“القضية الوطنية تتقدم بخطوات ثابتة نحو الانتصار الحتمي ” (رئيس الجمهورية)

أكد اليوم السبت رئيس  الجمهورية ، الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد  إبراهيم غالي  أن القضية الصحراوية تتقدم بخطوات ثابتة نحو الانتصار الحتمي .

الرئيس إبراهيم غالي وفي كلمته خلال إشرافه علة افتتاح أشغال الجامعة الصيفية للأطر الصحراوية في طبعتها التاسعة بولاية بومرداس الجزائرية “، قال  “ها هي القضية الوطنية اليوم تتقدم بخطوات ثابتة نحو الانتصار الحتمي، في كنف وحدة وإجماع الشعب الصحراوي، في كل مواقع تواجده، في الأرض المحتلة وجنوب المغرب، في الأراضي المحررة ومخيمات العزة والكرامة، في الأرياف والجاليات والشتات، بقيادة الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب “.

فالشعب الصحراوي – يضيف السيد الرئيس – متشبث كامل التشبث بحقوقه العادلة المشروعة، مهما كلفه ذلك من صمود ومعاناة وتضحيات. وفي مقدمة هذا الشعب جيش التحرير الشعبي الصحراوي، المـتأهب والمرابط في الميدان، بالمرصاد لدولة الاحتلال المغربي وسياساتها العدوانية والتخرييبة ومخدراتها التي تشكل خطراً داهماً على أمن استقرار المنطقة وشعوبها  .

وأشار رئيس الجمهورية إلى أن القضية الصحراوية شهدت في السنوات الأخيرة وتيرة متصاعدة من المكاسب والانتصارات، مشيرا في هذا السياق  إلى ما حققته الدولة الصحراوية من تكريس لمكانتها داخل الاتحاد الإفريقي، الذي وقف بحزم في وجه المحاولات المحمومة لدولة الاحتلال المغربي، والرامية إلى انتهاك مبادئه وقانونه التأسيسي وقراراته ووحدته وانسجامه.

“وإن مشاركة الجمهورية الصحراوية، جنباً إلى جنب مع المملكة المغربية في اجتماعات وقمم المنظمة القارية، بما فيها المتعلقة بالشراكات مع أطراف دولية، مثل قمة الشراكة الأوروبية الإفريقية في أبيدجان، جعلت الاتحاد الإفريقي يطالب، خلال قمته الثلاثين، من الأمم المتحدة أن تحدد تاريخاً لتنظيم استفتاء لتقرير مصير الشعب الصحراوي، انطلاقاً من خطة التسوية الأممية الإفريقية لسنة 1991”. يقول الرئيس إبراهيم غالي .

كما أن القمة الحادية والثلاثين في نواكشوط – يشير رئيس الجمهورية – قررت إنشاء آلية إفريقية، تعمل على حل النزاع المغربي الصحراوي، بالتعاون مع الأمم المتحدة.

(وكالة الأنباء الصحراوية)

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*