الرئيسية » الاخبار الرئيسة (صفحة 195)

الاخبار الرئيسة

حديث الوطن

رئيس الجمهورية يهنئ نظيره النيجيري بمناسبة الذكرى الـ 58 لاستقلال بلاده

– هنأ رئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي نظيره النيجيري السيد محمادو بوخاري ، بمناسبة الذكرى الثامنة والخمسين لعيد استقلال نيجيريا.

وقال الرئيس ابراهيم غالي في رسالة التهنئة “نيابة عن الشعب الصحراوي وأصالة عن نفسي، أتقدم بخالص التهاني بمناسبة الذكرى السنوية الثامنة والخمسين ليوم الاستقلال لجمهورية نيجيريا الاتحادية.

واغتنم رئيس الجمهورية المناسبة  ليشيد  بالإنجازات التي حققتها جمهورية نيجيريا الاتحادية على مدى 58 سنة ، مشيرا إلى أن نيجيريا أحرزت تقدما كبيرا وأثرا إيجابيا ليس فقط على مواطنيها بل أيضا على التنمية البشرية على الصعيد الإفريقي و”التزامها الدائم بالقضاء على جميع أنواع الاستعمار وتعزيز الاستقلال الاقتصادي لقارتنا”.

وعبر الرئيس ابراهيم غالي عن شكره للموقف الثابت لنيجيريا حكومة وشعبا تجاه الشعب الصحراوي وحقه في الحرية وتقرير المصير . (واص)

عائلة المعتقل السياسي الصحراوي صلاح لبصير تعبر عن قلقها إزاء وضع ابنها

عبرت عائلة المعتقل السياسي الصحراوي صلاح لبصير ، عن عميق قلقها إزاء وضع ابنها المعتقل بسجن الاحتلال بمدينة طاطا شرق المغرب ، وذلك بعد أن فقدت الاتصال به منذ أسبوعين ، حسب ما أفادت به العائلة لرابطة حماية السجناء الصحراويين بالسجون المغربية.

وأكدت العائلة أن إدارة السجن المذكور انتهجت العديد من الإجراءات العقابية بحق المعتقل السياسي صلاح لبصير وفي مقدمتها حرمانه من الاتصال بالعالم الخارجي حيث كان آخر اتصال له بتاريخ 18 سبتمبر الماضي ؛ وهو الإجراء التعسفي الذي يضاف إلى العديد من الإجراءات التي اتخذتها إدارة السجن المذكور ضده في العديد من المرات حسب ما سجلته الرابطة.

وحملت رابطة حماية السجناء الصحراويين بالسجون المغربية سلطات الاحتلال المغربية كامل المسؤولية عن سلامتهم ، مؤكدة على ضرورة تمتيعهم بكامل حقوقهم المشروعة.

الدولة المغربية تتمادى في معاقبة المعتقل السياسي الصحراوي أمبارك الداودي

 أكد المكتب التنفيذي لتجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان ، أنه مع نهاية شهر سبتمبر ت2018 تكون قد مرت خمس سنوات كاملة على اعتقال السجين السياسي الصحراوي أمبارك الداودي على خلفية مشاركته في مختلف المظاهرات المطالبة بحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير.

وأبرز المكتب أن أمبارك الداودي قضى هذه المدة رهن الاعتقال تحت مبرر أنه حوكم مرتين ابتدائيا واستئنافيا بأحكام نافذة ما بين شهر وستة أشهر بعد أن كان قضى حوالي سنة ونصف رهن الاعتقال الاحتياطي بسجن سلا بموجب متابعته لدى القضاء العسكري بالمحكمة العسكرية بالرباط.

ونتيجة ضغط المنظمات الدولية من أجل مثول المدنيين الصحراويين أمام المحكمة العسكرية ، أقدمت الدولة المغربية شهر مارس 2014 على إحالة المعني بنفس التهم على محكمة ابتدائية بمدينة أكليميم جنوب المغرب ، والتي أصدرت في حقه حكما ابتدائيا مدته 03 أشهر سجنا نافذة سرعان ما تحول إلى ستة أشهر لدى محكمة الاستئناف بأغادير.

وأوضح المصدر أن المعتقل السياسي أمبارك الداودي ، بقي رهن الاعتقال الاحتياطي متابعا كذلك لدى المحكمة العسكرية بالرباط ، وتمت إعادته إلى سجن سلا والذي قضى به عدة شهور قبل نقله مجددا إلى سجن آيت ملول بموجب قرار صادر عن الوكيل العام للمحكمة العسكرية يدعو إلى عدم الاختصاص ويأمر بمتابعته بتهم جنائية بغرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بمدينة أغادير ، مع العلم أنه سبق له أن قدم بتاريخ 02 أكتوبر 2013 أمام النيابة العامة لهذه المحكمة وقررت حينها عدم الاختصاص مع الإحالة على المحكمة العسكرية بالرباط.

وبعد عدة تأجيلات لمحاكمة أمبارك الداودي ابتدائيا واستئنافيا ، أصدرت في حقه محكمة الجنايات أحكاما مدتها 05 سنوات سجنا نافذة تبدأ من تاريخ اعتقاله يوم 29 أكتوبر 2013 وتنتهي بتاريخ 29 أكتوبر 2018.

وعلى هذا الأساس ، يطالب يسجل المكتب التنفيذي لتجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان بالإفراج الفوري عن المعتقل السياسي الصحراوي أمبارك الداودي دون قيد أو شرط وفتح تحقيق عادل نزيه ومستقل عن ظروف وملابسات اعتقاله التعسفي وما طاله من متابعات قضائية بمحاكم عسكرية ومدنية مغربية ، ومن ممارسات مهينة وحاطة من الكرامة الإنسانية بمختلف السجون المغربية.

صدور كتاب جديد عن القضية الصحراوية تحت عنوان “الصحراء الغربية من الداخل ، خداع شعب”

صدر يوم الخميس الماضي عن دار نشر ميتيري فورلاق السويدية كتاب جديد حول القضية الصحراوية تحت عنوان “الصحراء الغربية من الداخل ، خداع شعب”.

الكتاب من تأليف الصحفية آنا روكسفال والمصور يوهان بيرسن ، ويقع في 332 صفحة من الحجم الكبير، وهو باللغة السويدية.

ويتناول الكتاب قصة آخر مستعمرة في إفريقيا “40 سنة من الانتظار وكفاح شعب من أجل الاستقلال يلفه النسيان” ولعبة القوة والخداع.

وقد سافرت آنا روكسفال ويوهان بيرسن عبر مناطق شاسعة من الصحراء الغربية ، سواءً الأجزاء المحررة أو المناطق التي مازالت ترزح تحت الاحتلال المغربي ، كما قادتهما رحلة تأليف الكتاب إلى ردهات الأمم المتحدة وكذا بعض القمم الإفريقية.

وحاولت المؤلفة والمصور تتبع الأسباب الكامنة وراء تحول شعب إلى ضحية دائمة لـ”الواقعية السياسية” وما الذي ينتظره حين تغلق في وجهه آخر أبواب الدبلوماسية.

“الكرة في مرمى مجلس الأمن الدولي لفرض تطبيق خارطة الطريق التي حددها القرار 2414 بشأن قضية الصحراء الغربية” (دبلوماسي صحراوي).

  أكد ممثل جبهة البوليساريو بفرنسا ، السيد أبي بشرايا البشير ، عقب دعوة المبعوث الأممي إلى الصحراء الغربية السيد هورست كوهلر طرفي النزاع “جبهة البوليساريو والمغرب”  لجولة جديدة من المفاوضات بداية ديسمبر المقبل بجنيف السويسرية، “أن الكرة الآن في مرمى مجلس الأمن الدولي لتطبيق القرار 2414 الصادر عن المجلس ابريل المنصرم” .

وذلك – يضيف ابي بشرايا –  قصد الدفع بالعملية السياسية، في إطار الديناميكية التي عبر عنها المبعوث الأممي، وتطبيقا لما جاء في قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2414، الذي يشكل خارطة الطريق لمسار التسوية ومبادرة الوساطة الأممية الجديدة.

وعبر الدبلوماسي الصحراوي، في مقابلة صحفية على قناة “البي بي سي عربي” عن ترحيب جبهة البوليساريو بالدعوة التي وجهها المبعوث الأممي إلى الصحراء الغربية من أجل بدء المفاوضات المباشرة المتوقفة منذ 2012 بسبب العراقيل المغربية .

من جهة أخرى، إعتبر أبي بشراي، تأكيد وإلحاح كل أعضاء مجلس الأمن على إعادة التفاوض، ردا على إدعاءات نظام الإحتلال المغربي خلال الأيام الأخيرة، مفادها أن إطلاق المفاوضات المباشرة يجب أن يتم بين طرفي النزاع المملكة المغربية وجبهة البوليساريو، وبدون شروط مسبقة، من أجل التوصل إلى حل يضمن للشعب الصحراوي حقه في تقرير المصير.

وأشار في السياق ذاته أن التقدم في المفاوضات لا يمكن أن يتم، إلا من خلال ارادة سياسية  للنظام المغربي في التعاون مع الأمم المتحدة لإيجاد الحل النهائي للنزاع الذي طال امده .

الدبلوماسي الصحراوي ، جدد التأكيد على أن جبهة البوليساريو تطالب فقط بتطبيق قرارات مجلس الأمن الدولي خاصة ما يتعلق بتمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير، ، مشددا  على أن هذا الحق الذي تؤكده الأمم المتحدة في كل قراراتها منذ 1991، لإنهاء النزاع من خلال السماح  للشعب الصحراوي باختيار مستقبله بكل حرية، عبر استفتاء ديمقراطي ونزيه تحت اشراف الأمم المتحدة . (واص)

الجريدة الاخبارية 01-10-2018

اثنا عشر صحفيا صحراويا يستفيدون من دورة تكوينية بالإذاعة الجزائرية

 افتتحت اليوم دورة تكوينية في فن التحرير الصحفي والمونتاج والإخراج تستهدف اثني عشر صحفيا صحراويا تحت إشراف الإذاعة الجزائرية.

الدورة التكوينية التي حضر انطلاقتها السفير الصحراوي بالجزائر السيد عبد القادر الطالب عمار ، تدوم أربعة أيام وسيتخللها تدريب شامل للإعلاميين الصحراويين على أساليب وعناصر وأدوات صناعة الخبر الصحفي والتعامل وفق القوالب الفنية المختلفة للخبر والقواعد الأساسية في الصياغة التحريرية للأخبار.

وتأتي هذه الدورة ضمن برنامج تدريبي إعلامي متكامل يتضمن عددا من الدورات الأخرى كالتصوير الصحفي والتصميم

 

الرئيس إبراهيم غالي يهنئ نظيره البوتسواني بمناسبة العيد الوطني لاستقلال بلاده

– هنأ رئيس الجمهورية ، الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي اليوم الأحد  نطيره البوتسواني  السيد موكغويتسي مازيزي  بمناسبة حلول ذكرى استقلال بلاده .

وتقدم الرئيس إبراهيم غالي في رسالة التهنئة إلى نظيره البوتسواني بتهانيه الصادقة نيابة عن الشعب والحكومة الصحراوية، بمناسبة الذكرى السنوية لاستقلال جمهورية بوتسوانا، متمنيا ” لشعب بوتسوانا الشقيق مواصلة النجاح والإزدهار والتقدم ” .

وأضاف الرئيس ابراهيم غالي في رسالة التهنئة “لا يفوتني إلا أن أغتنم هذه الفرصة لأحيي وأشكر سعادتكم وحكومة وشعب جمهورية بوتسوانا على التضامن، من خلال موقفكم  الثابت في الدفاع عن كفاح الشعب الصحراوي من أجل حقه في تقرير المصير والاستقلال”.

“وإذ نشيد بأهمية الاستنتاجات لزيارتي الأخيرة لبلدكم، والتي من ضمنها التوقيع على إقامة علاقات دبلوماسية على مستوي السفراء بين جمهورية بوتسوانا والجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، لا شك أن هذه الخطوة ستعزز من التشاور الوثيق والتنسيق ووجهة نظر بلدينا في الاتحاد الأفريقي، استنادا إلى نهج مشترك إزاء عدد من المسائل الموضوعية، في التصدي للتحديات الرئيسية المتمثلة في القضاء على جميع أشكال الاستعمار في قارتنا وكذا تعزيز استقلالها الاقتصادي” تقول الرسالة . (واص)

هيئة الأركان العامة للجيش تشيد بالدور”الريادي” لوحدات جيش التحرير الشعبي الصحراوي

– أشادت هيئة الأركان العامة لجيش التحرير الشعبي الصحراوي بالدور الريادي لوحدات الجيش الصحراوي من خلال اضطلاعها بالمهام المسندة اليها والمتمثلة أساسا في حماية الأراضي المحررة ، ومكافحة الجريمة المنظمة والعمل بتفاني نحو استكمال السيادة على كامل تراب الجمهورية الصحراوية.

هيئة الأركان العامة للجيش وفي بيان توج اشغال اجتماعها بمقر قيادة الناحية العسكرية الثانية تحت رئاسة رئيس الجمهورية ، الأمين العام لجبهة البوليساريو والقائد الأعلى للقوات المسلحة السيد ابراهيم ، اشاد بما تميز به قادة ومقاتلو جيش التحرير الشعبي الصحراوي من استعداد وتفان في العمل والقيام بالمهام الموكلة اليهم والتي بفضلها تتدعم وتتعزز قدرات الجيش الصحراوي تماشيا ومتطلبات المرحلة .

وحظي الاستعداد والجاهزية القتالية – حسب البيان –  بكل متطلباتهما وما يستوجبه ذلك من يقظة وتأهب هذا إلى جانب التحضير للسنة التدريبية التي حظيت بدراسة معمقة من هيئة الأركان العامة للجيش من حيث الخطة والأهداف والمعالجة على ضوء الكلمة الافتتاحية لرئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة السيد إبراهيم غالي .

كما تناول الاجتماع – يضيف البيان – برنامج ثري تم خلاله استعراض وتدارس عمل اللجان التي شكلت لتقديم مشاريع واقتراحات وتدابير في مجالات الاستعداد القتالي ، المسابقة العسكرية ، ونظام الخدمة في الجيش .

وفي كلمته الإفتتاحية لأشغال الإجتماع ، أشار رئيس الجمهورية ، الأمين العام لجبهة البوليساريو والقائد الأعلى للقوات المسلحة السيد ابراهيم غالي إلى ما تتسم به مجهودات العدوا من سعي حثيث بهدف التضليل والمراوغة لكل مساعي الحل الشرعي ويندرج في هذا السياق ما يروج له من حرب نفسية ومغالطات واستفزازات ميدانية .

كما استعرض رئيس الجمهورية ، القائد الأعلى للقوات المسلحة أمام هيئة الأركان العام للجيش الصحراوي ، حصيلة الانتصارات والمكاسب التي حققها الشعب الصحراوي على كل الأصعدة الدبلوماسية والقانونية وعلى مستوى الاتحاد الافريقي ومحكمة العدل الأوروبية  وفي الجمعية العام للأمم المتحدة وفي مجلس الأمن الدولي . (واص)