرئيس الصحراوي يعزي الشعب الفيتنامي في وفاة رئيسه

 بعث رئيس الجمهورية، الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي، برسالة تعزية إلى القائم بأعمال رئاسة جمهورية فيتنام الاشتراكية، السيد دانغ تي نغوك تينه، يعزيه فيه و من خلاله يعزي الشعب الفيتنامي في رحيل الرئيس السيد تراند ايكوانغ.

“نيابة عن الشعب الصحراوي وباسمي الخاص، اتقدم إليكم ومن خلالكم الى الشعب الفيتنامي بخالص التعازي إثر وفاة الرئيس تراند ايكوانغ المفاجئ. الرجل الذي كرّس حياته لتحسين حياة الشعب الفيتنامي، وحمل التراث التاريخي لثورة شعب فيتنام من أجل الحرية واحترام إرادة الشعوب في جميع أنحاء العالم” يقول رئيس الجمهورية في رسالته.

و عبر السيد إبراهيم غالي عن خالص امتنان وشكر الحكومة والشعب الصحراويين على الموقف الراسخ وتضامن الفيتنام مع النضال المشروع للشعب الصحراوي ضد الاستعمار والاحتلال غير القانوني لجزء من أرضه.

“نرجو منكم نقل تعاطفنا القلبية وتعازينا الخالصة إلى شعب جمهورية فيتنام الاشتراكية وأسرة الفقيد. فليمنح الله السلام والقوة لذويه” تضيف الرسالة.