الرئيسية » الاخبار الرئيسة

الاخبار الرئيسة

إيطاليا : حركة التضامن مع الشعب الصحراوي تعرب عن تضامنها مع المطالب المشروعة للصحراويين بإغلاق الثغرة غير القانونية في الگرگرات

روما (إيطاليا)،  29 أكتوبر 2020 – أعربت حركة التضامن الإيطالية مع الشعب الصحراوي عن تضامنها مع المدنيين الصحراويين المتظاهرين في منطقة الگرگرات للمطالبة بالإغلاق الفوري للثغرة غير القانونية التي قام بها الاحتلال المغربي في جدار العار، بإعتباره إنتهاكا صارخا لإتفاق وقف إطلاق والإتفاق العسكري رقم 1 .

وأوضح تحالف الجمعيات الإيطالية، بأن ثغرة الگرگرات غير القانونية ليست معبرا مصرحًا به، ولم يحظى قط بموافقة ممثل الشعب الصحراوي أو تم الإتفاق عليه في الإتفاقيات الموقعة من قبل الطرفين، مشيرة إلى أن الخرق يستغله المغرب لتهريب المخدرات نحو بلدان الجوار وإلى منطقة الساحل والصحراء الكبرى.

كما طالب البيان بضرورة إسقاط جدار العار العسكري المغربي، وإدانته من قبل كل الحكومات لكونه جريمة بموجب القانون الدولي، هذا الجدار الذي صنف كأطول جدار تقسيم في العالم يشتت الشعب الصحراوي ويقسم وحدته ووحدة أراضيه، كما يشكل بؤرة خطيرة على الحياة الإنسانية وعلى البيئة والكائنات الحية والممتلكات المختلفة بسبب تواجد ملايين الألغام المضادة للأفراد والآليات العسكرية المدججة بمختلف الأسلحة الخفيفة والثقيلة.

وفيما يخص إرتفاع الجرائم المرتكبة من قبل دولة الإحتلال المغربي، طالبت الجمعيات الإيطالية بضرورة تحمل المجتمع الدولي مسؤولياته في حماية المدنيين الصحراويين، وإدانة كل الجرائم والإنتهاكات التي ترتبكها الأجهزة الأمنية والإستخبارية والعسكرية المغربية ضد المدنيين الصحراويين ووضع حد للإستيطان في الأراضي الصحراوية وفقًا لما ينص عليه القانون الدولي.

وإختتمت الجمعيات المنضوية في حركة التضامن الإيطالية مع الشعب الصحراوي بيانها بالتذكير أن حرية التعبير والتجمهر السلمي من قبل الصحراويين للمطالبة بالحرية والإستقلال يظل حقا مشروعا يكفله القانون ومختلف المعاهدات والمواثيق الدولية. (واص)

“بعد فشله الذريع على المستوى المتعدد الأطراف، المغرب يلجأ لسياسة إصطياد “الشاة القاصية” على المستوى الثنائي لإيهام الرأي العام بسيادة لا وجود لها” (أبي بشرايا البشير)

بروكسيل (بلجيكا)، 29 أكتوبر 2020  – أكد السيد أبي بشرايا عضو الأمانة الوطنية، المكلف بأوروبا والاتحاد الأوروبي، لدى حلوله يوم الأربعاء 28 أكتوبر ضيفا علي برنامج حواري لإذاعة البي بي سي البريطانية مخصص لموضوع مواصلة الاحتلال المغربي الزج بعدد من الدول لفتح قنصليات في المدن المحتلة من الصحراء الغربية، “أن الخطوة تشكل خرقا مركبا لجميع القوانين، بما فيها القانون الدولي الذي يصنف الصحراء الغربية كاقليم غير مستقل ذاتيا بصدد عملية تصفية استعمار غير مكتملة بسبب الاحتلال العسكري المغربي.

وكذا لاتفاقيات فيينا الدولية المنظمة للعلاقات الدبلوماسية والقنصلية الدولية، إضافة الى القانون الإفريقي والميثاق التأسيسي للاتحاد الافريقي الذي يعترف بالجمهورية الصحراوية وينص على سيادتها وسلامتها الترابية جنبا إلى جنب مع المملكة المغربية في حدودها المعترف بها دوليا، وانتهاء بالقانون الأوروبي حيث أكدت محكمة العدل الأوروبية في ثلاث قرارات تاريخية عدم امتلاك المغرب لأي نوع من السيادة على الصحراء الغربية التي تعتبر اقليما مختلفا ومتمايزا عن المملكة المغربية”.

المسؤول الصحراوي شدد على أن خطوات كتلك تعتبر “لا حدثا بالنسبة للصحراويين” وهي إقرار بفشل المغرب الذريع في انتزاع أي اعتراف من أي نوع من طرف المنظمات الدولية على المستوى المتعدد الأطراف على مدار العقود الأربعة الأخيرة بالرغم من كل حملات التضليل التي يقوم بها، “فموقف الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي واضح من الناحية القانونية من خلال تأكيدهما على ضرورة تصفية الاستعمار وتمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير، وموقف الإتحاد الافريقي يتعزز من خلال التمسك بعضوية الجمهورية الصحراوية كعضو مؤسس وفاعل في المنظمة، والموقف الأوروبي الذي تحكمه قرارات محكمة العدل الأوروبية يؤكد بطلان أي نوع من السيادة للمغرب على الصحراء الغربية، وحتى جامعة الدول العربية تقر بالوضع القانوني الدولي للإقليم ولا تعترف للمغرب بادعاءاته”.

وأمام الفشل الذريع في إحراز أي مكسب على المستوى المتعدد الأطراف وفقدانه الأمل في تحقيق أي مكسب هناك، لجأ المغرب، يضيف الدبلوماسي الصحراوي، الى اعتماد سياسية “اصطياد الشاة القاصية” بشكل فردي وعلى المستوى الثنائي بعيدا عن المنظمات والتكتلات الدولية الكبرى، وذلك باستهداف بعض الدول الصغيرة واغرائها بتمويل فتح قنصليات لا معنى لها، وبدون أي مصالح قنصلية من أي مستوى كان، في اطار عملية دعائية بهدف تضليل الرأي العام الدولي وإعطاء الانطباع بسيادة لا وجود لها على الإقليم المحتل”.

آبي بشراي البشير أكد كذلك في مقابلته مع المحطة الاذاعية البريطانية “أن الشعب الصحراوي ماض في مسيرته التحريرية تحت قيادة ممثله الشرعي والوحيد جبهة البوليساريو حتى فرض تمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير والاستقلال تدعمه في ذلك الشرعية والقانون الدوليين وتضامن دولي واسع مع حقوقه المشروعة في الاستقلال والكرامة”. (واص)

الأمانة الوطنية تعقد دورة طارئة لمناقشة وضع القضية الصحراوية على المستوى الإقليمي والدولي

الشهيد الحافظ ، 29 أكتوبر 2020  – عقدت اليوم الخميس الأمانة الوطنية لجبهة البوليساريو دورة طارئة تحت رئاسة رئيس الجمهورية ، الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد ابراهيم غالي ، خصصت لمناقشة وضع القضية الصحراوية على المستويين الإقليمي  والدولي .

وفي كلمة الإفتتاح للدورة ، أوضح رئيس الجمهورية ، الأمين العام للجبهة أن الدورة الطارئة مخصصة لدراسة وتقييم وضع القضية الصحراوية على المستوى الوطنية ، الجهوي ، الصراع مع العدو ، وحتى على المستوى الدولي في أفق مناقشة مجلس الأمن الدولي للقضية الوطنية .

وأضاف الرئيس إبراهيم غالي أن الإجتماع سيناقش القضية بتمحيص دقيق للوضع ومعرفة وتحديد الخطوات اللاحقة في إطار الكفاح الوطني الذي يخوضه الشعب الصحراوي .

وأشاد رئيس الجمهورية ، الأمين العام للجبهة بالتصعيد النضالي الذي يقوم به المواطنون الصحراويون تعبيرا عن رفضهم للتماطل الأممي في ظل تعنت النظام المغربي وتمرده على الشرعية الدولية .

السفير الصحراوي بكوبا يستقبل بمقر وزارة الخارجية الكوبية

هافانا (كوبا)، 29 أكتوبر 2020  – استقبل أمس الأربعاء السفير الصحراوي بكوبا السيد عمار بولسان بمقر وزارة الشؤون الخارجية الكوبية .

السفير الصحراوي ولدى وصوله إلى مقر وزارة الخارجية استقبل من طرف السيد ايكارسا كابريرا السفير المدير العام لشمال إفريقيا والشرق الأوسط، الذي أكد على الموقف الثابت والدائم مع نصرة ودعم القضايا العادلة ، وفي مقدمتها قضية الشعب الفلسطيني وشعب الجمهورية الصحراوية .

وفي كلمته بالمناسبة عبر السفير الصحراوي عن تقديره واحترامه للنموذج الثوري التضامني الانساني الذي احتلته كوبا عالميا في مواجهة جائحة كورونا.

كما اطلع سعادة المدير العام على تطورات القضية الوطنية من خلال الرسائل إلى الأمين العام للأمم المتحدة ومجلس الأمن والبيانات المعبر عنها من قبل القيادة السياسية الصحراوية القاضية بنفاذ صبر وانتظار الشعب الصحرواي والزامية تنظيم الاستفتاء لتقرير المصير والتعجيل بتصفية الاستعمار وتمتع الشعب الصحراوي بسيادة واستقلاله على أرضه.

وأشار الدبلوماسي الصحراوي نضالات الشعب الصحراوي الميدانية في مخيمات العزة والكرامة وفي الأرض المحتلة والمهجر، مشيرا الى الهبة التضامنية التي عبر عنها الشعب الصحراوي في الأراضي المحررة و الكركرات والقاضية بإغلاق الثغرة غير القانونية .

وخلال اللقاء ذكر السفير الصحراوي بوجود 39 معتقل سياسي في السجون المغربية وبالقمع الممنهج ضد نضالات جماهير الارض المحتلة المحاصرة . (واص)

وفد من جبهة البوليساريو يلتقي العديد من مسؤولي القوى السياسية في البرلمان الإيطالي

روما (إيطاليا) 28 أكتوبر 2020 – أستقبل اليوم الأربعاء 28 بالعاصمة الإيطالية روما، السيد أبي بشراي البشير عضو الأمانة الوطنية للجبهة، المكلف بأوروبا والإتحاد الأوروبي رفقة  السيدة فاطملو حفظ الله ممثلة الجبهة في إيطاليا، من طرف العديد من مسؤولي القوى السياسية في البرلمان الإيطالي، وذلك في إطار جولة تقود المسؤول الصحراوي إلى إيطاليا، شرع فيها منذ أمس الثلاثاء، يلتقي خلالها ممثلين عن الأحزاب السياسية، البرلمان، المجموعة البرلمانية “السلام للشعب الصحراوي، الحركة التضامنية .وكذا لقاء بعض وسائل الإعلام الإيطالية

الوفد الصحراوي، قدم لمستقبليه عروضا عن التطورات الأخيرة لكفاح الشعب الصحراوي، خاصة ما يتعلق منها بوصول مسار التسوية الآممية إلى الطريق المسدود بسبب غطرسة الإحتلال المغربي من جهة، وعدم توفر مجلس الآمن الدولي والأمانة العامة للأمم المتحدة على أدنى إرادة سياسية لتسريع المسار وتحميل الطرف المعرقل مسؤولية ما قد ينجر عن الوضع الحالي.

ولدى التطرق للمظاهرات السلمية التي تقوم بها الجماهير الصحراوية المدنية على طول الحزام وقبالة ثغرة الگرگرات غير الشرعية، أكد الوفد الصحراوي لمحاوريه “أن صبر الشعب الصحراوي قد نفذ بعد إنقضاء ثلاثين سنة على موعد إستفتاء تقرير المصير الآصلي، وتمادي المغرب في تحديه للشرعية الدولية ومحاولة فرض الآمر الاستعمار الواقع أمام مرأى ومسمع المينورسو التي باتت تتحول تدريجياً إلى مظلة لتكريس الإحتلال وتوطيد دعائمه بدلا من إنجاز مهمتها الرئيسة المتمثلة في تنظيم إستفتاء تقرير المصير وتوفير الحماية للمدنيين الصحراويين تحت الإحتلال الذين يتعرضون للقمع والتفقير والسجن اليومي“.

من جانبهم المسؤولون البرلمانيون الايطاليون، وهم يعبرن عن إنشغالهم العميق إزاء ما قد تؤول إليه الأوضاع على الأرض وتبعاته الخطيرة على أمن وإستقرار المنطقة، جددوا تضامنهم مع كفاح الشعب الصحراوي وتقديرهم العميق لصموده ومقاومته معربين عن أملهم في أن يستجيب مجلس الأمن الدولي لنداءات المتظاهرين السلميين الصحراويين ويباشر إتخاذ القرارات العملية الكفيلة بإعادة قطار التسوية إلى مساره الآصلي في آقرب وقت.

جماهير وسلطات بلدية ميجك بالمناطق المحررة من الجمهورية الصحراوية تنظم وقفة إحتجاجية أمام ثقرة القائدية قطاع امدريكة

بلدية ميجك(الاراضي المحررة) 28 أكتوبر 2020 – نظم اليو الاربعاء المئات من سكان بلدية ميجك المحررة ، على ثقرة القائدية بقطاع امدريكة بالقطاع العملياتي ميجك المحررة اين نظموا وقفة احتجاجية أمامها..

الوقفة حضرها المئات من سكان بلدية ميجك المحررة و سلطاتها حيث رفع الاعلام الوطنية عالية فوق رؤوس الجنود المغاربة المتواجدين في الثغرة و ردد الجميع شعارات مطالبة بجلاء الاحتلال المغربي الغاشم عن بلادنا و منددة بجدار العار المغربي الذي يقسم شعبنا .

ودعا المشاركون في الوقفة الى تكثيف العمل والنضال و الوقفات السلمية لمواصلة التنديد بالاحتلال المخزني والكشف المستمر عن الإنتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان التي يرتكبها الغزاة ضد المواطنين الصحراويين العزل وفضحها وتنبيه الرأي العام الدولي إلى النهب المستمر للثروات الطبيعية الصحراوية في تنافي تام مع القوانين الدولية.

كما أكد الحاضرون للوقفة تمسكهم بالجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب كممثل شرعي ووحيد للشعب الصحراوي و أن حسابات المحتل لن تطفئ إرادة التحرير المتقدة، ولن تخبو شعلة الإصرار على دحر وطرد آخر جندي محتل وغاز.

للإشارة فقد نظمت وقفة مماثلة أمس أمام مقر البعثة الاممية لتنظيم الاستفتاء في الصحراء الغربية مينورسو المتواجدة بميجك المحررة حمل خلالها المتظاهرون المسؤولية الكاملة لمعاناتهم للبعثة الاممية متهمين اياها بالتواطؤ مع المحتل والتستر على جرائمه البشعة ومشاركتها له في النهب المستمر للثروات بلادنا. 

الجمهورية الصحراوية تشارك في الاجتماع المشترك لوزراء التجارة الافارقة

اديس ابابا (اثيوبيا) 28 أكتوبر 2020 – شاركت الجمهورية الصحراوية، أمس الثلاثاء، في الاجتماع المشترك لوزراء التجارة الافارقة ومنطقة التجارة الحرة القارية الإفريقية الذي عقد عن طريق تقنية الاتصال المرئي ومثل الجمهورية الصحراوية في هذا الاجتماع السيد لمن اباعلي السفير الصحراوي لدى الاتحاد الأفريقي بالإضافة إلى طاقم السفارة.

ويناقش هذا الاجتماع مخرجات اجتماع الخبراء السامين لمنطقة التجارة الحرة الإفريقية والهادف إلى الإسراع في المصادقة على اتفاقية التجارة الحرة الإفريقية  ووضعها حيز التنفيذ في اجتماع القمة المقبل مطلع السنة القادمة .

وتضمنت الوثيقة المعروضة على السادة الوزراء تقرير الكاتب التنفيذي لمنطقة التجارة الحرة القارية  وكلمة رئيس  مجلس وزراء التجارة الحرة القارية ورئيس مجلس وزراء التجارة للاتحاد الافريقي كما تركزت على  الخطوات العملية المتبقية للانطلاق في العمل بالتجارة الحرة القارية الافريقية في يوم 01 يناير 2021

أمينتو حيدار تحيي المتظاهرين أمام ثغرة الكركرات وتدعو الأمم المتحدة لمراقبة الانتهاكات المغربية بدل الضغط على المتظاهرين

العيون المحتلة (الجمهورية الصحراوية) 28 اكتوبر 2020 – وجهت رئيسة الهيئة الصحراوية لمناهضة الاحتلال المغربي، السيدة أمينتو حيدار، رسالة تضامن صوتية مع المتظاهرين الصحراويين أمام ثغرة الكركرات غير الشرعية، داعية الأمم المتحدة لمراقبة الانتهاكات المغربية المختلفة في المناطق المحتلة بدل محاولة الضغط على أبناء الشعب الصحراوي الرافضين لنهب خيرات بلادهم.

ووجهت المدافعة الصحراوية عن حقوق الإنسان، في رسالتها أمس كما قالت، “تحية نضالية عالية، ابعثها إليكم، باسمي الخاص، وباسم جميع أعضاء الهيئة الصحراوية لمناهضة الاحتلال المغربي من العيون المحتلة ومن مختلف مدننا المحتلة ومدن جنوب المغرب، إلى المناضلات والمناضلين أبناء الشعب الصحراوي البطل الواقفين بصمود وشموخ أمام ثغرة الكركرات غير الشرعية، الرافضين لاستمرار هذا الخرق السافر للقانون الدولي في الصحراء الغربية، وهذا الانتهاك المتواصل والنزيف الدائم لخيراتنا.”

وأكدت أمينتو حيدار أن الهيئة الصحراوية لمناهضة الاحتلال المغربي “تؤكد لكم، وللرأي العام الوطني والدولي، ان من حقكم كأبناء وبنات للشعب الصحراوي، المالك الحصري والوحيد للصحراء الغربية والسيد الوحيد والحصري على خيراتها وأرضها ومستقبلها، من حقكم أن تعبروا عن رفضكم للاحتلال المغربي، ورفضكم للأمر الواقع الاستعماري، ورفضكم لانتهاك حقكم الثابت وغير القابل للتصرف ولا للمصادرة في الحرية، والاستقلال وتقرير المصير مثل جميع شعوب العالم. ومن حقكم أن تؤكدوا للعالم أجمع أن ممثلكم الشرعي والوحيد هو جبهة البوليساريو، وأنكم كشعب قد قررتم مصيركم منذ 1976 عندما أعلنتم قيام الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية حرة مستقلة على أرض الصحراء الغربية.”

وعلى هذا الأساس، أضافت الناشطة الحقوقية “ومن هنا، وعن طريق هذه الرسالة أتوجه إليكم بالتحية للتعبير عن تضامني المطلق وتضامن الهيئة الصحراوية لمناهضة الاحتلال المغربي الكامل والتام مع تعبيركم الحر والديمقراطي والطبيعي عن رفضكم استمرار هذا الاستفزاز من قبل دولة الاحتلال المغربية، ورفضكم هذا التقاعس والتخاذل المستمر للأمم المتحدة بمختلف هيئاتها، وعلى رأسها مجلس الأمن الأممي.”

من جهة أخرى، تقول السيدة أمينتو حيدار “أتوجه إلى بعثة المينورسو، والأمم المتحدة، التي سارعت للوقوف أمامكم لمساومتكم على موقفكم البطولي، لأدعوها من هنا وأنا المحاصرة داخل بيتي في العيون المحتلة مثل بقية أعضاء الهيئة من المناضلين والمناضلات، إلى زيارتنا في بيوتنا للاطمئنان علينا ونحن تحت الحصار”.

كما دعت أمينتو حيدار البعثة الأممية أيضا “إلى الوقوف أمام دولة الاحتلال التي تقوم حاليا بتوريط المزيد من الدول الأفريقية في احتلالها اللاشرعي للصحراء الغربية في انتهاك صارخ للقانون الدولي والقانون الدولي الانساني، وأدعو هذه البعثة العمياء الصماء الخرساء إلى الوقوف على الانتهاكات المغربية اليومية لحقوق الإنسان في الصحراء الغربية، والوقوف على النهب الممنهج لخيراتنا.”

ووجهت المدافعة الصحراوية عن حقوق الإنسان “تحية صمود وإباء إلى الأمهات والآباء وإلى الاخوة والأخوات المشاركين في هذه الوقفة المباركة، فبكم، وبالتفاف جميع أبناء الشعب الصحراوي حول رائدة كفاحنا الوطني وممثلنا الشرعي والوحيد، الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب، سوف نقهر الأعداء باذن الله، وسنحرر الوطن رغم كل التضحيات، ومن حقكم أن تغلقوا هذه الثغرة/الانتهاك بل من حقكم أن تخرجوا المحتل وكل من يقف معه من أرضكم.”

وفي ختام كلمتها وجهت أيضا “تحية تقدير وإباء إلى أسود الجيش الشعبي الصحراوي المرابطين في المكان وفي كل ربوع أرضنا الحبيبة لحراسة الوطن، وتحية إلى جميع الصحراويين والصحراويات الذين تظاهروا في امهيريز، والبئر لحلو متحدين جدار الذل والعار العسكري المغربي، وتحية إلى أبناء جالياتنا في مختلف أنحاء العالم الذين يتابعون هذا الحراك الشعبي المبارك ضد الاحتلال، ومزيدا من العطاء حتى دحر الاحتلال إن شاء الله.” (واص)

أوكسفام تؤكد أن “المجتمع الدولي لا يسعى بنشاط لإيجاد حلول لضمان السلام والأمن المستدامين” في الصحراء الغربية

نيروبي (كينيا) ، 28 أكتوبر 2020  –عشية تجديد مجلس الأمن الدولي لتفويض بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية (المينورسو) ، دعا مدير مكتب منظمة أوكسفام في الجزائر ، هيثم منقارة ، الثلاثاء، المجتمع الدولي ، إلى تعيين مبعوث أممي جديد إلى الصحراء الغربية.
وتأسفت المنظمة في بيانها لأن “المجتمع الدولي لا يسعى بنشاط لإيجاد حلول لضمان السلام والأمن المستدامين” في الصحراء الغربية.
و حذر المدير الإقليمي، في بيان اصدرته المنظمة ” من استمرار معاناة أكثر من 170 ألف لاجئ صحراوي في الجزائر حيث يصادف النزاع عامه الخامس والأربعين في تشرين الأول / أكتوبر. لقد عانى اللاجئون الصحراويون عقودًا من المنفى ويعيشون في أكثر الصحراء الجزائرية قسوة ويعيشون بشكل شبه كامل على المساعدات الإنسانية” .
و أكدت المنظمة في بيانها على الصعوبات التي يعيشها اللاجئين الصحراويين، و ذكرت بأنه “لقد أدى وباء COVID-19 إلى زيادة الجوع المزمن والفقر في المخيمات – في أبريل 2020 ، أطلقت منظمة أوكسفام ووكالات أخرى نداءًا مشتركًا يدعو إلى تقديم 14 مليون دولار لتلبية الاحتياجات العاجلة للاجئين الصحراويين في أعقاب التأثير الهائل للجائحة بعد ستة أشهر ، تم تمويل 60٪ فقط من احتياجات النداء “.
ودعا بيان منظمة أوكسفام” إلى التعيين الفوري لمبعوث شخصي جديد للأمم المتحدة للصحراء الغربية لاستئناف عملية السلام دون مزيد من التأخير. بعد 18 شهرًا من عدم وجود مبعوث ، فقد الزخم الإيجابي نحو الحل السياسي الذي بدأه المبعوث الشخصي السابق ، هورست كوهلر ، واستمر الشعور بالإحباط داخل مخيمات اللاجئين الصحراويين ” .
وشدد البيان على أنه “في ضوء الذكرى السنوية الخامسة والأربعين للنزاع ، تعد الصحراء الغربية وأزمة اللاجئين الصحراويين تذكيرًا مهمًا بأنه إذا لم يسعى المجتمع الدولي بنشاط إلى إيجاد حلول لتأمين السلام والأمن المستدامين ، فإن اللاجئين الصحراويين سيعيشون في حالة من الجوع والفقر والأوضاع الصعبة، و مزيد من الحرمان من حقوقهم الأساسية.
يجب على المجتمع الدولي أن يرقى إلى مستوى تطلعات الشعب الصحراوي وأن يحقق حلًا سياسيًا عادلًا ودائمًا ومقبولًا للطرفين ويتيح تقرير المصير بما يتماشى مع القانون الدولي “.

وزير الإعلام يؤكد ” المرحلة تتطلب استعداد شامل في ظل تقاعس الأمم المتحدة في تطبيق الشرعية الدولية”

الشهيد الحافظ، 28 أكتوبر 2020  – أكد وزير الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة السيد حمادة سلمى الداف أن المرحلة تتطلب استعداد شامل في ظل تقاعس الأمم المتحدة عن تطبيق مخطط التسوية الأممي وتعنت النظام المغربي على الشرعية الدولية.

حمادة سلمى وفي تصريح لوسائل الإعلام الوطنية عقب اجتماع مجلس الوزراء اليوم الأربعاء قال ان الشعب الصحراوي لن يبقى مكتوف الأيدي أمام تقاعس المنتظم الدولي عن الايفاء بمسؤولياته، مضيفا بالقول ” لا نرى أفق للتسوية لحل جادة للقضية الصحراوية تشرف عليه الأمم المتحدة ” .

وأضاف الناطق الرسمي باسم الحكومة ” 30 سنة تكفي دون حل ” .

من جهة أخرى، أشاد وزير الإعلام حمادة سلمى بالهبة الشعبية التي عبر عنها الشعب الصحراوي بمختلف تواجداته الرافض للتماطل الأممي تجاه إيجاد حل للقضية الصحراوية .

وفي موضوع ما تم التطرق له في مجلس الوزراء اليوم ، أوضح وزير الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة أن الاجتماع ناقش تقييم برنامج الحكومة ، بالإضافة إلى خلاصة عن اهم ما تم انجازه في مختلف القطاعات، مؤكدا أن الحكومة تسجل نتيجة مريحة لإنجاز برنامج الحكومة لسنة 2020 خاصة في ميادين الصحة والتعليم وغيرها . (واص)