الرئيسية » الاخبار الرئيسة » انطلاق اشغال المنتدى الاقتصادي الصيني الإفريقي.
انطلاق اشغال المنتدى الاقتصادي الصيني الإفريقي.

انطلاق اشغال المنتدى الاقتصادي الصيني الإفريقي.

 من المنتظر أن تنطلق يوم غد الاثنين بالعاصمة الصينية بكين اشغال المنتدى الصيني الافريقي، حيث باشر وزراء خارجية بعض الدول الإفريقية  رفقة وزير خارجية الصين اليوم الأحد الاجتماع التمهيدي لانطلاق هذا المنتدى.

وكانت الصين فيما سبق قد بادرت في الفترة ما بين 10 الى 12 اكتوبر 2000 ، في اجتماع تم على مستوى الوزراء،  الى انشاء منتدى اقتصادي اطلقت عليه  اسم ” المنتدى الإقتصادي الصيني الإفريقي”.  تهدف جمهورية الصين من خلال هاته المبادرة الى توطيد العلاقات الإقتصادية والتجارية مع عدد من الدول الإفريقية، حيث تستثمر الصين اموالا كبيرة في اطار سباق اقتصادي  تدور رحاه بينها وبين الإتحاد  الأوروبي  والولايات المتحدة الإمريكية والهند واليابان والدول الغربية بشكل عام.

ونذكر أن المنتدى الإقتصادي الصيني الإفريقي ليس بقمة شراكة بين الإتحاد الإفريقي كمؤسسة قارية والصين، وانما منتدى تنظمه الصين من جانب واحد، وتستدعي له من تريد من الدول الإفريقية. وتستثني منها الصين  الدول الإفريقية التى ليست لها علاقة دبلوماسية معها كالجمهورية الصحراوية وتلك الدول التى تربطها علاقات دبلوماسية مع تايوان.

و ترغب غالبية الدول الإفريقية في حضور هذا المنتدى الإقتصادي،الذي يجسد طموحها في الحصول على تمويلات مباشرة في القطاعات الإقتصادية الحيوية.

المغالطات التى تقوم بها الوسائط الدعائية المغربية هاته الأيام ، والتى تقدم هذا المنتدى الإقتصادي الصيني الإفريقي بأنه قمة للشراكة بين الإتحاد الإفريقي والصين، انما تهدف الى تغطية الهزائم الدبلوماسية المتتالية  لنظام الإحتلال الذي فرضت عليه الجمهورية الصحراوية الجلوس الى جانبها في قمة الشراكة بين الإتحاد الإفريقي والإتحاد الأوروبي كما هو الحال في قمة ابيجان (2017) ،وفي قمة الشراكة بين الإتحاد الإفريقي والجامعة العربية بملابو (2016)، وفي الإجتماع الوزاري بين الإتحاد الإفريقي واليابان بمابوتو (2017).  (واص)

عن

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*