الرئيسية » الاخبار الرئيسة » اخبار العالم » فلسطين: تشبث بالأرض وإصرار على تحرير الوطن المغتصب
فلسطين: تشبث بالأرض وإصرار على تحرير الوطن المغتصب

فلسطين: تشبث بالأرض وإصرار على تحرير الوطن المغتصب

تحل بعد اليم  الاثنين الذكرى ال44 المخلدة ل”يوم الأرض الفلسطيني” والشعب الفلسطيني كله إصرار على مواصلة النضال والكفاح إلى غاية تحرير كل شبر من تراب وطنه المغتصب.ويحيي الشعب الفلسطيني هذه الذكرى وهو كله تأكيد أكثر من أي وقت مضى على إسقاط كافة المؤامرات التي تحاك ضده? وآخرها تلك التي أطلق عليها “خطة السلام الجديدة” أو ما يعرف ب”صفقة القرن”.

وتحل هذه الذكرى والشعب الفلسطيني والعربي وأحرار العالم كافة يقفون في 30 مارس من كل عام احياءا ل”يوم الأرض”, الذي يخلد ذكرى مصادرة الاحتلال الإسرائيلي سنة 1976, لآلاف الدونمات من الأراضي الفلسطينية (الدونم يعادل ألف متر مربع) من بلدات عربية وسخنين ودير حنا وعرب السواعد ومناطق أخرى من الجليل ومثلث النقب, أضيفت إلى أراضي أخرى صودرت من قبل بهدف تنفيذ مشروع تهويدي لكافة منطقة الجليل.

ودفع هذا القرار حينها, الفلسطينيين إلى شن إضراب عام في 30 مارس 1967 بدعوة من لجنة الدفاع عن الأرض حينها, ونظم أهل الداخل الفلسطيني احتجاجات واسعة, ردت عليها قوات الاحتلال بدموية, وأطلقت النار بشكل عشوائي على المحتجين الفلسطينيين, ما أسفر عن سقوط ستة شهداء وإصابة عشرات الفلسطينيين.

ويعد إحياء هذه الذكرى في كل عام, مناسبة للتأكيد على وحدة الأرض والشعب والهوية الفلسطينية وكذا الوفاء لذكرى الشهداء واستماتتهم في الدفاع عن أرضهم وحقوقهم.

عن