الرئيسية » الاخبار الرئيسة (صفحة 235)

الاخبار الرئيسة

ممثلة الجبهة بإسبانيا: “الايكوكو القادمة محطة لتجديد الدعم السياسي والإنساني مع القضية الصحراوية”.

اكدت ممثلة الجبهة بإسبانيا عضوا الامانة الوطنية الاخت خيرة بلاهي ان الطبعة ال 43 من  الندوة الاوربية للتضامن مع الشعب الصحراوي، التي ستحتضنها مدريد يومي السادس عشر والسابع عشر من شهر نوفمبر القادم ستشهد مشاركة وفود دولية من جميع القارات.
وسيقوم برنامج الايكوكو على عمل اربعة ورشات وهي الورشة السياسية، ورشة حقوق الإنسان والمدن المحتلة، ورشة الثروات الطبيعية وورشة تعزيز بناء مؤسسات الدولة الصحراوية، ينضاف اليها هذه للسنة ندوة المجموعات البرلمانية للتضامن مع الشعب الصحراوي بمقر البرلمان الاسباني، الى جانب مجموعتي عمل تتعلق الاولى بالقضاة والمحامين والثانية بعمل النقبات.
وستنظم  على هامش الندوة الاوربية للتضامن مع الشعب الصحراوي، تظاهرة مدريد السنوية للتنديد باتفاقية مدريد المشؤومة ونذكير اسبانيا بمسؤولياتها التاريخية والأخلاقية اتجاه مستعمرتها السابقة الصحراء الغربية اخر مستعمرة في القارة الأفريقية.
(وكالة الأنباء الصحراوية)

الجريدة الإخبارية 08/10/2018

رئيس الجمهورية يهنئ نظيره الأوغندي بمناسبة ذكرى استقلال بلاده

هنأ رئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي ، نظيره الأوغندي السيد يوري موسفيني بمناسبة الذكرى السادسة والخمسين لاستقلال أوغندا.

وأشاد رئيس الجمهورية في رسالته بقيمة الإنجازات الكبيرة التي أحرزتها أوغندا تحت قيادة موسيفيني والتي “كان أثرها إيجابيا ليس فقط على مواطنيها بل أيضا على التنمية البشرية على الصعيد الإقليمي والإفريقي”.

وثمن السيد إبراهيم غالي موقف حكومة وشعب جمهورية أوغندا وتضامنهما الثابت تجاه الدفاع عن كفاح الشعب الصحراوي من أجل حقه في تقرير المصير والاستقلال.

وأكد رئيس الجمهورية ، أن العلاقات الثنائية بين شعب جمهورية أوغندا وشعب الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية “لعبت دورا حاسما في جعل الشعبين أقرب لبعضهما على أساس الاحترام المتبادل والنهج المشترك تجاه التحديات الرئيسية المتعلقة أساسا بالسلام والتنمية”.

للتذكير ، فقد حصلت أوغندا على استقلالها عن الاستعمار البريطاني في التاسع أكتوبر 1962.

(وكالة الأنباء الصحراوية)

تقييم مشاريع التعاون محور محادثات بين ممثل جبهة البوليساريو ببالينثيا ومديرة التعاون والتضامن هناك

عقد ممثل جبهة البوليساريو بمقاطعة بالينثيا الإسبانية السيد حبيب الله محمد كوري ، لقاء مع مديرة التعاون والتضامن بالحكومة الجهوية لبالينثيا السيدة أنطونيا مورينو ، والتي تعهدت بمواصلة تضامن مقاطعتها مع الشعب الصحراوي واستعدادها لتطوير العلاقات الثنائية مستقبلا.

وحضر اللقاء رئيسة فيدرالية جمعيات الصداقة مع الشعب الصحراوي السيدة لورذيس كريسبو ، وتناول تقييم مشاريع التعاون بين الجانبين.

(وكالة الأنباء الصحراوية)

مفاوضات جنيف مكسب للقضية الصحراوية وتأكيد على أنها قضية تصفية استعمار(عبد القادر الطالب عمر)

اعتبر سفير الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية بالجزائر، عبد القادر الطالب عمر، استئناف المفاوضات حول النزاع  في الصحراء الغربية، في جنيف بداية ديسمبر المقبل، “مكسبا لقضية الصحراء  الغربية، باعتبارها قضية تصفية استعمار و تأكيد على أنها ليست نزاع جهوي”.

وقال السفير الصحراوي في تصريح لوأج، ليلة أمس الاثنين، على هامش حفل إحياء الذكرى ال 56 للدبلوماسية الجزائرية، أن المفاوضات التي دعا اليها الامين  العام الأممي، انطونيو غوتيريس، طرفي النزاع، المغرب و جبهة البوليساريو، هي  مكسب يضاف لنضال الشعب الصحراوي من أجل استرجاع سيادته، و ينفي مقولة ان  القضية الصحراوية هي “نزاع جهوي”، كما روج له المحتل المغربي.

وذكر السفير الصحراوي أن عقد المفاوضات من جديد يأتي بعد قطيعة وعراقيل كبيرة، حيث كانت آخر محطة في منهاست 2012.

وأوضح السيد الطالب عمر أن الطرف الصحراوي ينتظر أن “ينساق المغرب ويشارك بدون مراوغة ولا مناورات في هذه المفاوضات التي دعا اليها السيد غوتيرس و  مبعوثه الشخصي، هورست كوهلر، والانصياع الى قرار مجلس الامن الدولي الاخير 2414  الذي يشكل، كما أضاف الدبلوماسي صحراوي، “التحدي الكبير” الذي سيرسم  ملامح المرحلة المقبلة” على طريق حل النزاع في الصحراء الغربية.

كما أعرب السيد الطالب عمر عن أمله في أن تكون مشاركة المملكة المغربية في هذه الجولة “جادة وجدية” بعيدا عن المراوغات والتعنت الذي اعتاد عليه المغرب، حتى  يتسنى تطبيق قرار مجلس الامن الدولي 2414 الذي ينص على حق شعب الصحراء الغربية في تقرير المصير”.

و بالمناسبة، جدد الدبلوماسي الصحراوي التأكيد على أن الهدف من هذه الجولة هو “تطبيق اللائحة 2414 لمجلس الامن القاضية بإجراء مفاوضات بدون شروط مسبقة من  خلال تمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير والاستقلال”.

وشدد السيد الطالب عمر على ضرورة ان “يمارس المجتمع الدولي، و على راسهم مجلس الامن الدولي، المزيد من الضغوط على الطرف المغربي وأن لا يقبل هذه المرة  باستمرار المناورات التي اعتاد المغرب على إتقانها تفاديا للعزلة و الادانة الدوليتين، خاصة و انه يتهرب من الشرعية الدولية”.

ويعتزم المبعوث الأممي، هورست كوهلر، الإسراع في إعادة بعث المفاوضات المباشرة بين جبهة البوليساريو والمغرب من خلال استغلال فرصة انعقاد محادثات جنيف الاولى في شهر ديسمبر قصد التطرق إلى الخطوات المقبلة للمسار الأممي، حيث أوضح المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في الدعوات التي أرسلها لطرفي النزاع أن الهدف المرجو من هذه المحادثات هو “مناقشة الخطوات المقبلة التي من شأنها إعادة بعث المسار السياسي، ويتعلق الأمر كذلك بتقييم التطورات المسجلة منذ وقف مسار منهاست في 2012”.

(وكالة الأنباء الصحراوية)

واحة المستمعين

أضواء

الجريدة الإخبارية 07/10/2018

تدهور صحي خطير لمعتقلين سياسيين صحراويين مضربين عن الطعام

يعاني المعتقلون السياسيون الصحراويون ضمن مجموعة الصف الطلابي وضعا صحيا  خطيرا   اين يخوضون اضرابات  عن الطعام  بسجن بوزكارن  جنوبي المغرب تنديدا  بالإجراءات التعسفية  ضدهم من قبل سلطات الاحتلال المغربية،بحسب ما أفاد مصدر من رابطة حماية السجناء الصحراويين بالسجون المغربية

  و أكدت رابطة حماية السجناء الصحراويين بالسجون المغربية  أن الحالة الحرجة التي يوجد فيها كل  من ناصر أمنكور ، البر الكنتاوي و عمر بيحنا الذين يعانون من عدة أمراض  كعدم قدرتهم على الحركة و غياب متابعة طبية ملائمة لهم في ظل عزلهم بعيدا عن باقي المعتقلين السياسيين الصحراويين مما يشكل خطرا على صحتهم و سلامتهم النفسية و الجسدية بالإضافة إلى حرمانهم و منعهم من الاتصال و التواصل مع العالم الخارجي .

و في السياق نفسه، لا يزال المعتقل السياسي الصحراوي عزيز الواحيدي ممنوع من الحق في الاتصال الهاتفي لليوم السادس على التوالي .

كما يشرع المعتقلون السياسيون الصحراويون ضمن مجموعة أگديم إزيك في إضراب إنذاري عن الطعام لمدة 24 ساعة يومه الاثنين 08 أكتوبر 2018 تنديدا منهم بظروفهم الاعتقالية الصعبة و يتعلق الأمر بكل من عبد الله أحمد الحافظ التوبالي ، محمد عند الله أمبيتو التهليل و الشيخ الكوري بنگا

(وكالة الأنباء الصحراوية)

لجان من المجلس الوطني في زيارة معاينة إلى الجزائر وأوروبا لمتابعة سير البرامج

تقوم لجان برلمانية من المجلس الوطني الصحراوي بزيارة معاينة وتقييم تشمل تواجدات الصحراويين بالجزائر والأراضي المحررة والتمثيليات الصحراوية بأوروبا.

الجولة تأتي في إطار التقييم السنوي لبرنامج الحكومة لسنة 2018 والتحضير للدورة الخريفية للمجلس الوطني.

وكانت أهم محاور المعاينة عقد سلسلة اجتماعات تقييمية مع الممثلين ، تناولت ما تم إنجازه وما لم ينجز من البرنامج الحكومي والعلاقات مع الجمعيات الصديقة وبرامج الدعم الموجهة إلى المخيمات ، وكذا مشاكل الجالية المقيمة بأوروبا.

كما شملت الجولة زيارات لدور الصحة ومعاينة أوضاع المرضى القاطنين بها ومشروع مدرسة والاطلاع على تمدرس الأطفال الصحراويين هناك ، وتسجيل الانشغالات والملاحظات والاقتراحات المقدمة من طرف هذه الجهات التي تمت معاينتها للمساهمة في إعداد البرنامج المقبل.

وشملت الزيارة والمعاينة كل من : الأراضي المحررة ، الجزائر ، إسبانيا ، إيطاليا ، سويسرا ،

فرنسا وألمانيا ، وقد حددت اللجنة عقد لقاء تقييمي مع ممثلة جبهة البوليساريو بإسبانيا يوم 10 أكتوبر الجاري.

(وكالة الأنباء الصحراوية)