سلطات ولاية عنابة الجزائرية تستقبل الأطفال الصحراويين

استقبلت سلطات وممثلون عن قطاع الشباب والرياضة لولاية عنابة الجزائرية ، أفواجا من الأطفال الصحراويين يستفدون من برنامج عطل في سلام.

وبعد حفل الاستقبال ، توجه الأطفال تجاه المخيم الصيفي الذي من المقرر أن يحتضن الأطفال الصحراويين ومرافقيهم الذين يقضون عطلتهم الصيفية بولاية عنابة الجزائرية.

وبهذه المناسبة ، أكد رئيس مصلحة الشباب بولاية عنابة السيد صالح كَلال على وقوف الجزائر الدائم إلى جانب الشعب الصحراوي وقضيته العادلة ، مبرزا أهمية هذه البرامج الصيفية في بناء جسور التضامن بين الأجيال الصحراوية والجزائرية.

من جهته ، أوضح مدير المخيم الصيفي السيد فوغالي فيصل ، أن ولاية عنابة دائما ما تقدم فرص الاصطياف للأطفال الصحراويين في إطار برنامج منسق بين سلطات ولاية بوجدور من الصحراء الغربية وولاية عنابة الجزائرية.

وقد استمع الوفد الصحراوي لشروح مفصلة حول الظروف التي ستميز فترة الإقامة والبرامج المختلفة التي سيتلقاها الأطفال الصحراويون بالمركز ، حيث عبر رئيس الوفد الصحراوي السيد سالم أحمد لعبيد عن شكر الشعب والدولة الصحراويين الخالص للشعب الجزائري والدولة الجزائرية على الموقف الثابت والمتميز تجاه القضية الصحراوية العادلة ، والمرافعة الدائمة عن الكفاح المشروع الذي يخوضه الشعب الصحراوي من أجل حقه في تقرير المصير والاستقلال.

وفي السياق ذاته ، أكدت إحدى المرافقات للأطفال أن هذه الزيارة ليست الأخيرة وستدوم أشكال وصيغ التضامن بين الشعبيين الصحراوي والجزائري.

وستشهد هذه الجولة عديد المحطات التثقيفية والرياضية وكذا زيارات لمختلف امتدادات ولاية عنابة الجزائرية وتدوم قرابة الشهر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*