الرئيسية » الاخبار الرئيسة (صفحة 117)

الاخبار الرئيسة

إنطلاق الاحتفالات المخلدة للذكرى ال46 لتأسيس جبهة البوليساريو

انطلقت اليوم بولاية بوجدور الاحتفالات المخلدة للذكرى ال46 لتأسيس جبهة البوليساريو ، بحضور المجالس والفروع المحلية والجهوية للولاية . وبدأ الاحتفال بكلمة لممثل أمانة التنظيم السياسي المدير الوطني المستشار بأمانة التنظيم السياسي السيد ابراهيم السالم أزروك ، استعرض خلالها مراحل تأسيس الجبهة ، داعيا الجماهير بالمناسبة إلى الالتفاف حول جبهة البوليساريو كممثل شرعي ووحيد للشعب الصحراوي، والتمسك بالوحدة الوطنية كخيار استراتيجي لكل الصحراويبن والسير على عهد الشهداء . كما عرف الحدث تكريم عدد من أطر التنظيم السياسي التي تلقت تكوينا في الفترة الماضية عرفانا لهم على الجهود التي بذلوها، كما تم تكريم عائلة الشهيد الني تحمل مدرسة ولاية بوجدور اسمها . للتذكير ، فإن أمانة التنظيم السياسي سطرت برنامجا للاحتفال بالذكرى ال46 لتأسيس جبهة البوليساريو بمختلف الولايات .

(وكالة الأنباء الصحراوية)

حمادي البشير يسلم نسخة من أوراق اعتماده للرئيس يوري موسيفيني بصفته سفيرا مفوضا فوق العادة للجمهورية الصحراوية لدى أوغندا

إستقبل السيد يوري موسيفيني، أمس الثلاثاء ، بمقر رئاسة الدولة في كمبالا عاصمة جمهورية أوغندا، السفير الصحراوي محمد البشير (حمادي) الذي قدم له أوراق إعتماده كسفير مفوض فوق العادة للجمهورية العربية الصحراوية لدى اوغندا.

وأثناء المراسيم أكد السيد، يوري موسيفيني رئيس جمهورية أوغندا تمسك بلاده بالموقف الثابت في دعم حق تقرير المصير للشعب الصحراوي، وهو موقف ينبع من التاريخ الطويل الذي خاضته شعوب القارة الأفريقية من اجل الحرية، مؤكدا أن تصفية الاستعمار من القارة الافريقية حق يضمنه ميثاق الإتحاد الافريقي وقرارات مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة.

كما أعرب عن إستعداده وإستعداد حكومته لتوطيد العلاقات ومستوى التعاون مع حكومة الجمهورية الصحراوية، والرفع بها الى مستوى يليق بالروابط التاريخية المشتركة والعلاقات الاخوية الوطيدة التي تجمع شعبي البلدين.

وأضاف أن إستفتاء تقرير المصير يبقى هو الحل الاكثر مصداقية لتمكين الشعب الصحراوي من ممارسة حرية الاختيار وتقرير مستقبله بنفسه، وأن موقف بلاده ثابت ولايمكن التنازل عنه لأنه مؤسس على القانون الدولي وتجربة نضالية طويلة وشاقة، وأن جمهورية أوغندا ملتزمة دوما بالدفاع والمرافعة عن شرعية نضال الشعب الصحراوي في المحافل والمنابر القارية والدولية.

و استهل السفير الصحراوي حديثه مع الرئيس يوري موسيفيني، بنقل تحيات رئيس الجمهورية ، الامين العام لجبهة البوليساريو السيد أبراهيم غالي، مؤكدا متانة وعمق العلاقة التي تربط جمهورية أوغندا بالجمهورية الصحراوية والتي تسير وتتجذر في إطار تاريخي مشترك.

كما أعرب عن اعتزازه بتمثيل بلاده لدى أوغندا، مؤكدا حرصه على تنمية وتطوير العلاقات الثنائية المتميزة التي تربط بين البلدين، والنهوض بها إلى آفاق رحبة بما يحقق تطلعات شعبي البلدين.

كما أثنى السفير الصحراوي على دور ورمزية جمهورية أوغندا في القارة الافريقية وفي الجزء الشرقي منها بشكل خاص، والعالم الخارجي بشكل عام، مثمنا جهودها في دعم القضية الصحراوية في المحافل القارية والدولية. وأكد على أن هذه الخطوة الهامة ستعزز المكانة المرموقة للدولة الصحراوية في القارة الافريقية.

وحضر المراسيم رفقة السفير الصحراوي السيد علا سيد أحمد حيماد، السكرتير الأول بالسفارة الصحراوية في أوغندا.

وكان السفير الصحراوي قد قدم نسخة من أوراق إعتماده في وزارة الخارجية الأوغندية، إلى السيد أوريم هنري أوكيللو، وزير الدولة للعلاقات الدولية يوم 07 ماي 2019، أين عبر عن إمتنانه لهذه الخطوة الهامة في تاريخ البلدين والتي ستكون حجر اساس في تقوية الروابط التاريخية المشتركة التي تجمع البلدين.
يشار إلى أن جمهورية أوغندا إعترفت بالجمهورية الصحراوية بتاريخ 06 سبتمبر 1979، كما وافقت على رفع العلاقات بين البلدين الى مستوى السفراء، وتربط البلدين علاقات متينة ومتميزة.

(وكالة الأنباء الصحراوية)

الجريدة الإخبارية 07/05/2019

وقفات وأمجاد

حمادي البشير يقدم اوراق اعتماده كسفير للجمهورية الصحراوية بوزارة الخارجية الاوغندية

أستقبل السيد أوريم هنري أوكيللو، وزير الدولة للعلاقات الدولية، نيابة عن وزير الخارجية، اليوم 07 ماي 2019، في مقر وزارة الخارجية الأوغندية في كمبالا ، السفير الصحراوي محمد البشير الولي (حمادي) الذي قدم له أوراق إعتماده كسفير مفوض فوق العادة للجمهورية الصحراوية لدى جمهورية أوغندا.

وأثناء المراسيم هنأ السيد الوزير السفير على تعيينه ونيله الثقة ليمثل بلاده لدى شقيقتها أوغندا، معربا عن إمتنانه لمستوى العلاقات بين البلدين، ومؤكدا على موقف بلاده الثابت والقوي لكفاح الشعب الصحراوي العادل من أجل الحرية والإستقلال.

وأضاف أن الجمهورية الصحراوية كعضو مؤسس للإتحاد الأفريقي تتمتع بكل الحق في صيانة حريتها واستقلالها وفقا لما يضمنه ميثاق الإتحاد.

و استهل السفير حديثه مع وزير الخارجية بإعتزازه بتمثيل بلاده في هذا البلد الصديق، وعبر عن إمتنانه لهذه الخطوة الهامة في تاريخ البلدين والتي ستكون حجر اساس في تقوية الروابط التاريخية المشتركة التي تجمع البلدين.

للاشارة، فإن جمهورية أوغندا إعترفت بالجمهورية الصحراوية بتاريخ 06 سبتمبر 1979، كما وافقت على رفع العلاقات بين البلدين الى مستوى السفراء في خطوة تاريخية تعزز متانة الروابط بين الدولتين.

(وكالة الأنباء الصحراوية)

الجريدة الإخبارية 06/05/2019

إهمال طبي متعمد في حق معتقل سياسي صحراوي

في سياق ما يمارس على المعتقلين السياسيين الصحراويين من إهمال و تمييز عنصري متعمد من طرف السلطات المغربية تجاه أوضاعهم الصحية المتأزمة و الناتجة عن الظروف الإعتقالية المتدهورة .

يخوض المعتقل السياسي الصحراوي ضمن مجموعة أگديم إزيك سيد البشير علالي بوتنگيزة المتواجد بالسجن المركزي القنيطرة شمال الرباط العاصمة المغربية إضراب إنذاري عن الطعام لمدة 48 ساعة يومي الخميس و الجمعة 03،02 ماي 2019.

ونتيجة الحالة الصحية التي يعاني منها سيد البشير علالي بوتنگيزة على مستوى الركبتين و إلتهاب المفاصل بالإضافة إلى البواسير و ما رافق ذلك من إهمال طبي متعمد مصحوب بسياسة التماطل و اللامبالاة المتبعة من لدن الإدارة السجنية طيلة المدة الماضية و رفضها تلبية مطالب هذا الأخير و المتمثلة في احالته على أطباء اخصائيين حفاظا على سلامته الصحية.

وعليه يعتزم المعتقل السياسي الصحراوي ضمن مجموعة أگديم إزيك سيد البشير علالي بوتنگيزة خوض معركة الأمعاء الفارغة مباشرة بعد شهر رمضان الكريم ما لم تستجب سلطات الاحتلال لمطالبه العادلة و على رأسها الحق في التطبيب و العلاج تماشيا و ماتنص عليه القواعد النموذجية الدنيا لمعاملة السجناء المعروفة بمبادئ مانديلا و كل المواثيق و العهود الدولية ذات الصلة.

للتذكير يتواجد المعتقل السياسي الصحراوي ضمن مجموعة أگديم إزيك سيد البشير علالي بوتنگيزة بالسجن المركزي القنيطرة شمال الرباط العاصمة المغربية بموجب حكم قاسي وجائر تصل مدته للمؤبد خلال محاكمة غير عادلة تفتقد لضمانات المحاكمة العادلة جرت أطوارها بمدينة سلا المغربية و بحضور ممثلين عن هئيات دبلوماسية دولية و منظمات دولية تعني بحقوق الإنسان كهيومن رايس ووتش و العفو الدولية وغيرهما.

(وكالة الأنباء الصحراوية)

الشعب الصحراوي يستقبل اليوم أول أيام شهر رمضان المعظم

يستقبل الشعب الصحراوي اليوم الاثنين 06 ماي 2019 ، أول أيام شهر رمضان 1440 هجرية.

ومع حلول الشهر الكريم يستذكر الشعب الصحراوي أبناءه وإخوانه بالسجون المغربية وتحت الاحتلال المغربي ، راجيا من العلي القدير أن يطلق سراحهم ويخفف عنهم وطأة الاحتلال ، وأن يجمعه بهم على أرض الصحراء الغربية حرة مستقلة.

كما يستذكر الشعب الصحراوي حماة الوطن والساهرين على أمنه واستقراره مقاتلي جيش التحرير الشعبي الصحراوي ، الذين تمنعهم مهامهم النبيلة من صيام الشهر الكريم بين ذويهم وعائلاتهم.

(وكالة الأنباء الصحراوية)

اختتام أشغال الحلقة الدراسية للجنة الخاصة بتصفية الاستعمار بغرينادا

اختتمت أمس السبت اللجنة الخاصة المعنية بحالة تنفيذ إعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمَرة (لجنة 24) أشغال حلقتها الدراسية الإقليمية التي نُظمت في مدينة سانت جورج عاصمة جزيرة غرينادا.

وتضمنت الحلقة الدراسية استنتاجات وتوصيات التقرير المُصادق عليه وتذكير أعضاء اللجنة الخاصة المشاركين في الحلقة بإعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمَرة الوارد في قرار الجمعية العامة رقم 1514 ودور اللجنة الخاصة في متابعة تطبيق الإعلان وتقديم اقتراحات وتوصيات بخصوص التقدم المحرز في تنفيذ الإعلان ومداه وتقديم تقرير بذلك الشأن إلى الجمعية العامة.

وشارك في هذا الحلقة الدراسية وفد صحراوي يضم كلا من الدكتور سيدي محمد عمار ممثل الجبهة لدى الأمم المتحدة وسليمان هنان سفير الجمهورية الصحراوية بنيكاراغوا.

وقد ألقى ممثل جبهة البوليساريو لدى الأمم المتحدة كلمة باسم الجبهة ضمن أشغال اليوم الثاني من الحلقة الدراسية ، ذكر فيها المشاركين بالوضع القانوني للصحراء الغربية والعراقيل التي تحول دون تصفية الاستعمار من الإقليم المتمثلة أساسا في استمرار الاحتلال المغربي وضمه لأجزاء من الصحراء الغربية.

وأكد الدبلوماسي الصحراوي على أن سبيل المضي قدما في عملية تصفية الاستعمار من إقليم الصحراء الغربية أمر واضح ولا لبس فيه إذا كانت هناك إرادة سياسية حقيقية لدعم مبادئ الشرعية الدولية وقرارات الجمعية العامة بشأن هذه القضية ، وأن كل ما هو مطلوب هو إنهاء الاحتلال المغربي غير الشرعي للإقليم ومنح الشعب الصحراوي الفرصة لممارسة حقه غير القابل للتصرف في تقرير المصير والاستقلال بكل حرية وديمقراطية.

(وكالة الأنباء الصحراوية)

طلبة المدرسة العليا للأبحاث الأكاديمية بباريس ينظمون أمسية ثقافية حول قضية الصحراء الغربية

نظم يوم أمس الخميس، طلبة المدرسة العليا للأبحاث الأكاديمية المتخصصة في الأدب والعلوم، التابع لجامعة أبحاث العلوم والأداب بباريس، أمسية ثقافية، نشط خلالها ممثل الجبهة في فرنسا السيد أبي بشراي البشير محاضرة عن نزاع الصحراء الغربية وآخر التطورات على ضوء الجهود الأممية، والقرار الأخير مجلس الأمن الدولي رقم 2468.

وإستهل السيد أبي بشراي البشير، محاضرته بورقة تعريفية عن تاريخ نزاع الصحراء الغربية منذ الإستعمار الأسباني وتأسيس حركة التحرير الوطني الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء وواد الذهب، ومواجهة الإستعمار وبعده الإجتياح العسكري المغربي في العام 1975، مبرزا ما خلفه الاحتلال المغربي من نزوح للآلاف اللاجئين الصحراويين إلى مخيمات أقصى جنوب الجزائر، وتقسيمه للعائلات الصحراوية بتشييد جدار العار مليء بالألغام المضادة للأفراد والناقلات، يقسم الصحراء الغربية الى جزأين طوله 2700 كيلومتر.

وفي السياق ذاته، توقف الدبلوماسي الصحراوي، عند العملية السياسية التي تقودها الأمم المتحدة بشأن التوصل إلى حل سياسي يضمن للشعب الصحراوي حقه في تقرير المصير، كما تنص على ذلك قرارات الأمم المتحدة ذات الصلة بالقضية، وكذا قرار مجلس الأمن الذي تم بموجبه توسيع ولاية بعثة الأمم المتحدة للإستفتاء في الصحراء الغربية مينورسو، لمدة ست أشهر،و كذا التأكيد على أهمية العملية السياسية بين الطرفين المعنين بالقضية كما حددهما القرار، ردا على الإدعاءات المغربية التي تحاول فرض الجزائر طرف في القضية بدل موقعها الحقيقي الذي حدده قرار مجلس الأمن بصفتها طرف مراقب إلى جانب موريتانيا في العملية السياسية التي تشرف عليها الأمم المتحدة

وإختتم ممثل الجبهة في فرنسا، محاضرته بالتطورات الأخيرة التي تشهدها قضية تصفية الإستعمار في الصحراء الغربية، حيث أطلع الحضور على الجهود التي يبذلها المبعوث الشخصي للأمين العام للإمم المتحدة الرئيس الألماني السابق هورست كوهلر، والتي تمخض عنها عقد مباحثات بإشرافه في جنيف، كخطوة أولية ضمن الدينامية التي أطلقها بدعم من مجلس الأمن والعديد من البلدان وذلك من أجل بعث مفاوضات مباشرة بين طرفي النزاع، الممثل الشرعي الوحيد للشعب الصحراوي جبهة البوليساريو والمغرب بإعتباره قوة إحتلال للإقليم، قصد التوصل إلى حل عادل ونهائي يضمن حق تقرير المصير للشعب الصحراوي

هذا وتبقى الإشارة إلى أن المحاضرة تدخل ضمن فعاليات الأسمية الثقافية التي أشرف على تنظيمها طلبة مدرسة الأبحاث العليا للعلوم والأداب، شهدت كذلك عرض لألبوم صور تعكس حياة اللاجئين، تلاها حفل فني أحيته الفرقة الصحراوية ’’مجموعة الدكجة‘‘ حظي بتفاعل كبير من قبل الحضور الذي كان غالبيته من الطلبة والشباب.

(وكالة الأنباء الصحراوية)