الرئيسية » الأخبار الرئيسية » ” التكوين في الدولة الصحراوية، واقع حقوق الإنسان والمعركة القانونية ” أبرز محاضرات اليوم الأخير من المنتدى النقابي الدولي
” التكوين في الدولة الصحراوية، واقع حقوق الإنسان والمعركة القانونية ” أبرز محاضرات اليوم الأخير من المنتدى النقابي الدولي

” التكوين في الدولة الصحراوية، واقع حقوق الإنسان والمعركة القانونية ” أبرز محاضرات اليوم الأخير من المنتدى النقابي الدولي

شكل  موضوع التكوين في الدولة الصحراوية، وواقع حقوق الإنسان والمعركة القانونية  ، أبرز المحاضرات التي أطرت خلال اليوم الأخير من أشغال المنتدى النقابي الدولي المنعقد بولاية أوسرد .

الوزير المنتدب للتكوين المهني السيد مدي حياي، أستعرض في محاضرة له حول واقع التكوين في الدولة الصحراوية، الإنجازات المكاسب التي تحققت بفضل مجالات التكوين التي تضمنها الدولة الصحراوية في كافة المعاهد والمدارس التابعة لقطاع التكوين المهني في مختلف التخصصات.

وأبرز مدي حياي المجهودات التي تبذلها الدولة الصحراوية في الارتقاء بهذا المجال بداية من ترقيته من مديرية مركزية إلى وزارة منتدبة –  وذلك حسب المتحدث – بغية  تطوير مستوى التكوين و ترقيته في ظل الظروف الاستثنائية التي تعرفها القضية والتي تتسم بواقع الحرب مع الاحتفاظ بمجانية التكوين والتعليم .

أبا الحيسن رئيس اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان قدم هو الآخر شرحا مفصلا عن الواقع الحقوقي في المدن المحتلة من الصحراء الغربية في محاضرة له حول حقوق الإنسان والمعركة القانونية، مستعرضا بالدليل الانتهاكات المستمرة التي ينتهجها الاحتلال المغربي في حق الصحراويين العزل في ظل غياب ألية أممية لمراقبة الوضع هناك والتقرير عنه .

وأضاف المحاضر إلى أن واقع حقوق الإنسان وصل إلى مستوى يندى له الجبين بفصل الممارسات القمعية المغربية والتصعيد الخطير الذي يرقى إلى مصاف جرائم ضد الإنسانية، ومع ذلك -يضيف أبا الحيسن – لا تزال الة القمع المغربية تصعد من وتيرة قمعها ضد الصحراويين العزل في المدن المحتلة خاصة مع  نسف اتفاق وقف اطلاق النار وعودة المنطقة الى مربع الصفر (الحرب) .

إلى ذلك يحضر اشغال المنتدى الذي من المنتظر أن يختتم أشغاله اليوم 86 شخصية من مختلف النقابات العمالية العالمية، جاءت لتجدد دعمها للطبقة العمالية الصحراوية في معركتها في حرب التحرير.

عن