تأسيس مجموعة برلمانية للتضامن مع الجمهورية الصحراوية بالبرلمان البنمي

 

 

 

 

 

 

 

عقدت لجنة العلاقات الخارجية في الجمعية الوطنية لبنما، برئاسة النائب فرناندو آرس، أمس حفل تنصيب مجموعة الصداقة البرلمانية البنمية الصحراوية، كآلية لتأكيد أواصر الصداقة والتعاون بين البلدين.

وشارك في مراسيم أداء اليمين النائب غونزالو غونزاليس، رئيس مجموعة الصداقة بين البرلمانين الصحراوي والبنمي، والقائم بالأعمال في سفارة الجمهورية الصحراوية، عمر حسنة أحريم، ووفد من الجمعية البنمية للتضامن مع القضية الصحراوية، برئاسة غلوريا كاستيلو.

وأعرب كل من الدبلوماسي الصحراوي والنائب غونزاليس عن ارتياحهما لهذه المبادرة المثمرة، آملين الكثير من الإسهامات التي ستقدمها مجموعة الصداقة البرلمانية لتعزيز العلاقات الثنائية بين البرلمانيين البنمي والصحراوي.

واتفق المتدخلون أثناء اللقاء عن التشابه التاريخي بين بنما والجمهورية الصحراوية فيما يتصل بنضال البلدين من أجل السيادة الإقليمية الكاملة وحق الشعوب في تقرير المصير.

وتنضم مجموعة الصداقة البرلمانية البنمية الصحراوية إلى مجموعات مماثلة تم تأسيسها في بلدان صديقة عديدة.

وتربط جمهورية بنما والجمهورية الصحراوية علاقات ثنائية ممتازة منذ عام 1978.

(وكالة الأنباء الصحراوية)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*