إنطلاق برنامج رحلات أبناء الجالية لصائفة 2019

انطلقت هذا الأحد من العاصمة الإسبانية مدريد أولى رحلات برنامج صائفة 2019 ، الذي يستفيد منه أبناء الجالية الصحراوية بأوروبا، من أجل قضاء العطلة الصيفية بمخيمات العزة والكرامة مع ذويهم، بعد قضاء سنة دراسية ببلاد المهجر.
وحسب البرنامج المسطر، انطلقت هذا الأحد الرحلة الأولى من العاصمة الإسبانية مدريد مرورا بمدينة وهران الجزائرية وانتهاء بمدينة تندوف، وقد سافر على متن الرحلة أزيد من 130 طالبا وطالبة من مقاطعة مدريد وكاصتيا لامانتشا وكاصتيا اليون ومن مقاطعة كناريا، إضافة إلى أفواج من أبناء الجالية الصحراوية من كل من بلجيكا وفرنسا.
وبهذا الشأن أدلى الأخ سيد ابراهيم الخراشي مسئول مكتب الجالية الصحراوية بأوروبا بتصريح لوسائل الإعلام الوطنية أشار فيه إلى أن الترتيبات المتعلقة ببرنامج عطلة أبناء الجالية الصحراوية بأوروبا تسير وفق ما هو مرسوم رغم التأخر الذي عرفه البرنامج هذه السنة نظرا لتزامنه مع رحلات الحج.
وعند وصول الرحلة إلى مطار وهران الجزائري كان في استقبال الطلاب والطالبات أعضاء الطاقم المشرف على البرنامج الصيفي، وبعد فترة من الراحة، واصلت الطائرة طريقها باتجاه مدينة تندوف ومن ثم إلى مخيمات اللاجئين ، ومن المتوقع أن تصل الرحلة في حدود منتصف الليل بالتوقيت المحلي.
وتتواصل الرحلات انطلاقا من الساحة الأوروبية باتجاه مخيمات اللاجئين على مدى الأسبوعين القادمين لتقل أكثر من ٩٠٠ مستفيد ومستفيدة، الشيء الذي سيمكن الطلاب من التعرف على واقع اللجوء .
وجدير بالذكر أن برنامج هذه الصائفة تشرف عليه وزارة الجاليات والمدن المحتلة بالتعاون مع إتحاد الطلبة والشبيبة بمخيمات اللاجئين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*