الرئيسية » الاخبار الرئيسة

الاخبار الرئيسة

رابطة الصحفيين الصحراويين بأوروبا تفتتح أشغال الجمعية العامة الرابعة بإشبيلية

انطلقت صباح اليوم بمدينة إشبيلية الإسبانية اشغال الجمعية العامة الرابعة لرابطة الصحفيين الصحراويين بأوروبا، جمعية الشهيد “أعلي سالم محمد فاظل السويح”، والتي تنعقد تحت شعار: “الإعلام الصحراوي في المهجر، ضرورة حتمية لخدمة القضية الوطنية”.
وخلال كلمته الترحيبية ركز رئيس مكتب الجالية الصحراوية بأوروبا، سيد ابراهيم الخراشي، رحب بالحضور، شاكرا مكتب الجبهة بالاندلس على كل التسهيلات التي قدمها من أجل انعقاد الجمعية العامة الرابعة للرابطة. من جهته، ممثل الجبهة بالاندلس، محمد أزروگ، قدم في مستهل كلمته عرضا حول اهمية الاعلام في معركة شعبنا التحريرية، منوها بالمجهود الذي تقوم به الرابطة في هذا الصدد، حاثا الاعضاء على ابداء النصح والتوجيه لمكاتب الجبهة والتعاون معها إعلاميا. كما اكد على وضع مكتب الجبهة بمنطة الأندلس كل امكانياته لخدمة الجمعية العامة.
الى ذلك، رحب رئيس جمعية الصداقة الاشبيلية مع شعبنا، فرناندو بيرايتا، بالحضور مؤكدا على الدور المهم الذي يلعبه الاعلام في معركة شعبنا المصيرية، خاصة في إسبانيا وأوروبا التي تحتاج تحسيس الرأي العام بعدالة القضية الصحراوية.
وخلال الاشغال، قدمت اللجنة التحضيرية ملخصا عن أعمالها واهم مراحل التحضير التي مرت بها، واضعة الحضور في صورة مختلف الورشات التي تم فتحها بالتزامن مع العملية.
وتتواصل أشغال الجمعية العامة الرابعة لرابطة الصحفيين الصحراويين بأوروبا اليوم السبت بنقاش القانون الأساسي وبرنامج العمل وتلاوة التقريرين المالي والأدبي وفتح النقاش لاثراء وثائق الجمعية العامة، على أن تختتم الاشغال الاحد بانتخاب قيادة الرابطة.
(وكالة الأنباء الص)

الحركة النيجيرية من اجل تحرير الصحراء الغربية تدين تنظيم كأس إفريقيا لكرة القدم داخل القاعة بمدينة العيون المحتلة

ادانت الحركة النيجيرية من اجل تحرير الصحراء الغربية عزم الاتحادية الافريقية لكرة القدم تنظيم كأس افريقيا لكرة القدم داخل القاعة بمدينة العيون المحتلة من 28 يناير الى غاية 7 فبراير 2020 و ذلك بالتواطؤ مع سلطات الاحتلال المغربي.

و اكدت الحركة النيجيرية من اجل تحرير الصحراء الغربية انه لا توجد اي دولة في العالم تعترف للمملكة المغربية بسيادتها على الصحراء الغربية، معتبرة ان محاولة المملكة المغربية بمساعدة الاتحادية الافريقية لكرة القدم خداع العالم بتنظيم دورة رياضية في مدينة العيون التي يحتلها عسكريا في الصحراء الغربية ” انتهاك للقانون الدولي”.

كما اشار البيان الى ان موقف و قرارات الاتحاد الافريقي بهذا الخصوص واضحة، حيث ان الاتحاد الافريقي ادان مثل هكذا تظاهرات في الاراضي المحتلة من الصحراء الغربية ك” كرانس مونتانا”.

و ندد البيان بالسياسة التي ينتهجها الاحتلال المغربي، حيث انتقل من الاحتلال العسكري الى نهب الثروات الطبيعية و اخيرا استعمال الرياضة كسلاح اخر لشرعنة الاحتلال.

وقالت الحركة في بيانها ” من اجل تفادي مثل هذا النوع من القرارات المحرج في المستقبل ، يجب على الاتحاد الافريقي لكرة القدم “كاف” اعتماد الخرائط الرسمية و المعتمدة من طرف الاتحاد الافريقي او الامم المتحدة لتحديد مكان تنظيم التظاهرات الرياضية”.

و اوضح البيان ان الحركة ليست لديها اي مشكلة في تنظيم تظاهرات رياضية داخل الاراضي المغربية، لكن اذا تجاوزت حدودها المعترف بيها دوليا لتنظيم اي حدث فسيكون مدان و يعتبر انتهاك للقانون الدولي.

و دعت الحركة النيجيرية من اجل تحرير الصحراء الغربية، الاتحادية النيجيرية لكرة القدم الى ان تقتضي بنظيرتيها الجنوب افريقية و الجزائرية، و اللتان لم تكتفيا بإدانة هذا القرار و لكن انسحبتا بشكل كامل من كأس افريقيا لكرة القدم داخل القاعة بسبب تنظيمه بمدينة العيون المحتلة من الصحراء الغربية.

و جاء في بيان الحركة انها حقيقة معارف عليها دوليا ان الصحراء الغربية اقليم لم يتمتع بالاستقلال بعد و ينتظر تصفية الاستعمار منه، مضيفا انه حسب ميثاق الامم المتحدة ” فإن الاقاليم المستعمرة او التي لم تتمتع بالاستقلال الذاتي بعد، تمتلك صفة بأنها متميزة و منفصلة عن القوة التي تديرها، حتى يتمكن شعبها من ممارسة حقه في تقرير مصيره طبقا لميثاق الامم المتحدة”.

و من اجل اتخاذ موقف سلمي، يقول البيان، من هذه الخطوة من طرف المملكة المغربية و الكاف، ستعزز الحركة النيجيرية من حملتها التحسيسية من اجل تأكيد العدالة الاجتماعية و انهاء كافة اشكال الاستعمار من القارة الافريقية.

(وكالة الأنباء الصحراوية)

والي ولاية العيون الجديد يتسلم مهامه

استلم أمس الخميس والي ولاية العيون الجديد عضو الأمانة الوطنية السيد إبراهيم مخطار بومخروطة مهامه من سلفه السيد محمد لمين المحجوب ، وذلك بحضور وزير الداخلية عضو الأمانة الوطنية السيد المصطفى سيد البشير.

وحضر عملية تسليم المهام إلى جانب وزير الداخلية ، إطارات ومسؤولون من وزارة الداخلية وولاية العيون ، وخلال العملية تم التأكيد على ضروة الجد في العمل النضالي البناء والمفيد خدمة للشعب والقضية الصحراوية وتجسيدا لشعار ” العمل والممارسة هما اللذان يحددان هوية الفرد”.

للإشارة ، تأتي عملية استلام وتسيلم المهام في إطار الرزنامة التي حددها الاجتماع الأول للحكومة الصحراوية بعد تشكيلها.

(وكالة الأنباء الصحراوية)

رئيس الجمهورية يلفت انتباه انطونيو غوتيريس الى تقاعس الأمم المتحدة وصمتها إزاء التصعيد والاستفزازات المستمرة من جانب الإحتلال المغربي

وجه رئيس الجمهورية، الامين العام لجبهة البوليساريو السيد ابراهيم غالي،  اليوم الخميس رسالة الى الأمين العام للأمم المتحدة السيد انطونيو غوتيريس، يلفت فيها انتباهه إلى انتهاكات دولة الاحتلال المغربي للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني في الصحراء الغربية ، مشيرا الى تقاعس الأمم المتحدة  وصمتها  حتى الآن ازاء التصعيد والاستفزازات المستمرة من جانب المغرب، القوة المحتلة للصحراء الغربية، والتي تهدد السلم والأمن في المنطقة بأسرها.

وأوضح الرئيس أن البيانات التي أصدرتها الأمانة العامة للأمم المتحدة مؤخراً قد عززت للأسف الانطباع السائد لدى شعبنا بأن ما يسمى “بالحركة المدنية والتجارية المنتظمة” عبر الثغرة غير القانونية التي أقامها المغرب في المنطقة العازلة بالكركارات هي أكثر أهمية بكثير من ضمان التقييد التام ببنود وقف إطلاق النار والاتفاقية العسكرية رقم 1.

وحذر الرئيس من أن الثغرة المغربية غير القانونية تظل بؤرة للتوتر المستمر ويمكن أن تشعل فتيل الحرب في أي وقت..

و فيما يلي نص الرسالة:

بئر لحلو، 15 يناير 2020

السيد أنطونيو غوتيرش

الأمين العام للأمم المتحدة

السيد الأمين العام،

لقد لاحظت جبهة البوليساريو، باستغراب واستياء، البيان المنسوب إلى المتحدث باسم الأمين العام حول الصحراء الغربية بتاريخ 11 يناير 2020 والبيان الذي أدلى به المتحدث باسم الأمين العام خلال مؤتمره الصحفي اليومي في 13 يناير 2020 بشأن المرور غير القانوني لما يسمى بـ “سباق إفريقيا البيئي” عبر الصحراء الغربية المحتلة.

إنه لأمر مدهش وغير مقبول على الإطلاق أن تظل الأمم المتحدة صامتة حتى الآن في مواجهة التصعيد والاستفزازات المستمرة من جانب المغرب، القوة المحتلة للصحراء الغربية، والتي تهدد السلم والأمن في المنطقة بأسرها. ومع ذلك، وبدلاً من تحميل المغرب المسؤولية عن تصرفاته العدوانية والمزعزعة للاستقرار الأخيرة، فقد اختارت الأمانة العامة للأمم المتحدة ببساطة الدعوة إلى “ممارسة أقصى درجات ضبط النفس” حتى يتسنى لما يسمى بـ “سباق إفريقيا البيئي” أن يمر “بسلام” عبر الثغرة غير القانونية التي أقامها المغرب في المنطقة العازلة بالكركارات في جنوب الصحراء الغربية.

إن البيانات التي أصدرتها الأمانة العامة للأمم المتحدة مؤخراً قد عززت للأسف الانطباع السائد لدى شعبنا بأن ما يسمى “بالحركة المدنية والتجارية المنتظمة” عبر الثغرة غير القانونية التي أقامها المغرب في المنطقة العازلة بالكركارات هي أكثر أهمية بكثير من ضمان التقييد التام ببنود وقف إطلاق النار والاتفاقية العسكرية رقم 1. وعلاوة على ذلك، فإن الأمم المتحدة، وبقبولها بوجود الثغرة المغربية غير القانونية، قد ساهمت مع الأسف في إنشاء منطقة فعلية خارجة عن القانون ضمن المنطقة العازلة تشكل نقطة عبور لجميع أنواع البضائع بما في ذلك البضائع المحرمة مثل المخدرات المغربية الصنع وغيرها. والأدهى من ذلك هو أن الأمم المتحدة تكتفي بدور المتفرج حيال هذه الأنشطة غير القانونية التي تشكل تهديداً خطيراً لأمن المنطقة بأسرها.

إن موقف جبهة البوليساريو فيما يتعلق بالثغرة غير القانونية في المنطقة العازلة بالكركارات واضح للغاية ولا لبس فيه. وكما أوضحنا في مناسبات عديدة، فإن الثغرة غير القانونية التي فتحها المغرب عبر الجدار العسكري المغربي بالكركارات لم تكن موجودة وقت بدء نفاذ وقف إطلاق النار في 6 سبتمبر 1991. كما لم يكن لها هناك أي وجود عندما تم التوقيع على الاتفاقية العسكرية رقم 1 بين بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية (المينورسو) وجبهة البوليساريو في 24 ديسمبر 1997 وبين بعثة المينورسو والمغرب في 22 يناير 1998. ولم يتضمن أي من هذه الاتفاقات أي أحكام تجيز إنشاء ثغرات أو نقاط عبور “للحركة التجارية و المدنية” أو أنشطة أخرى على طول الجدار العسكري المغربي. كما أن الثغرة المغربية، التي تمثل تغييراً غير قانوني ومن جانب واحد للوضع القائم في المنطقة العازلة، لم يتم التفاوض عليها بين الطرفين ولا بين الطرفين والأمم المتحدة.

وبالتالي فإن وجود الثغرة المغربية غير القانونية يقوض مفهوم المنطقة العازلة ومبرر وجودها ويمثل انتهاكاً متواصلاً للاتفاقية العسكرية رقم 1 ولروح خطة السلام. وكما حذرنا في مناسبات سابقة، فإن الثغرة المغربية غير القانونية تظل بؤرة للتوتر المستمر ويمكن أن تشعل فتيل الحرب في أي وقت. ولذلك ندعوكم وندعو مجلس الأمن بإلحاح إلى تحمل المسؤوليات المنوطة بكم لإغلاق هذه الثغرة غير القانونية والاستفزازية التي تشكل تهديداً ليس فقط للوضع في المنطقة العازلة بل أيضاً للأساس الذي يرتكز عليه وقف إطلاق النار والاتفاقات العسكرية ذات الصلة التي اتفق عليها الطرفان وصادق عليها مجلس الأمن.

السيد الأمين العام،

لقد كانت الاحتجاجات الشعبية الأخيرة في منطقة الكركارات تجسيداً عملياً لحالة عدم الرضا والاستياء التام الذي يشعر به الشعب الصحراوي إزاء تقاعس الأمم المتحدة وبعثة المينورسو عن القيام بأي فعل في وجه الأعمال غير القانونية التي يقوم بها المغرب في الصحراء الغربية المحتلة. إن محاولات المغرب اليائسة لتوريط كيانات أجنبية لفتح ما يسمى “بقنصليات” وتنظيم أحداث رياضية في الأراضي المحتلة من الصحراء الغربية ليست سوى أمثلة قليلة على ذلك. إن هذه الأعمال الاستفزازية والعدوانية تشكل انتهاكاً للقانون الدولي وخرقاً خطيراً للوضع القانوني الدولي للصحراء الغربية كإقليم خاضع لعملية تصفية استعمار تحت مسؤولية الأمم المتحدة. ومع ذلك، وعلى الرغم من عدم شرعية هذه الأعمال وعواقبها الوخيمة المحتملة على عملية السلام الأممية الهشة، فقد اختارت الأمم المتحدة للأسف أن تغض الطرف عن كل ذلك.

إن جبهة البوليساريو والشعب الصحراوي لا يمكن أبداً أن يقبلا أن يواصل المغرب أعماله التوسعية التي تهدف إلى ترسيخ احتلاله غير الشرعي بالقوة وفرض الأمر الواقع في المناطق المحتلة من الصحراء الغربية بينما تلتزم الأمم المتحدة الصمت وتغض الطرف عن كل ذلك. إن المغرب يلعب بالنار، وسوف يرتكب خطأً جسيماً إذا تمادى في اختبار صبر الشعب الصحراوي الذي هو الآن مصمم أكثر من أي وقت مضى على الدفاع بكل الوسائل المشروعة عن حقوقه المقدسة وتطلعاته الوطنية المشروعة في الحرية والاستقلال.

وتقبلوا، السيد الأمين العام، أسمى عبارات التقدير والاحترام.

إبراهيم غالي

الأمين العام لجبهة البوليساريو

(وكالة الأنباء الصحراوية)

الرئيس ابراهيم غالي يصدر مرسوما رئاسيا يتضمن تشكيل الحكومة الجديدة

اصدر رئيس الجمهورية ، الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي مرسوما رئاسيا عين بموجبه الحكومة الجديدة، حسب ما أفاد بيان للرئاسة .

نص البيان : الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية الرئاسة بيـــــــــــان استنادا إلى صلاحياته الدستورية، أصدر الأخ إبراهيم غالي، رئيس الجمهورية الأمين العام للجبهة، اليوم الأربعاء، 15 يناير 2020، مرسومين رئاسيين، يتضمن الأول تشكيل الحكومة الجديدة التي يرأسها الأخ بشرايا بيون، الوزير الأول، أما الثاني فيتضمن تسمية الولاة. بموجب المرسوم الأول تكون تشكيلة الفريق الحكومي كالآتي: 1. بشرايا حمودي بيون، الوزير الأول

 2. المصطفى محمد عالي سيد البشير، وزير الداخلية

3. عبد الله لحبيب، وزير الأمن والتوثيق

4. محمد سالم السالك، وزير الشؤون الخارجية

5. منصور عمر، وزير التربية والتعليم والتكوين المهني

6. خيرة بلاهي، وزيرة الصحة العمومية

 7. محمد الولي اعكيك، وزير الأرض المحتلة والجاليات 8

. السالك بابا، وزير النقل والطاقة

 9. سالم لبصير، وزير البناء وإعمار الأراضي المحررة

10. فاطمة المهدي، وزيرة التعاون

 11. محمد أمبارك النعناع، وزير العدل والشؤون الدينية

 12. حماده سلمى، وزير الإعلام والناطق الرسمي باسم الحكومة

13. الغوث ماموني، وزير الثقافة

 14. اسويلمة بيروك، وزيرة الشؤون الاجتماعية وترقية المرأة

15. محمد التامك، وزير الأفراد والوظيفة العمومية وترقية الإدارة

16. بابيه الشيعه، وزير التجارة

 17. سيد أحمد بطل، وزير التجهيز

 18. بلاهي السيد، وزير التنمية الاقتصادية

 19. موسى سلمى، وزير الشباب والرياضة

 20. أده احميم، وزير المياه والبيئة

 21. الداف محمد فاضل، وزير منتدب لدى الوزير الأول مكلف بالشؤون الاجتماعية

 22. محمد مولود محمد فاضل، وزير منتدب لدى الوزير الأول مكلف بالشؤون الاقتصادية

 23. عبده الشيخ، وزير منتدب لدى الوزير الأول مكلف بالرقابة والتفتيش والملكية العامة 24. فضالي اعلي بويا، وزير منتدب لدى الوزير الأول مكلف بالعلاقة مع المجلس الوطني 25. سيداحمد اعليات، وزير منتدب لدى وزير العدل والشؤون الدينية مكلف بالشؤون الدينية

 26. مدي حياي، وزير منتدب لدى وزير التربية والتعليم والتكوين المهني مكلف بالتكوين المهني

 27. إبراهيم محمد محمود، الأمين العام للرئاسة

 28. احمد لحبيب عبدي، الأمين العام للحكومة

 29. محمد الشيخ محمد لحبيب، المدير الوطني للتشريفات

أما الولاة حسب المرسوم الثاني فهم:

1. إبراهيم مخطار بومخروطة، والي ولاية العيون

 2. مريم السالك احماده، والي ولاية آوسرد

 3. محمد مصطفى التليميدي، والي ولاية السمارة

 4. أمربيه المامي، والي ولاية الداخلة

 5. عزة إبراهيم ببيه، والي ولاية بوجدور

 6. حمه محمد سالم الكوري (البونيه)، والي الوحدة السياسية والإدارية للشهيد الحافظ.

(وكالة الأنباء الصحراوية)

بشراي بيون يتسلم مهامه كوزير أول

تم اليوم الأربعاء، استلام المهام بين السيد محمد الولي اعكيك  الذي كان يشغل منصب الوزير الأول ، والوزير الأول الجديد السيد بشراي حمودي بيون الذي كان يشغل  منصب وزير التعليم، وذلك بقر الوزارة الأولى وبحضور طاقم العمل.

وخلال مراسيم التسليم ،شكر الوزير الأول المنتهية مهامه طاقم العمل على ما أبداه من التزام وتعاون طيلة  العهدة ، متمنيا له وللوزير الجديد النجاح في العمل.

الوزير الأول الجديد بشراي بيون أكد على الالتزام على مواصلة العمل والمجهود الذي بذله  سلفه السيد محمد الوالي  اعكيك .

 وقد  قام الوزير الأول  الجديد رفقة الوزير المنتهية مهامه بجولة  على  مرافق الوزارة  و الإطلاع على ملفات العمل .

وكان رئيس الجمهورية، السيد إبراهيم غالي ، يوم  الاثنين، قد عين بشراي بيون ، وزيرا أولا وكلفه بتشكيل الحكومة، وذلك طبقا لنص المادة 64 من دستور الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية.

البرلمان التونسي يرفض منح الثقة لحكومة “الحبيب الجملي”

صادق مجلس “نواب الشعب” التونسي (البرلمان) في ساعة متأخرة من أمس مساء الجمعة، بأغلبية كبيرة ضد  منح الثقة للحكومة المقترحة من قبل رئيس الحكومة المكلف الحبيب الجملي.

و قد صوت 134 نائبا ضد إجازة هذه الحكومة، مقابل تصويت 72 نائبا فقط لصالحها، في حين احتفظ 3 نواب بأصواتهم.وذكرت وكالة /تونس إفريقيا للأنباء/ أنه يترتب على عدم نيل حكومة الجملي المقترحة ثقة المجلس النيابي المرور إلى مرحلة جديدة منظمة وفقا لمقتضيات دستور البلاد “الفصل 89″، وهي قيام رئيس الجمهورية في أجل عشرة أيام بإجراء مشاورات مع الأحزاب والائتلافات والكتل النيابية لتكليف الشخصية الأقدر من أجل تكوين حكومة في أجل أقصاه شهر.

ووفقا للدستورالتونسي , يتعين أن تحصل التشكيلة الحكومية المُقترحة على موافقة الأغلبية المطلقة لنواب البرلمان, أي ما لا يقل عن 109 أصوات, من أصل 217.

وكان الرئيس التونسي قيس سعيد قد سلم يوم 15 نوفمبر الماضي المرشح لمنصب رئيس الحكومة الحبيب الجملي، رسالة تكليف لتشكيل الحكومة الجديدة، بعد أن اقترحته حركة “النهضة”، بصفتها الحزب الحاصل على أكثر عدد من المقاعد بمجلس “نواب الشعب”.

مؤتمر دولي حول ليبيا الأحد المقبل ببرلين

أعلنت الحكومة الألمانية، أن المؤتمر الدولي حول ليبيا سيعقد في العاصمة برلين الأحد المقبل برعاية الأمم المتحدة.

وتشارك في هذا المؤتمر العديد من الدول من بينها الجزائر و الولايات المتحدة وروسيا والصين وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وتركيا وإيطاليا ومصر والإمارات.

وأوضحت الحكومة الألمانية، في بيان أن السيدة أنغيلا ميركل المستشارة الألمانية، وجهت دعوة لحضور مؤتمر ليبيا في برلين يوم الأحد المقبل، مشيرة إلى أن المؤتمر سيكون على مستوى زعماء الدول، وبرعاية الأمم المتحدة.

وأكد البيان أن الإجتماع الذي سيعقد في مقر المستشارية هو جزء من العملية التي أطلقتها الأمم المتحدة للتوصل إلى “ليبيا ذات سيادة” ودعم “جهود المصالحة داخل ليبيا”.

وكانت ألمانيا قد أعلنت منذ مدة عن تبنيها لعقد مؤتمر حول ليبيا فوق أراضيها تحضره مختلف الأطراف المتدخلة في الملف، سواء الأطراف الليبية المتنازعة، ودول الجوار، ودول إقليمية ودولية، فضلا عن منظمات أممية ومنظمة الأمم المتحدة لبحث سبل إيجاد حل للأزمة المستمرة في البلاد منذ سنوات.

ويبدو إنعقاد المؤتمر مؤشرا جديدا إلى التهدئة في النزاع في ليبيا بعد دخول الهدنة حيز التنفيذ الأحد الماضي.

واستضافت موسكو الاثنين محادثات للسلام بين أطراف النزاع الليبي، ووقعت حكومة الوفاق الوطني على اتفاق وقف إطلاق النار بينما طلب المشير خليفة حفتر يومين للنظر في اتفاق بشأن التسوية الليبية، حسب وزارة الدفاع الروسية.

جنوب إفريقيا: اللجنة التنفيذية لكرة القدم تقرر الانسحاب من البطولة المقامة في مدينة العيون المحتلة

اتخذت اللجنة التنفيذية لكرة القدم في جنوب أفريقيا، قرار الانسحاب من بطولة كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم داخل الصالات 2020، المقررة تنظيمها في مدينة العيون المحتلة عاصمة الصحراء الغربية في الفترة الممتدة من 28 يناير إلى غاية 7 فبراير.

القرار الذي وصفته اللجنة التنفيذية بالضروري، جاء بناء على احترام جنوب إفريقيا للقانون الدولي وحق الشعب الصحراوي غير القابل للتصريف في تقرير المصير، حيث جرى من خلاله تكليف السيد غاي موكوينا المدير التنفيذي للإتحاد بإشعار الإتحاد الإفريقي لكرة القدم (كاف) بانسحاب فريق جنوب إفريقيا من هذه الطبعة للبطولة.

من جانبه رئيس الإتحاد الجنوب إفريقي لكرة القدم، الدكتور داني جوردان، أوضح في تعليقه حول القرار قائلا ”إن الكل يعرف بأن جنوب أفريقيا تدعم الصحراء الغربية منذ الوقت الذي قدم فيه الصحراويين الدعم المادي للمؤتمر الوطني الإفريقي، خلال كفاحه ضد نظام الفصل العنصري” وبالإضافة إلى كل هذا يضيف -المتحدث- يظل المغرب مجرد قوة احتلال للصحراء الغربية، بصورة غير قانونية، كما أن حكومة جنوب إفريقيا لا تعترف أبدا بسيادة المغرب على الصحراء الغربية.

موقف جنوب إفريقيا واضح جدا في هذا الجانب يضيف -جوردان-، كما كان بإمكان فريقينا التواجد في البطولة واللعب على أرض المغرب في أي من المدن معترف لهذا البلد الواقع في شمال أفريقيا، ولكن بكل تأكيد لن نقبل ذلك على أراضي محتلة مثل مدينة العيون، وقد راسلنا (الكاف) وطلبنا وجهة نظرهم في هذه المسألة.

وأختتم رئيس الإتحاد الجنوب إفريقي لكرة القدم، الدكتور جاني جوردان، تعليقه حول قرار الانسحاب من البطولة، بالقول: أن ما قامت به هيئتنا هو دعم للموقف الذي تتخذه حكومتها من خلال التضامن مع الصحراويين، وكذلك لزيادة الضغط على المغرب لمنح الصحراء الغربية استقلالها.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن القرار الذي اتخذته اللجنة التنفيذية لكرة القدم ببريتوريا، جاء في إعقاب اجتماع أستمر إلى وقت متأخر من مساء يوم السبت، بتصويت ما نسبته 80٪ من الأعضاء ضد مشاركة فريق بلادهم في البطولة المنظمة في مدينة العيون المحتلة، كنوع من إظهار التضامن مع الشعب الصحراوي .

ممثل جبهة البوليساريو بمقاطعة كاستيا ليون الاسبانية يلتقي بمسؤولين برلمانيين

التقى ممثل جبهة البوليساريو بمقاطعة كاستيا ليون الاسبانية السيد محمد لبات مصطفى بالناطقين باسم الكتل البرلمانية و اعضاء المجموعة البرلمانية “السلام و الحرية للشعب الصحراوي”، بالاضافة الى الامين العام لاتحاد النقابات العمالية و الاتحاد العام للشغل، و ذلك بمقر البرلمان بالمقاطعة.

و حضر الاجتماع كل من السيدة أنا كارلوتا ، الناطقة باسم حزب ثيودادانوس ، السيد ميغيل انخيل قارثيا نييتو  ، نائب الناطق الرسمي باسم الكتلة البرلمانية  للحزب الشعبي ، السيد لويس فيرنانديز بايون عضو البرلمان عن الحزب الاشتراكي  ، اضافة الس السيد فيثنتي أندريس ، الأمين العام للنقابات العمالية ، والسيد ابيليو أنكولو ، نائب الأمين العام للاتحاد العام للشغل.

و اطلع السيد محمد لبات مصطفى الذي كان مرفوقا بالسيد الروفو مارتن، رئيس جمعية الصداقة مع الشعب الصحراوي ببيادوليد ، السادة أعضاء السلطة التشريعية  و النقابات و اتحاد العمال على آخر مستجدات القضية الصحراوية على ضوء قرارات المؤتمر ال15  ، و موقف جبهة البوليساريو القاضي بإعادة النظر في مشاركتها في عملية السلام التي تشرف عليها الامم المتحدة بسبب محاولات تغيير مهمة وطبيعة بعثة المينورسو و فشلها الى حد الساعة في تنظيم استفتاء يضمن للشعب الصحراوي حقه في تقرير المصير و الاستقلال.

الاجتماع الموسع بعد ان استعرض بالتفصيل حالة الجمود السياسي و الوضع المتأزم في الصحراء الغربية والحالة الانسانية بمخيمات اللاجئين الصحراويين ، أسفر عن اتفاق الناطقين باسم الأحزاب السياسية بتقديم مشروع قرار مؤسساتي يتم اعتماده من طرف برلمان كاستيا ليون يطالب المجموعة الدولية بتحمل مسؤولياتها لابعاد شبح الحرب عن منطقة شمال غرب افريقيا .

كما اكد ممثلو السلطة التشريعية  التزامهم بدعم القطاعين الصحي و التربوي بمخيمات اللاجئين الصحراويين.(واص)